قناة صدى البلد البلد سبورت صدى البلد جامعات صدى البلد عقارات Sada Elbalad english
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
طه جبريل
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
طه جبريل

1000 جنيه.. تراجع أسعار الذهب وضربات أمنية لتجار الدولار في السوق السوداء

سعر الدولار والذهب
سعر الدولار والذهب

سعر الذهب اليوم في مصر يواصل استقراره بعد تذبذب أسعار الذهب في مصر بين الارتفاع والانخفاض حيث شهدت أسعار أعيرة الذهب في مصر ارتفاعا ملحوظا ليتخطى سعر جرام الذهب عيار 21 مستوى 4600 جنيه للجرام ثم عاود الانخفاض إلى 3625 جنيها.

1000 جنيه.. تراجع أسعار الذهب اليوم

وتراجع سعر جرام الذهب في مصر حوالي 1000 جنيه من أعلى قمة له عند 4600 جنيه ليخسر 1000 جنيه من سعره عند سعر 3600 جنيه.

يهتم الكثيرون من الراغبين في حفظ قيمة النقد بالبحث عن أسعار الذهب مباشر بشكل يومي أو عن سعر الذهب الان لمعرفة سعر جرام الذهب عيار 21 أو سعر جرام الذهب عيار 18 اللذان يدخلان في صناعة المشغولات الذهبية.

تكثيف الضربات الأمنية لتجار  الدولار مقابل الجنيه بالسوق السوداء

 كثفت وزارة الداخلية من ضرباتها لتجار الدولار مقابل الجنيه في السوق السوداء وهي تجارة النقد الأجنبي غير المشروعة خارج السوق المصرفي، المعروفة بـ «السوق السوداء»، نظراً لتأثيراتها السلبية على الاقتصاد الوطني.

شنت وزارة الداخلية حملة قوية ضد هذه الظاهرة، حيث تم ضبط 41 قضية تتعلق بتجارة العملات الأجنبية بقيمة تقدر بحوالي 51 مليون جنيه، إضافة إلى القبض على 6 أشخاص كانوا بحوزتهم 17700 دولار مقلدة، و98 ألف جنيه خلال عمليات استبدال عملة، فما هي عقوبة الإتجار في النقد الأجنبي بالسوق السوداء؟..

سعر الدولار الأمريكي مقابل الجنيه المصري بالسوق السوداء عزز من تذبذب سعر الذهب في مصر بسبب اشتعال المضاربات على الدولار في السوق السوداء ليسجل أعلى قمة له عند 73 جنيها ثم بتراجع بنحو 10 جنيهات عند 63 جنيها وفق منصات التواصل الاجتماعي التي لا تعد مصدرا حقيقيا لسعر الدولار، في الوقت الي يحافظ سعر الدولار رسميا في البنوك على مستوى 30.90 جنيه.

سعر جرام الذهب عيار 21 اليوم 3625 جنيها

سعر جرام الذهب عيار 18 اليوم 3107 جنيهات

سعر جرام الذهب عيار 24 اليوم 4143 جنيها

سعر جرام الذهب عيار 14 اليوم 2417 جنيها

سعر الجنيه الذهب اليوم 29000 جنيه

استقرار أسعار الذهب بالأسواق

قال سعيد إمبابي، المدير التنفيذي لمنصة «آي صاغة» أن أسعار الذهب شهدت حالة من التماسك والاستقرار بالأسواق المحلية خلال تعاملات اليوم، ومقارنة بختام تعاملات أمس، ليسجل سعر جرام الذهب عيار 21 مستوى 3625 جنيهًا، في حين استقرت الأوقية بالبورصة العالمية عند مستوى 1995 دولارًا.

أضاف، أن جرام الذهب عيار 24 سجل 4143 جنيهًا، وجرام الذهب عيار 18 سجل 3107 جنيهات، فيما سجل جرام الذهب عيار 14 نحو 2417 جنيهًا، وسجل الجنيه الذهب نحو 29000 جنيه.

 

 أسعار الذهب بالأسواق

وكانت أسعار الذهب بالأسواق المحلية قد تراجعت بنحو 35 جنيهًا خلال تعاملات الأربعاء، حيث افتتح سعر جرام الذهب عيار 21 التعاملات عند مستوى 3660 جنيهًا، واختتم التعاملات عند مستوى 3625 جنيهًا، في حين ارتفعت الأوقية بنحو 5 دولارات، حيث افتتحت التعاملات عند مستوى 1990 دولارًا، وتراجعت لمستوى 1985 دولارًا، واختتم التعاملات عند مستوى 1995 دولارًا.

ولفت،  إمبابي، إلى أن أسعار الذهب شهدت حالة من التماسك والثبات على الرغم من تراجع الأوقية بالبورصة العالمية، وذلك بفعل تقييم سعر الذهب على سعر صرف للدولار، يتجاوز 65 جنيهًا، بنحو أعلى من سعر الدولار بالسوق الموازي.

ارتفع سعر أونصة الذهب العالمي خلال تداولات اليوم بشكل طفيف وذلك بعد سلسلة من الهبوط امتدت لـ 6 جلسات متتالية دفعت الذهب إلى أدنى مستوياته في 3 أشهر، يأتي تعافي أسعار الذهب اليوم بسبب تراجع مستويات الدولار بعض الشيء، بينما يبقى التركيز على البيانات الأمريكية اليوم. 

سجل سعر أونصة الذهب العالمي ارتفاع اليوم بنسبة 0.2% ليسجل أعلى مستوى عند 1996 دولار للأونصة ليتداول وقت كتابة التقرير الفني لجولد بيليون عند 1995 دولار للأونصة.

