AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
hedad
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

رئيس الوزراء عن إنجازات الأوقاف: تتصدى للفكر التكفيري وتخدم المجتمع

الجمعة 17/يناير/2020 - 11:41 ص
 الدكتور مصطفى مدبولي
الدكتور مصطفى مدبولي
Advertisements
محمود مطاوع
استعرض الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، تقريرًا من الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، حول ما حققته الوزارة خلال فترة توليه المسئولية في يوليو 2013 حتى ديسمبر 2019.

وأكد وزير الأوقاف أن هذه الفترة شهدت نقلة نوعية في تحسين الأحوال المالية للأئمة، وإيجاد نسق فكري وسطي مستنير، وإعداد برامج تأهيل عصرية للأئمة والواعظات وجميع العاملين بالأوقاف، وإحداث حركة دائبة في مجال التأليف والترجمة والنشر، وعقد المؤتمرات والمسابقات الدولية لخدمة القرآن الكريم، وتفعيل دور الوزارة في مجال أعمال البر وتنمية وخدمة المجتمع، وبذل جهود كبيرة لعمارة المساجد بتكلفة تزيد على 2.8 مليار جنيه، إلى جانب إنجاز 16041 وحدة سكنية وإدارية بتكلفة زادت على ملياري جنيه، منها 12598 وحدة إسكان اجتماعي، وتعظيم الموارد الذاتية للوزارة في مختلف المجالات.

من جانبه ثمن رئيس مجلس الوزراء الجهود التي تبذلها وزارة الأوقاف على الصعيدين الدعوي والمجتمعي، لافتًا إلى أن الدولة تقدر دور الوزارة في التصدي للفكر التكفيري في توقيت دقيق من تاريخ الوطن، ونشر سماحة الاسلام وإيضاح صحيح مفاهيم الدين الحنيف، بالإضافة إلى الدور الخدمي والمجتمعي في مجال التعليم والصحة والإسكان بالتعاون مع الوزارات المعنية، مشيرًا إلى أن جهود التنمية تتطلب تعاونًا وتنسيقًا، والعمل وفق هدف مشترك هو تحسين جودة الحياة لأبناء الوطن.

واستعرض وزير الأوقاف جهود الوزارة في تحسين الأحوال المالية للأئمة، مُشيرًا إلى أن أقل زيادة لأحدث إمام معين بلغت 2333 جنيها شهريًا، في حين بلغت زيادة بعض الأئمة 2915 جنيها شهريًا، لافتًا إلى أن نسبة الزيادة للأئمة الحاصلين على الدكتوراه من المعينين على الدرجة الثانية بلغت 212%، مضيفا أنه تم تحسين أحوال المُحفظين وشيوخ وأعضاء المقارئ وزيادة مكافآتهم بنسب تتراوح ما بين 167% و300%، وكذا تحسين أحوال خطباء المكافأة بنسب تصل إلى نحو 233%، وذلك لكل من اجتاز المقابلة واختبارات تحسين مستوى الخطباء.

وفي مجال الدعوة وخدمة القرآن الكريم، أوضح وزير الأوقاف أنه تم تنفيذ 12097 ملتقى فكريا في موضوعات متنوعة، وتنفيذ 3134 قافلة دعوية بالمناطق النائية والحدودية، وتنفيذ 32 مركزا ثقافيا إسلاميا، وتنفيذ 17794 فصلا لمحو الأمية، وزيادة عدد خطباء المكافأة والواعظات المتطوعات بنحو 896 خطيبا، و236 واعظة. وفي مجال خدمة القرآن الكريم، أشار وزير الأوقاف إلى أن الفترة السابقة شهدت إقامة 1150 مدرسة قرآنية، وعدد 69 مركزا لإعداد مُحفظي القرآن الكريم، وبلغ عدد المحفظين بالمكافأة أو تطوعًا 2295 مُحفظًا.

وفي مجال التدريب والتثقيف أوضح وزير الأوقاف أنه تم افتتاح أكاديمية الأوقاف الدولية لتدريب الأئمة والواعظات وإعداد المدربين في شهر يناير2019، وتم تنفيذ 27 برنامجا تدريبيا متخصصا بها، وتدريب أربع مجموعات بواقع (255) معلمًا من معلمي التربية الدينية الإسلامية بأكاديمية الأوقاف الدولية، بالاشتراك مع وزارة التربية والتعليم، إلى جانب 193 برنامجا للتدريب والتأهيل بمركز التدريب بمسجد النور بالعباسية، كما تم افتتاح مركز الأوقاف للبحوث والدراسات الدينية بأكاديمية الأوقاف في شهر أغسطس 2019م، وتم إطلاق الدورات التدريبية للأئمة والواعظات على معالجة القضايا السكانية وتنظيم الأسرة وتم تدريب (9600) إمام خلال هذه الفترة.

وأضاف أنه قد تم استحداث برامج مهارات التواصل الإعلامي للأئمة والواعظات عام 2019 وتم تنفيذ أول أربع دورات تدريبية بواقع ثلاث دورات لعدد (45) إمامًا، ودورة للواعظات لعدد (19) واعظة، وتم استحداث برامج رخصة الحاسب الآلي الدولية بأكاديمية الأوقاف، وتم تنفيذ (11) برنامجًا تدريبيًا خلال تلك الفترة، وجار استمرار هذه الدورات.

