AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

منعا لتضارب الاختصاصات.. توصية برلمانية بنقل تبعية الشركة القابضة للنقل البري والبحري لوزارة النقل.. وكامل الوزير: النقابات العمالية بتقوي العمال على الغلط

الأربعاء 11/ديسمبر/2019 - 02:02 ص
صدى البلد
Advertisements
فريدة محمد وماجدة بدوي ومحمود فايد
* وزير النقل كامل الوزير من البرلمان:
- النقابات العمالية بتقوي العمال على الغلط وهما مش فاهمين
- "كل ما آخد قرار لتطوير هيئة خاسرة الناس تهيج ويقولك بيشردنا"
- دراسة ملف نقل تبعية القابضة للنقل البري والبحري من قطاع الأعمال لوزارة النقل قبل عرضه على الرئاسة


أوصت لجنة النقل والمواصلات في مجلس النواب، برئاسة هشام عبد الواحد، بنقل تبعية الشركة القابضة للنقل البري والبحري، من وزارة قطاع الأعمال العام إلى وزارة النقل، منعا لتضارب الاختصاصات، ولتحقيق أقصى استفادة ممكنة.

وأكد كامل الوزير، وزير النقل، أن هناك توافقا بينه وبين وزير قطاع الأعمال، بعرض ملف نقل تبعية الشركة القابضة للنقل البري والبحري، على رئيس الجمهورية، لاتخاذ ما يلزم في هذا الشأن.

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة النقل والمواصلات في مجلس النواب، برئاسة هشام عبد الواحد، لمناقشة طلب إحاطة لنقل تبعية الشركة القابضة النقل البري والبحري، من وزارة قطاع الأعمال العام إلى وزارة النقل.

وأوضح أن وزير قطاع الأعمال العام لا يمانع في ذلك طالما أنه في الصالح العام، ولكن الأمر يحتاج لدراسة مستوفاة قبل عرضه على مؤسسة الرئاسة.

وأكد كامل الوزير، أن الطلب محمود ولكنه يحتاج لدراسة بالتنسيق مع وزارة قطاع الأعمال العام ومجلس الوزراء، للوصول إلى اتفاق في هذا الشأن.

من جانبه أكد محمد حسونة، مستشار وزير قطاع الأعمال العام، أن هناك تنسيق يتم بالفعل مع وزارة النقل فيما يتعلق بالشركة القابضة للنقل البري والبحري.

وأشار إلى أن الوزارة تقوم بدورها من أجل النهوض بالعمل داخل الشركة القابضة، مؤكدا أنه لا توجد هناك خسائر، مؤكدا أن الأرباح وصلت إلى ٤ ونصف مليار جنيه بعد ما كانت ٦٠٠ مليون جنيه في ٢٠١٣.

ورفض ممثل الوزارة، اتهام الشركات التابعة بالخسارة، لأن الشركات أصبحت تحقق أرباح كبيرة.

من جهته أوضح هشام عبد الواحد، مقدم طلب الإحاطة، أن وزارة النقل هي المنوط بها تنفيذ استراتيجية الدولة في قطاع النقل، مشددا على ضرورة تطوير آليات العمل في قطاع النقل البحري ليحقق أضعاف أضعاف ما يحققه في الوقت الحالي.

وأشار إلى أن رؤية اللجنة ترتكز على ضرورة الاهتمام بأسطول النقل البحري، وزيادة عدد السفن وتوجيه الدعم اللازم لزيادة الاستثمار في هذا القطاع.وأكد عبد الواحد، أن نقل التبعية يؤدي لإحكام الرقابة الفنية على قطاع النقل البحري، وتحقيق الاستفادة القصوى منها.

واستنكر هشام عبد الواحد، تغيب وزير قطاع الأعمال العام، ورئيس الشركة القابضة للنقل البري والبحري، مشيرا إلى أن سيقدم مذكرة لرئيس البرلمان بسب تجاهل الاجتماع على الرغم من التنسيق المسبق.

من جانبهم أكد نواب اللجنة، على أهمية الدور الذي يقوم الفريق كامل الوزير في تطوير قطاع النقل، مشددين على ضرورة العمل من أجل تعظيم الاستفادة من موارد مصر، لاسيما في قطاع النقل البحري. وأشارو إلى أن نقل تبعية الشركة القابضة للنقل البحري، لوزارة النقل، سيعمل على وجود خطة واستراتيجية واضحة، بما يحقق طفرة اقتصادية كبيرة.

في سياق متصل شن كامل الوزير، وزير النقل، هجوما حادا على النقابات العمالية في قطاع النقل، متهما إياهم بعرقلة أي عمليات تطوير داخل القطاع، بحجة الدفاع عن حقوق العاملين.

وقال الوزير: النقابات العمالية بتقوي العمال على الغلط وهما مش فاهمين، مضيفا:" كل ما اخد قرار لتطوير هيئة خاسرة، الناس تهيج ويقولك بيشردنا".

وتابع وزير النقل: ازاي مؤسسة خسرانة وعاوزة تاخد أرباح؟!، قائلا: انا جاي من مؤسسة متعرفش الكلام دا، مشددا على ضرورة أن تعمل النقابات العمالية لصالح الدولة، قائلا: مش معقول الشركات تبقى خسرانة وييجي نقيب عمال يقعد يشتم فينا.

وواصل وزير النقل، الهجوم على النقابات العمالية قائلا: العامل دلوقتي مش عايز مستثمر يشغله، لأننا أول ما نقول هنعمل تطوير يقول هيشردونا، هما عايزين يقضوا وقت وياخدوا بسكوت ويروحوا يشتغلوا شغلانة تانية.

وأشار إلى أن مول محطة مصر نسبة الإشغال به ١٧٪؜ ، بينما باقي المحلات فيها "قطط وكلاب"، قائلا: ولما نجيب مستثمر يقولك لأ احنا هنديرها.. طيب ازاي ما أنت هتخسر؟".

وقال كامل الوزير، وزير النقل: مفيش نجاح بييجي بفرد مهما كان شاطر، مشيرا إلى أن الوزارة تعزز العمل الجماعي، لتحقيق وتنفيذ مطالب الشعب المصري.

وأكد أن أي نجاح تحقق وسيتحقق في الفترة المقبلة سيكون من خلال التعاون والتنسيق بين كافة العاملين في الوزارة، لافتا إلى أن التنسيق بين السلطتين التنفيذية والتشريعية أحد أهم أسباب النجاح.

بدوره قال المستشار عمر مروان، وزير شئون مجلس النواب: إنه من حظ وزارة النقل أن يتولاها كامل الوزير، لما يتمتع به من شفافية وصراحة، مشيرا إلى أن وزير النقل محظوظ أيضا بوجود لجنة متعاونة بهذا الشكل.

وحرص كامل الوزير، على تقديم العزاء للجنة في وفاة النائب محمد بدوي دسوقي، معلنا أنه سيتوجه لتقديم واجب العزاء لأسرته.
Advertisements
AdvertisementS