يأتي هذا بعد أن انخفض الذهب وسجيل أدنى مستوى منذ 3 أشهر خلال جلسة الأمس عند 1984 دولار للأونصة. 

ومنذ بداية شهر فبراير انخفضت أسعار الذهب بنسبة 2.1% في طريقه إلى تسجيل انخفاض للشهر الثاني على التوالي، لتصبح بداية هذا العام سلبية بشكل كبير على أسعار الذهب العالمي.

وتعافي أسعار الذهب خلال جلسة اليوم يأتي نتيجة تراجع في مستويات الدولار الأمريكي، الذي شهد انخفاض محدود خلال جلسة الأمس بنسبة 0.2% واليوم يتداول عل تراجع محدود، لتظل تداولات الدولار بالقرب من أعلى مستوى في ثلاثة أشهر والذي سجله يوم أمس.

أسعار الذهب مستقرة تحت المستوى الهام 2000 دولار للأونصة، وذلك منذ صدور بيانات التضخم الأمريكية التي جاءت أفضل من التوقعات، وزادت من الاحتمالات أن البنك الفيدرالي لن يلجأ إلى خفض أسعار الفائدة في وقت قريب من هذا العام.

أكد نائب رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي مايكل بار على النهج الحذر لتخفيضات أسعار الفائدة التي دعا إليها الرئيس جيروم باول، في حين حذر رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في شيكاغو أوستان جولسبي من تأخير الإجراء لفترة طويلة.

كما حذر عدد كبير من أعضاء البنك الاحتياطي الفيدرالي من أن البنك المركزي سيبقي أسعار الفائدة أعلى إذا ظل التضخم ثابتًا، وهو السيناريو الذي يبشر بالسوء بالنسبة للذهب. لأن ارتفاع أسعار الفائدة يزيد من تكلفة الفرصة البديلة للاستثمار في الذهب.

وجاءت هذه التعليقات في أعقاب زيادة غير متوقعة في أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة، مما دفع الذهب للانخفاض بنسبة 1.4٪ يوم الثلاثاء، مسجلا أكبر انخفاض يومي منذ الرابع من ديسمبر.

الأسواق الآن تضع تسعير لخفض الفائدة خلال عام 2024 بأكمله بمقدار يقترب من 100 نقطة أساس، ليشهد تحسن بعد أن كان يوم الثلاثاء عند 85 نقطة أساس، ويذكر أن توقعات الأسواق كانت عند 150 نقطة أساس قبل بيانات التضخم.

كل هذا يسبب ضغط على أسعار الذهب بشكل عام خاصة بعد أن كسرت المستوى 2000 دولار للأونصة واستقرت تحته، فالمتداولين على الذهب حالياً لا يرون ما يدعم استمرار ارتفاع الذهب خاصة مع تراجع الطلب على الاستثمار فيه خلال هذه الفترة.

البيانات الأخيرة التي صدرت عن مجلس الذهب العالمي أظهرت استمرار خروج التدفقات النقدية من صناديق الاستثمار المدعومة بالذهب للأسبوع السادس على التوالي، الأمر الذي يعكس ضعف الطلب الاستثماري على المعدن النفيس.

خلال الأسبوع المنتهي في 9 فبراير الماضي وصل صافي التدفقات النقدية الخارجة من صناديق الاستثمار إلى – 16.9 طن ذهب، وشهدت صناديق الاستثمار في أمريكا الشمالية أكبر عمليات خروج للاستثمارات بمقدار 13.2 طن ذهب.

كما خرجت استثمارات من صناديق أوروبا بمقدار 3.4 طن ذهب كما خرجت تدفقات نقدية من صناديق أسيا بمقدار 0.2 طن ذهب.


أسعار الذهب في مصر 

تراجعت أسعار الذهب المحلي خلال جلسة الأمس في محاولة أن تعكس الانخفاض الكبير في سعر أونصة الذهب العالمي هذا الأسبوع، ولكن الانخفاض في السعر المحلي جاء محدود الأمر الذي يدل على انفصال التسعير المحلي عن العالمي.

افتتح الذهب عيار 21 الأكثر شيوعاً تداولات اليوم عند المستوى 3620 جنيه للجرام ليتداول وقت كتابة التقرير الفني لجولد بيليون عند نفس المستوى، وذلك بعد أن انخفض السعر يوم أمس بمقدار 40 جنيه حيث اغلق عند المستوى 3620 جنيه للجرام وكان قد افتتح جلسة الأمس عند المستوى 3660 جنيه للجرام. 

تراجع سعر الذهب المحلي يوم أمس يعد ضمن التذبذب في السعر وليس انخفاض واضح، وذلك لأن سعر الذهب العالمي قد انخفض بشكل حاد هذا الأسبوع واستقر تحت المستوى 2000 دولار للأونصة في الوقت الذي كان السعر المحلي يرتفع إلى المستوى 3700 جنيه للجرام، الأمر الذي يدل على عدم ارتباط التسعير المحلي حالياً بسعر الأونصة العالمية.

يبقى سعر الدولار في السوق الموازي هو المحدد الرئيسي لسعر الذهب المحلي، واستقراره الحالي يعكس التذبذب الذي تشهد أسعار الذهب المحلي بين 3570 – 3700 جنيه للجرام عيار 21.

العرض والطلب في السوق المحلي غيار واضح حالياً وسط مضاربات على السعر وتوجيهه إلى مستويات محددة لا تعكس التسعير الفعلي للذهب.


-