AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

رسائل مناورة قادر 2020 .. التعامل مع عدائيات مختلفة فى توقيت متزامن .. مواجهة عناصر معادية أرسلتها إحدى الدول .. واستعراض الأسلحة الجديدة من أجل ردع كل من يحاول أن يهدد الأمن القومي المصري

الخميس 16/يناير/2020 - 06:00 م
صورة من المناورة
صورة من المناورة العسكرية قادر 2020
Advertisements
قادر 2020:
= المناورة أثبتت قدرة القوات المسلحة على تأمين المصالح القومية للدولة
= التعامل مع كافة العدائيات على كافة الاتجاهات الاستراتيجية فى توقيت متزامن


المناورة العسكرية قادر 2020، أصبحت حديث المصريين خلال الأيام الماضية، بل وصل الحديث عنها في محيط مصر الإقليمي والعالمي، كما أن صداها وصل إلى كافة وكالات الأنباء العالمية، وقام المحللون والمختصون بتحليل المناورة ، وسط إعجاب وذهول شديد، لما وصلت إليه إمكانيات القوات المسلحة المصرية، خلال فترة وجيزة للغاية، وجاهزيتها في الدفاع عن الأمن القومي المصري ومصالح الدولة المصرية.

المناورة الإستراتيجية قادر 2020

بنيت لفكرة الإستراتيجية التعبوية للمناورة على إمكانيات وقدرات القوات المسلحة لتنفيذ خطة الفتح الإستراتيجى التعبوى الجزئى ارتباطا بطبيعة التهديدات والعدائيات الحالية والمنتظرة والتوزيع الإستراتيجي للقوات المسلحة.

مواجهة إحدى الدول الداعمة للإرهاب

ونتيجة لعدم الاستقرار الإقليمي والدولي وتنامى الأعمال المسلحة، كان جزء من التدريب الخاص بالمناورة العسكرية قادر 2020، مواجهة ما قامت به إحدى الدول من إرسال بعض العناصر المعادية للقيام بعملية محدودة على أحد الجهات الإستراتيجية والتأثير على المصالح الحيوية للدولة المصرية، مع استمرار تقديم الدعم اللوجستي لتصعيد العمليات الإرهابية على الاتجاه الإستراتيجى الشمالى الشرقى.

وقررت القيادة العامة للقوات المسلحة تنفيذ أعمال الفتح الإستراتيجى التعبوى الجزئى لتنفيذ عملية محدودة للقضاء على كافة التهديدات والعدائيات على مختلف الاتجاهات الإستراتيجية وتأمين خط الحدود الدولية مع فرض السيطرة الكاملة على مسرح عمليات البحر الأحمر والمتوسط وتأمين الملاحة البحرية ومصادر الثورة ولقد تم التخطيط لتنفيذ المناورة على عدة مراحل.

تنفيذ مناورة قادر 2020

نفذت تشكيلات ووحدات القوات المسلحة من القوات البرية والبحرية والجوية، وقوات الدفاع الجوي، إضافة إلى عناصر القوات الخاصة من الصاعقة والمظلات، خلال الأيام الماضية، عددًا من الأنشطة التدريبية في إطار المناورة العسكرية «قادر 2020»، تتضمنت عمليات الفتح الإستراتيجي للقوات على جميع الاتجاهات الإستراتيجية للدولة وعلى ساحلى البحرين الأحمر والمتوسط.

تضمنت التدريبات عددا من الرمايات بالذخيرة الحية لمختلف الأسلحة من القوات البحرية والجوية والبرية والدفاع الجوى، بما يثبت قدرة القوات المسلحة على تأمين المصالح القومية للدولة، والتعامل مع كافة العدائيات على كافة الاتجاهات الاستراتيجية فى توقيت متزامن.

واستعرضت القوات المسلحة لأول مرة، عددًا من الأسلحة الروسية الحديثة التي دخلت الخدمة مؤخرا، مثل الطائرة المقاتلة "ميج 29 أم 2 – mig29 m2" والطائرة الهليكوبتر "كاموف 52"، ومروحية القتال والنقل متعددة المهام "mi 24".

المنطقة الشمالية العسكرية


نفذت المنطقة الشمالية العسكرية بالتعاون مع القوات البحرية وعناصر من القوات الخاصة، عددًا من الأنشطة التدريبية فى إطار فعاليات المناورة «قادر 2020» التى تنفذ على جميع الاتجاهات الإستراتيجية برًا وبحرا وجوًا بالتعاون بين جميع الأفرع الرئيسية والتشكيلات التعبوية للقوات المسلحة.

