الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

غرقت في المنوفية من 5 أيام بلا أثر| والد الطفلة: عليه العوض

صدى البلد

فشلت المحاولة الأخيرة في العثور علي جثمان الطفلة سما هاني ابنه قرية كفر داود التابعة لمركز السادات في محافظة المنوفية وذلك عقب غرقها في غرفة محطة رفع مياه قرية كفر دواد.

سقطت الطفلة أثناء لهوها مع والدها واشقائها منذ يوم الاثنين الماضي وكانت هناك العديد من المحاولات للعثور علي جثمان الطفلة ولكن سرعة المياه وضيق المواسير كانت حاجزا بين العثور علي الجثمان.

وكان اليوم المحاولة الأخيرة بعد نزول غواصين كما دفعت شركة مياه الشرب والصرف بسيارات شفط لانتشال المياه المتواجدة داخل غرفة لمحطة مياه قرية كفر داوود بالسادات للبحث عن جثمان الطفلة.

باءت المحاولات بالفشل بعد أن قام المسئولون بإحضار خرسانة مسلحة لإغلاق الماسورة التي تتدفق منها المياه من الرياح الناصري للغرفة التي سقطت فيها الطفلة.


ولم يظهر الجثمان رغم المحاولات ودعوات الأهالي الذين أكدوا أن الجميع انصرف وفقدوا الامل وقال الأب: "استعوضت ربنا في بنتي".

وبدأت الواقعة عندما كان يقوم الأب باصطحاب أطفاله الثلاثة (ولدين وبنت)، في نزهة علي الرياح الناصري، حيث بدأ والدهم في غسيل التوك التوك الخاص به وسمع صوت ارتطام في المياه.

وقال الأب، إن سما تبلغ من العمر 5 سنوات وكانت تلهو بالهاتف أمام بيارة محطة الشرب بكفر داود الموجودة علي الرياح الناصري، موضحا أنه سمع صوت ارتطام في المياه ليخبره نجله أن سما سقطت في المياه داخل البيارة.

وأضاف، أنه أصابه الذهول وأسرع نجل عمه محمد صلاح الي كان متواجدا معهم علي النزول ولكن حالت عملية سحب المياه الشديدة الي خروجه بسبب خطورة المكان.

وتابع، أنه لم يصدق حتي الآن خبر مصرع ابنته منذ يوم الإتنين الماضي، وسط محاولات للبحث عن جثمانها حتي يتم دفنها، موضحًا أن الغواصين بحثوا ولم يجدوا طفلته، ولكن استمرار عمل محطة الشرب وتواصل سحب المياه من البيارة حال دون العثور علي جثمان طفلته.