AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

هل الوعد بالطلاق له كفارة.. الإفتاء توضح

الخميس 13/فبراير/2020 - 03:01 ص
صدى البلد
Advertisements
إيمان طلعت
هل الوعد بالطلاق له كفارة ؟..سؤال أجاب عنه الدكتور على فخر، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، وذلك خلال فتوى مسجله له عبر صفحة دار الإفتاء المصرية على موقع التواصل الإجتماعي فيسبوك.
 
وأجاب فخر، قائلًا:" ليست مسألة كفارة ولكن يجب على الزوج ألا يعود لسانه على نطق كلمة الطلاق إذا كان تهديدًا أو وعدًا، حتى لا يغلب عليه شيطانه مرة من المرات ويطلق طلاقًا صريحًا.

وتابع: علينا إذا ما أصابنا شئ من الضيق أو الضجر ان نسارع لذكر الله حتى نبتعد عما يغضب الله. 

هل يجوز للزوجة طلب الطلاق حال إدمان زوجها ورفضه العلاج
هل يجوز للزوجة طلب الطلاق حال إدمان زوجها ورفضه الخضوع للعلاج؟.. سؤال أجاب عنه الشيخ عويضة عثمان، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، وذلك خلال لقائه بفتوى مسجله له عبر صفحة الإفتاء المصرية.

وقال عثمان: إنه يجب عليكي أن تصبري إلى أن ينتهى من هذا الإدمان الذى فيه وتعالجيه، فالمرأة الصالحة هى التى تقف بجوار زوجها حتى تأخذ بيده من المعاصي ومن هذا الإدمان.

وتابع: فإن صبرتي عليه حتى يخرج من هذا الابتلاء يكون أفضل. 

حكم طلب الزوجة للطلاق بسبب إدمان زوجها
قال الشيخ أحمد ممدوح، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن الطلاق هو أبغض الحلال عند الله ولا يصح للزوجين أن يلجأ إليه إلا إذا استحالت العشرة بينهما.

وأضاف ممدوح، فى إجابته عن سؤال «هل يجوز للزوجة طلب الطلاق بسبب إدمان زوجها؟»، أن مجرد الإدمان لا يكون موجبا.. لن تطلب المرأة الطلاق إلا إذا استحالت العشرة بينهما.. فيجب أن تحاولى مع زوجك معه مرة تلو المرة.. لا سيما إن كان هناك أولاد بينكما فهدم الأسر لا يكون بهذه السهولة.

وأشار الى أنه إذا استحالت العشرة وكان رافضًا للعلاج وكانت المساوى والمفاسد المترتبة على استمرار الحياة الزوجية تزيد عن المصالح المترتبة على ذلك فلا حرج أن تطلبي الطلاق وإن كان هو العلاج الأخير الذى لا نذهب اليه إلا بعد استنفاد الطرق الأخرى.
 
حكم الشرع في استمرار الزواج من مدمن المخدرات
قال الشيخ محمود شلبي، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن تعاطى المخدرات بواسطة التدخين أو غيره معصية شنيعة ولها أضرار وخيمة ومتعاطيها على خطر عظيم، إن لم يمن الله تعالى عليه بالتوبة.

وأضاف شلبي، فى إجابته عن سؤال «ما حكم مدمن المخدرات؟ وهل يحق لزوجته طلب الطلاق منه أم ماذا»، أن متعاطي المخدرات يفعل معصية فهو عاصى لله تعالى، وبالتالي يجب عليه الإقلاع عنها فورًا مخافة أن يحل عليه سخط الله تعالى ومقته.

وأوضح أنه يجب على زوجته أن لا تتعجل فى طلب الطلاق، فعليها أن تنصحه وتعالجه وتصبر وتدخل أهل الخير والصلاح إلى أن يفيض بها الأمر وأصبحت لا تطيق العيش معه فلها أن تطلب الطلاق.

هل يقع الطلاق عبر الهاتف.. أمين الإفتاء يجيب
قال الشيخ عمرو الوردانى، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن الطلاق سواء كان عبر الهاتف أو وسائل التواصل الاجتماعية يقع بشروطه. 

