AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

حكاية اغتصاب فتيات "الريكلام" بالجيزة

الجمعة 03/أبريل/2020 - 05:24 م
اغتصاب فتاة في الجيزة
اغتصاب فتاة في الجيزة
Advertisements
ندى حمودة - أحمد مهدي
كانوا بيتفقوا علي اوردرات ادامي وبيحددوا سعر الليلة فكرت ليه مكونش انا كمان من اللي ينول من الحب جانب.. اتفقت مع اصحابي وبدأنا نعمل حجوتة ونستدرج البنات الريكلام ونغتصبهم واستمرينا في الموضوع عشان محدش بلغ. 

أدلي أحد المتهمين بعصابة خطف واغتصاب فتيات الليل "ريكلام" بالجيزة باعترافات تفصيلية في التحقيقات التي أجرتها نيابة حوادث جنوب الجيزة وأثناء استجوابه أمام رجال الأمن عقب ضبطه.

وقال المتهم الرئيسي أنه كان يعمل في كوافير حريمي منذ عامين وسرد قائلا:" كنت بكنس الشعر من الأرض وأنظم الأدوات في المحل وأثناء شغلي كنت بتابع بنات حلوة جدا بتتردد علي المحل لحد ما سمعت كذا واحدة منهم بتتفق مع رجالة في التليفون علي سهرات حمراء"

واستطرد المتهم قائلا أمام فريق مباحث الجيزة: "كل ما كنت أسمع بنت من اللي شغالين في الملاهي الليلية بتتفق مع راجل علي ثمن الليلة قلت اشمعنا أنا وقررت أوصل للبنات دي"

شرحت تحريات العقيد محمد الشاذلي مفتش مباحث قطاع غرب الجيزة أن المتهم أثناء جلوسه في إحدي سهراته مع صديقين له روى لهما ما يدور بذهنه واتفقوا جميعا علي طريقة لاستدراج تلك الفتيات بها فاستغل المتهم الرئيسي امتلاك محل الكوافير لأرقام هواتف الفتيات اللاتي اعتدن الاتصال به لتحديد موعد قبل الحضور وحصل عليها وبدأ في الاتصال بهن عبر تطبيق "واتس أب" مدعيا أنه ثري خليجي يرغب في تحديد موعد لقضاء سهرة حمراء.


أضاف المتهم أنه نظرا لإجادته تقليد اللهجة الخليجية أقنع ضحاياه بالذهاب إليه بعد عرض مبالغ مالية ضخمة عليهن حيث كان يعرض علي كل منهن مبالغ تتراوح من 3 إلي 10 آلاف جنيه في الليلة الواحدة ويستعين بمتهم آخر للذهاب إلي محل عملها ليقلها بسيارة إلي الشقة المتفق عليها بمنطقة هرم سيتي حتي تقع الفتاة في الفخ المنصوب لها وتفاجأ بأكثر من شخص مصريين وليس بينهم عرب يتناوبون اغتصابها وتصويرها مقاطع فيديو قبل وبعد ممارسة الرذيلة لابتزازها ومساومتها علي مبالغ مالية وسرقة متعلقاتها وهواتفها الثمينة.

وقال المتهم أن بعض الفتيات كن يطلبن لقاءه في الملهي الليلي التي تعمل به فكان يرفض ويبدأ في البحث عن ضحية جديدة وعندما كان ينتهي من ضحية يطلب منها استدراج صديقتها أو زميلة لها في العمل مهددا إياها بمقاطع الفيديو التي صوروها لها.

وكشفت تحريات الأجهزة الأمنية بالجيزة التفاصيل الكاملة للجريمة حيث تبين أن المتهم الرئيسي كان يحدد أهدافه وضحاياه من خلال عمله بكوافير، وشرحت التحريات أن غالبية الفتيات الضحايا كن يترددن علي كوافير بإحدي المناطق والمتهم كان يعمل به وتحصل علي أرقام هواتفهن من سجلات الكوافير الذي اعتاد تسجيل أرقام هواتف عملائه. 