كما استعرض الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، جهود الوزارة في مجال عمارة المساجد وفرشها، خلال السنوات الست والنصف الماضية، مشيرًا إلى أن عدد المساجد التي تم احلالها وتجديدها وصيانتها وترميمها، بلغ 3183 مسجدًا، بتكلفة بلغت نحو 2.4 مليار جنيه، وبلغ عدد المساجد التي تم فرشها 8133 مسجدًا، بتكلفة مالية 433 مليون جنيه، وبذلك يكون إجمالي ما تم صرفه على إحلال وتجديد وصيانة وفرش المساجد خلال تلك الفترة هو 2.8 مليار جنيه.

وحول جهود وزارة الأوقاف في مجال خدمة المجتمع، أكد الدكتور محمد مختار جمعة، أن الفترة المحددة شهدت صرف 100 مليون جنيه لمشروع (سكن كريم) من خلال بروتوكول تعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي، وتم صرف 30 مليون جنيه مساهمة في تأثيث 1000 شقة للأسر الأولى بالرعاية بمعرفة وزارة التضامن الاجتماعي، كما تم صرف 20 مليون جنيه لمبادرة (نور حياة) للإبصار، وتم صرف 20 مليون جنيه لصندوق الاستثمار الخيري الخاص بذوي الإعاقة، فضلًا عن صرف نحو 25 مليون جنيه في بناء 100 منزل بحلايب بالبحر الأحمر، بالتعاون مع وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية الجديدة، كما تم صرف حوالي 16 مليون جنيه في رفع كفاءة 270 منزلًا ببئر العبد بشمال سيناء، وتم التنفيذ بالتعاون مع وزارة الإسكان، وتم صرف 25 مليون جنيه في استخراج شهادة أمان للمرأة المعيلة، بالتعاون مع المجلس القومي للمرأة، كما تم صرف نحو 122 مليون جنيه للإعانات النقدية للأسر الأولى بالرعاية، وطلاب العلم الفقراء، وأصحاب الأمراض المزمنة، وخلافه.

وأضاف الوزير أنه تم شراء سلع غذائية بقيمة 30 مليون جنيه لشنطة رمضان بالإضافة إلى بروتوكول التعاون مع وزارة التموين (سكر وأرز) وتوزيعها على الأسر الأولى بالرعاية، وتم صرف 4 ملايين جنيه في استخراج 80 ألف بطاقة رقم قومي للمرأة المعيلة، بالتعاون مع المجلس القومي للمرأة، كما تم شراء 8600 مقعد دراسي بقيمة 8 ملايين جنيه، وإهداؤها للمدارس بالمناطق الأولى بالرعاية، وتم شراء 57,868 ألف بطانية للشتاء بقيمة نحو 5.5 مليون جنيه وتوزيعها للأسر الأولى بالرعاية.

ولفت الوزير إلى أنه تم صرف 8,151,552 جنيه في علاج مرضى الأورام، كما تم شراء 3000 سجادة بقيمة نحو 1.3 مليون جنيه، من إنتاج مصانع سجاد دمنهور، وإهداؤها للأسر الأولى بالرعاية بمعرفة وزارة التضامن الاجتماعي، وتم صرف 10 ملايين جنيه لصندوق تأمين العاملين، كما تم صرف 30 مليون جنيه دعم صندوق الرعاية الصحية، وتم صرف 12 مليون جنيه لدعم مستشفى الدعاة ومعهد التمريض، الى جانب صرف 75 مليون جنيه لتنفيذ شروط الواقفين المحددة نقدًا وعينًا.

كما تم صرف 11.4 مليون جنيه على الطلاب الوافدين المسجلين على منحة المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، وصرف أكثر من (80) مليون جنيه بمعرفة مجالس الإدارات ولجان البر بالمساجد الكبرى على مستوى الجمهورية، وبلغ ما تم تخصيصه 200 مليون جنيه لبروتوكول بناء المدارس بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم وصندوق دعم التعليم الخيري لبناء مدارس بالقرى والمناطق الأولى بالرعاية، وتم صرف (25) مليون جنيه منها كدفعة أولى، كما تم تخصيص 200 مليون جنيه لمبادرة (حياة كريمة)، وتم صرف (20) مليون جنيه منها كدفعة أولى، وأوضح الوزير أنه بذلك يكون إجمالي ما تم صرفه وتخصيصه في مجال الإعانات النقدية والمساعدات العينية وشروط الواقفين، والقرض الحسن، وصكوك الأضاحي، وخلافه نحو 1.5 مليار جنيه.

كما عرض وزير الأوقاف جهود تنمية الموارد الذاتية للوزارة، مشيرًا إلى أن هيئة الأوقاف المصرية حققت أعلى نسبة إيرادات سنوية في تاريخها خلال العام المالي 2018/2019م حيث بلغ إجمالي الإيرادات نحو 1.5 مليار جنيه، وهي أعلى نسبة تحصيل في تاريخ الهيئة، كما حققت أعلى إيراد شهري خلال شهر مايو 2019، بلغ نحو 230 مليون جنيه، كما بلغت إيرادات هيئة الأوقاف في النصف الأول من العام المالي 2019/2020 نحو 700 مليون جنيه، بزيادة تقدر بنحو 13% عن نفس المدة من العام السابق، وأضاف أن صناديق النذور حققت أعلى عائد سنوي في تاريخها بلغ نحو (30) مليون جنيه، كما حققت أعلى عائد شهري في أكتوبر 2019م بلغ نحو 4 ملايين جنيه، وحققت اللجنة العليا للخدمات أعلى عائد سنوي في تاريخها حيث بلغ حوالي 48 مليون جنيه.

Advertisements
AdvertisementS