وقامت وحدات المنطقة الشمالية العسكرية برفع درجات الاستعداد والاصطفاف والتفتيش وتحميل المركبات والمدرعات والتحرك إلى مناطق عملها بالناقلات والسكك الحديدية فى إطار خطة الفتح الإستراتيجى وإعادة تمركز كتيبة صاعقة لتنفيذ مهام قتالية خاصة على الاتجاه الإستراتيجى الشمالى.

كما نفذت تدريبا مشتركا لتأمين ساحل البحر المتوسط لصد إبرار بحرى معادٍ بالتنسيق مع القوات البحرية والجوية وقوات حرس الحدود والقوات الخاصة، مع تنفيذ أعمال القيادة والسيطرة من مركز العمليات المتقدم بقاعدة محمد نجيب العسكرية.

المنطقة الغربية العسكرية


وقامت المنطقة الغربية العسكرية بتنفيذ عدد من الأنشطة على امتداد الحدود البرية والساحلية بالتعاون مع الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة وقوات حرس الحدود حيث تم رفع درجات الاستعداد القتالي للتشكيلات والقواعد العسكرية مع تنفيذ خطة الفتح الإستراتيجى لعناصر المنطقة الغربية على كافة المحاور والاتجاهات وتنفيذ العديد من المشروعات التكتيكية بجنود بالذخيرة الحية باشتراك عناصر القوات الجوية والدفاع الجوى وكذا تأمين السواحل البحرية والبرية بالتعاون مع القوات البحرية وقوات حرس الحدود.

الجيش الثاني الميداني


نفذت عناصر من الجيشين الثانى والثالث الميدانيين والمنطقتين المركزية والجنوبية عددًا من الأنشطة القتالية بالتعاون مع جميع الأفرع الرئيسية وأجهزة القيادة العامة للقوات المسلحة.

بدأت الأنشطة التدريبية برفع حالات الاستعداد القتالى والاصطفاف والتفتيش للعناصر المشاركة، تلاها تنفيذ عناصر الجيش الثانى الميدانى عددا من المداهمات للبؤر والأوكار الإرهابية بمناطق شمال سيناء، وكذا تكثيف إجراءات التأمين على الأنفاق والمعابر والمعديات، مع اتخاذ إجراءات التأمين على طول المجرى الملاحى لقناة السويس وساحل البحر المتوسط بالتعاون مع القوات الجوية والبحرية.

الجيش الثالث الميداني


نفذت عناصر الجيش الثالث الميدانى العديد من الأنشطة التدريبية ومداهمة البؤر الإرهابية بمناطق وسط سيناء، مع الاستمرار فى تأمين المجرى الملاحى لقناة السويس ونفق الشهيد أحمد حمدى وتأمين سواحل خليج السويس وخليج العقبة، بالتعاون مع القوات الجوية والبحرية، وتأمين الأهداف الحيوية والمقاصد السياحية بوسط وجنوب سيناء.

المنطقة المركزية العسكرية


رفعت عناصر من المنطقة المركزية العسكرية درجات الاستعداد القتالى، تضمنت اصطفافا للقوات المشاركة، وتنفيذ إجراءت التحميل والفتح الإستراتيجى لمعاونة الجيوش الميدانية والمناطق العسكرية، وذلك فى إطار خطة الفتح الاستراتيجي لوحدات المنطقة المركزية العسكرية بالتعاون مع هيئات وإدارات القوات المسلحة.

كما نفذت إحدى وحدات المنطقة المركزية مشروعا تكتيكيا بجنود مع الرماية بالذخيرة الحية أظهر مدى ما تتمتع به وحدات المنطقة المركزية العسكرية من كفاءة تدريبية عالية.

المنطقة الجنوبية العسكرية


رفعت عناصر المنطقة الجنوبية العسكرية درجات الاستعداد وتنفيذ مشروع تكتيكى مع الرماية بالذخيرة الحية مع تأمين الحدود الجنوبية مع دولة السودان ودولة ليبيا وتنفيذ العديد من الأنشطة داخل نطاق المنطقة الجنوبية العسكرية.

قوات المظلات


نفذت قوات المظلات عددا من الأنشطة التدريبية تضمنت رفع درجات الإستعداد وتحميل كتيبة مظلات بواسطة عدد من طائرات النقل مختلفة الطرازات، وتنفيذ إبرار جوى لوحدة مظلات بواسطة عدد من طائرات الهليكوبتر وتكليفها بمهمة القضاء على العناصر المعادية وتأمين مناطق الإنزال وتحقيق التقابل مع القوات الصديقة، وكذلك إسقاط عناصر قفز حر بواسطة هليكوبتر الشنوك متمركزة على سطح حاملة المروحيات طراز ميسترال وتكليفها بمهمة تأمين رأس الشاطئ.