وأضاف الشيخ عمرو الوردانى، فى إجابته عن سؤال يقول صاحبه: «هل يقع الطلاق عبر الهاتف؟»، أنه ليس مجرد استعمال الوسيلة فى إرسال لفظة "إنتى طالق" هو المانع من وقوع الطلاق، فالذي يكون مانعا هو فاقد الإدراك والأملاك وتخلف النية، فإذا كانت الطلقة بلفظ كنائي فهذا هو الذى يؤثر.

وأشار إلى أنه لأبد من التحقيق المباشر إذا كان الكلام عن طلقة معينة محددة صدرت من شخص معين تجاه زوجته.

حكم الطلاق عبر الهاتف 

من جانبه، قال الشيخ أحمد ممدوح، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إنه إذا قام الزوج بتطليق زوجته عبر الهاتف؛ يقع طلاقه ويعد صحيحًا فى العموم.

وأوضح" ممدوح"، فى إجابته عن سؤال تقول صاحبته: "زوجي مسافر وقام بتطليقي عبر الهاتف المحمول؛ فهل يقع طلاقه ويصح؟"، أنه لا يمكن الجزم بوقوع الطلاق فى حالتها بالاستناد على كلام عام؛ بل لكل حالة ظروفها وملابساتها الخاصة التى تختلف عن غيرها.

ونصح أمين الفتوى السائلة، عبر الصفحة الرسمية لدار الإفتاء بموقع التواصل الاجتماعي "يوتيوب" بضرورة أن يحضر الزوج، للاستماع منه ووصف الأمر من وجهة نظريه وإيضاح نيته، حتي نستطيع الجزم بوقوع الطلاق من عدمه.

 حكم الطلاق على فيسبوك
حكم الطلاق على فيسبوك .. سؤال ورد إلى دار الإفتاء المصرية، وأجاب عنه الشيخ أحمد ممدوح، أمين الفتوى بدار الإفتاء، قائلا: "معرفش".

وأضاف ممدوح، في البث المباشر لدار الإفتاء، أنه لا يعلم كيف طلق السائل زوجته على فيسبوك وبأي صورة، هل طلقها بالصوت أو في الشات أو بالتصريح أو الكناية.

وأشار إلى أن أسئلة الطلاق يتم التحقيق فيها من خلال دار الإفتاء المصرية، بحضور الزوج وسؤاله عن كيفية الطلاق وما تلفظ به.

وقوع الطلاق أثناء الحمل
قال الشيخ أحمد وسام، أمين لجنة الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إنه يجوز تطليق الزوجة في فترة الحمل إذا اكتملت أركان الطلاق، ولا يوجد في الشرع ما يمنع ذلك، وهذا عليه إجماع بين أهل العلم وليس فيه خلاف.

وأضاف وسام، خلال لقائه بفتوى مسجلة له، فى إجابته عن سؤال: "هل يقع الطلاق والمرأة حامل؟"، أن الطلاق وقوعه أو عدم وقوعه لا علاقة له بالحمل، فالحمل يفيد فى معرفة العدة.

وأشار إلى أن عدة الحامل تنتهي بوضع الحمل فإذا راجعها زوجها قبل وضع الحمل جاز ذلك، وعلى الزوج أن يحتسب هذه تطليقة.

حكم قول عليا الطلاق
قال الشيخ محمد وسام، مدير إدارة الفتوى وأمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن الحلف على الزوجة بعبارة «علي الطلاق إن فعلت كذا تبقى طالق» ليس طلاقًا ولا يقع.

وأضاف وسام، خلال لقائه بفتوى مسجله له، خلال إجابته عن سؤال ورد إليه مضمونه: "هل يقع الطلاق بلفظة عليَّ الطلاق؟"، أنه إذا حلف الرجل على زوجته بلفظ "عليا الطلاق تبقي طالق لو فعلتى كذا" هذا حلفًا بالطلاق وهذا يقال بغرض الحمل على فعل شيء أو ترك شيء ولذلك لا يقع به طلاق وإنما فيه الكفارة إذا وقع هذا الشيء ولم يفعل، ففيه كفارة وهى إطعام 10 مساكين ولا يقع الطلاق.

وأشار إلى أن من يحلف على زوجته بمثل هذا فعليه أن يخرج كفارة يمين، وهي إطعام 10 مساكين، ناصحًا بالذهاب إلى دار الإفتاء للفصل بين الزوجين في مسائل الطلاق.

اقرأ المزيد: 
Advertisements
AdvertisementS