وأضافت التحريات بقيادة اللواء مدحت فارس نائب مدير الإدارة العامة للمباحث واللواء عاصم أبو الخير مدير المباحث الجنائية أن المتهم اعتاد السهر في الملاهي الليلية والتحدث باللهجة الخليجية حتي يقنع ضحاياه أنه ثري عربي سيغدق عليهن الأموال ويقنعهن بتحديد لقاء لممارسة الرذيلة وقضاء سهرات حمراء معهن ويتفق علي ارسال سيارة لهن لتوصيلها لشقته بمنطقة هرم سيتي. 

وشرحت التحريات أن المتهم وأعضاء عصابته بعد الانتهاء من اغتصاب ضحاياهن يقومون بتصويرهن ومساومتهن علي مقاطع الفيديو والصور لدفع مبالغ مالية لهم. 

كانت كشفت مباحث الجيزة عن عصابة خطرة لخطف الفتيات واغتصابهن وسرقتهن بالإكراه، وارتكبوا قرابة 30 جريمة ونجحت قوات الأمن في ضبط 5 متهمين تعرفت عليهم 3 ضحايا. 

رصدت الأجهزة الأمنية بالجيزة منشور لطبيب علي موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك بمشاهدته لفتاة تستغيث من داخل سيارة بشارع فيصل دائرة قسم شرطة بولاق الدكرور انتقلت علي الفور قوات الأمن لفحص البلاغ وبتتبع خط سير السيارة تم التوصل إليها وتبين أنها مستأجرة وألقت المباحث القبض علي قائدها، فجرت التحريات بإشراف اللواء محمود السبيلي مدير الإدارة العامة للمباحث مفاجأة حيث تبين أن قائد السيارة عضو في عصابة لخطف الفتيات واغتصابها حيث عثر بحوزته علي هاتفه يحتوي عدد كبير من الصور ومقاطع الفيديو لفتيات أثناء التعدي عليهن بالضرب وعاشرتهن بالإكراه تحت تهديد السلاح. 

أجري فريق بحث مكبر ترأسه العقيد محمد الشاذلي مفتش مباحث قطاع غرب الجيزة تحريات موسعة مع المتهم المضبوط ليعترف الأخير بهوية باقي اعضاء العصابة التي يتزعمها شاب يبلغ من العمر 20 عاما ويعاونه 4 آخرين نجحت قوة أمنية برئاسة المقدم محمد الجوهري رئيس مباحث بولاق الدكرور والرائد مجدي عوض معاون المباحث في إلقاء القبض علي 4 متهمين آخرين والتوصل إلي 3 فتيات من الضحايا. 

شرحت التحريات بقيادة اللواء عاصم أبو الخير مدير المباحث الجنائية أن المتهم الرئيسي يدعي أنه ثري خليجي ويستدرج فتيات ريكلام من العاملات بالملاهي الليلية بشارع الهرم بحجة ممارسة الرذيلة مقابل مبلغ مالي وبعد الاتفاق علي موعد يرسل لها سيارة لاصطحابها الي الشقة المتفق عليها بمنطقة هرم سيتي بأكتوبر وفور استقلال الفتاة السيارة تفاجيء بأكثر من شخص يقومون بتهديدها بالأسلحة البيضاء ويتم اصطحابها الي الشقة ويتناوب 4 أو 5 أشخاص علي اغتصابها ثم يقومون بتصويرها مقاطع فيديو وصور لابتزازها. 

وتبين من التحريات أن المتهمين يستولون علي هاتف الضحية وأموالها ويشترطون لاطلاق سراحها قيامها باستدراج فتاة أخري لاغتصابها أو يستخدمون الأرقام المسجلة علي هاتفها للاتفاق مع صديقاتها علي سهرة حمراء بعد تقليد المتهم الرئيسي اللهجة الخليجية، وتبين أن المتهمين ارتكبوا ما يقارب علي 30 جريمة خلال عام. 

تم تحرير محضر بالواقعة وأحيل للنيابة العامة التي تولت التحقيق وبعد ٥ اشهر من التحقيقات قررت النيابة العامة احالة المتهمين لمحكمة الجنايات. 



Advertisements
AdvertisementS