قوات حرس الحدود


تعاونت قوات حرس الحدود، مع القوات الجوية فى تأمين الحدود والسواحل المصرية، كذلك تنفيذ عدد من الأنشطة تضمنت إحباط محاولة هجرة غير شرعية عبر ساحل البحر المتوسط وكذلك إحباط محاولات التسلل والتهريب عبر خط الحدود البرية الغربية وتشديد إجراءات التأمين على كافة الحدود البرية والساحلية.

وتقوم قوات حرس الحدود بتنفيذ مهامها بتوفير الحماية الجوية للقوات والأهداف الحيوية ومعاونة أعمال قتال الأفرع الرئيسية والتشكيلات التعبوية وتنفيذ مهام المراقبة الجوية للحدود.

القوات البحرية


قامت القوات البحرية من مناطق عملياتها بتأمين الاتجاهات الإستراتيجية بالتعاون مع الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة والتشكيلات التعبوية والقوات الخاصة، وتستمر فى تأمين المنشآت الحيوية بالبحر وبالمياه الإقليمية والاقتصادية، ونفذت العديد من الأنشطة القتالية فى المرحلة الأولى والثانية، ومنها تنفيذ عملية برمائية على ساحل البحر المتوسط بالتعاون مع القوات الجوية وقوات الدفاع الجوى.

وجرى تنفيذ عدد من الرمايات لعدد من الطوربيدات والفرقاطات وطائرات الهيل المحمولة بحرًا، إضافة إلى وحدات مكافحة الغواصات، كما قامت بتعزيز إجراءات الأمن البحرى بمسرح عمليات البحر المتوسط والأحمر وتأمين الممرات الملاحية الدولية.

قوات الصاعقة


نفذت قوات الصاعقة بعض الأنشطة التدريبية تضمنت اصطفافا وتحميلا استراتيجيا لعناصر من الوحدة 999 قتال بواسطة عدد من الطائرات مختلفة الطرازات، وتنفيذ الإبرار البحرى لوحدة صاعقة محملة على عربات هامر بالوسائط البحرية من حاملة المروحيات وتكليفها بمهمة الاستيلاء على رأس شاطئ وتأمينه بالتعاون مع القوات البحرية والجوية.

كما نفذت عمليات الإبرار الجوى لعناصر من الوحدة 999 قتال بواسطة عدد من طائرات الهليكوبتر مختلفة الطرازات وتكليفها بمهمة القضاء على العناصر المعادية وتعاون أعمال قتال الجيوش والمناطق على جميع الاتجاهات الاستراتيجية.

القوات الجوية


أعادت القوات الجوية تمركز طائراتها من مختلف الطرازات ومن مختلف القواعد العسكرية لتقديم الحماية الجوية لكافة العناصر المشاركة فى المناورة «قادر 2020» على مختلف الإتجاهات ، وتنفيذ عدد من طلعات الإستطلاع وتقديم المعاونة النيرانية للعناصر المشاركة فى تنسيق تام مع قوات الدفاع الجوى.

وعاونت القوات البحرية أثناء تنفيذ مهامها لتأمين المصالح الاقتصادية فى مسرحى عمليات البحرين الأحمر والمتوسط وتنفيذ أعمال النقل الإستراتيجى لقوات الصاعقة فى إتجاهات عملها والقيام بتنفيذ عمليات الإبرار والإسقاط لقوات المظلات مع تقديم المعاونة الجوية باستهداف البؤر الإرهابية على كافة الإتجاهات بالتعاون مع التشكيلات التعبوية مع الاستعداد لتنفيذ مهام الإخلاء الطبي والبحث والإنقاذ.

الدفاع الجوي


نفذت عناصر من الدفاع الجوى العديد من الرمايات لمعاونة أعمال القوات على جميع الاتجاهات.

وأظهرت المناورة "قادر 2020" مدى جاهزية واستعداد القوات المشتركة لتنفيذ المهام باحترافية وروح معنوية مرتفعة للذود عن تراب وطننا الغالى،كما أن تنفيذ هذه المناورات الضخمة على كافة الإتجاهات الإستراتيجية للدولة، تأكيدًا على الوعي الكامل لدى القيادة السياسية المصرية وحرصها الدائم للوصول لمنظومة قتالية متكاملة وتكثيف إجراءات التأمين على كامل القطر المصرى وتطوير نظم التسليح فى كافة الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة المصرية وردع كل من تسول له نفسه المساس بأمن مصر واستقرارها.
Advertisements
AdvertisementS