AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

لأول مرة في تاريخ الجزائر.. محاكمة نجل الرئيس تبون في قضايا فساد

الخميس 27/فبراير/2020 - 12:28 ص
صدى البلد
Advertisements
أحمد قاسم
أصدرت محكمة سيدي أمحمد، في الجزائر، مساء أمس الأربعاء، حكمًا ببراءة خالد تبون نجل الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، في قضايا فساد. 

وذكرت قناة "النهار" الجزائرية أن نجل تبون كان متهمًا في قضية منح مزايا غير مستحقة، مشيرةً إلى أن المحكمة ذاتها قضت بالسجن النافذ 8 سنوات، على كمال شيخي المدعو "البوشي"، وتغريمه بمليون دينار جزائري، بتهمة "منح وتلقي امتيازات وسوء استغلال الوظيفة وتلقي امتيازات غير مشروعة".

كما قضت المحكمة بسجن رئيس بلدية بن عكنون السابق، كمال بوعرابة 6 سنوات، وسائق اللواء المتقاعد هامل عبد القادر بن زهرة 4 سنوات وتغريمه بمبلغ 200 ألف دينار جزائري.

وكانت نصيرة واعلي، محامية خالد تبون، قد صرحت بأن المحققين لم يطرحوا على موكلها أية أسئلة بشأن الملف، مضيفة أن كل أسئلتهم تمحورت حول شخص والده.

وقالت المحامية إن محققي الدرك سمحوا لكل من تم التحقيق معهم بالاتصال هاتفيا بذويهم، باستثناء موكلها الذي قالت إنه "عانى كثيرا خلال التحقيق".

وأوضح لسان الدفاع، أن خالد تبون قد أكد خلال الاستماع إليه من طرف قاضي الجلسة، أن لا علاقة له بالملف الخاص بمنح مزايا غير مستحقة أو رخصة بناء، مشيرا إلى أنه يعرف المحكوم عليه "البوشي" كصديق فقط، وفقًا لصحيفة "البلاد" الجزائرية.

وذكرت المحامية أن موكلها صرح بأنه التقى بـ "البوشي" أثناء أدائه العمرة وكان قد منحه كيسا به قارورتي عطر كهدية، وهما القارورتين التي وجد نفسه بسببهما داخل السجن لمدة 18 شهرا، مشيرة إلى أنه تم استدعاؤه 5 مرات على التوالي، ولم يتم طرح عليه أي سؤال ماعدا سؤال حول القارورتين، قبل أن تضاف له تهمة "تكوين جمعية أشرار"، وهي التهمة التي تم إلغائها مباشرة بعد التغييرات التي حدثت في البلاد ما بعد فبراير 2019.
Advertisements
AdvertisementS