AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

وزير التعليم يكشف الحقائق لـ صدى البلد: لا أخضع لفحوصات كورونا ولم أحضر جلسات مع نائبة البرلمان المصابة.. والدولة لا تدرس تأجيل امتحانات الثانوية العامة.. وأناشد الرأي العام الحذر من الشائعات

الأربعاء 13/مايو/2020 - 03:00 م
وزير التربية والتعليم
وزير التربية والتعليم
Advertisements
ياســـمين بدوي
  • وزير التعليم:
  • الشائعات لا تتوقف وأناشد الرأي العام عدم الانسياق وراء أي اخبار على السوشيال ميديا لا يصدر بها بيانات رسمية
  • مروجي الشائعات هدفهم فقط إثارة الجدل والبلبلة الدائمة في الشارع المصري


أدلى الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، اليوم، الأربعاء، بأكثر من تصريح خاص لموقع "صدى البلد" للرد على الشائعات المثارة اليوم.


ونفى الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، صحة الخبر المتداول حاليا على وسائل التواصل الاجتماعي، والذي يشيع كذبا خضوعه للفحوصات الخاصة بالكشف عن فيروس كورونا المستجد.


وقال وزير التربية والتعليم، في تصريح خاص لـ"صدى البلد": "لا صحة لهذا الكلام على الإطلاق، فأنا لا أخضع لأي فحوصات تخص فيروس كورونا ، وحاليا أمارس عملي بشكل طبيعي جدا".


وأضاف وزير التربية والتعليم: "أنا لم أحضر أي اجتماعات مؤخرا مع نائبة البرلمان شيرين فراج التي تم إعلان إصابتها بفيروس كورونا".

وأوضح أن الشائعات لا تتوقف، مناشدا الرأي العام عدم الانسياق وراء أي أخبار على السوشيال ميديا لا يصدر بها بيانات رسمية.

ولفت وزير التربية والتعليم، إلى أن مروجي مثل هذه الشائعات هدفهم فقط إثارة الجدل والبلبلة الدائمة في الشارع المصري، وعلى المصريين أن يكونوا يقظين لهذه المحاولات.

وكانت النائبة شيرين فراج، عضو مجلس النواب، أصيبت بـ فيروس كورونا المستجد، كأول نائبة تقع ضحية للفيروس، قبل أن يتم نقلها إلى مستشفى العزل بقصر العيني الفرنساوي.

وكان آخر ظهور للنائبة شيرين فراج بـ مجلس النواب يوم الخميس الماضي، حيث شاركت في اجتماع لجنة الخطة والموازنة لمناقشة موازنة وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وجاء جلوسها بالصف الأول بجوار عدد من النواب.

على جانب آخر، نفى الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، الخبر الذي يتم تداوله الآن عبر "فيس بوك"، والذي يزعم أنه  صرح بأن أجهزة الدولة تناقش تأجيل امتحانات الثانوية العامة.


وقال وزير التربية والتعليم، في تصريح خاص لـ"صدى البلد": "هذا الكلام لا أساس له من الصحة"، مشيرا إلى أن "هذا الخبر عبارة عن شائعة هدفها إثارة الجدل في هذا الوقت، ونحن نناشد المواطنين ألا ينساقوا وراء أي كلام لا يصدر في بيان رسمي من الوزارة أو الوزير".


وأعلن الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، أنه من المقرر أن تنعقد امتحانات الثانوية العامة في موعدها دون أي تأجيل أو إلغاء، وفقا لـجدول امتحانات الثانوية العامة 2020 المعتمد من وزارة التربية والتعليم.


وأكد وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، أن فكرة استبدال امتحانات الثانوية العامة بـ امتحانات قدرات للالتحاق بالجامعات، لم ولن تكون مطروحة على طاولة نقاشات وزارة التربية والتعليم المصرية هذا العام.


وأوضح وزير التربية والتعليم: ستكون مواعيد امتحانات الثانوية العامة هذا العام وفق الجدول التالي:

الأحد 7 يونيو 2020: لغة عربية وتربية دينية

الثلاثاء 9 يونيو 2020  الاقتصاد والإحصاء

الخميس 11 يونيو 2020: اللغة الأجنبية الأولى

الأحد 14 يونيو 2020: الديناميكا

الثلاثاء 16 يونيو 2020: الأحياء  والاستاتيكا والفلسفة

الخميس 18 يونيو 2020: إجازة من الامتحانات

الأحد 21 يونيو 2020: الفيزياء والتاريخ

الثلاثاء 23 يونيو 2020: إجازة من الامتحانات

الخميس 25 يونيو 2020: الكيمياء والجغرافيا

الأحد 28 يونيو 2020: اللغة الأجنبية الثانية والتربية الوطنية

الثلاثاء 30 يونيو 2020: إجازة من الامتحانات

الخميس 2 يوليو 2020: الجيولوجيا، والتفاضل والتكامل، وعلم النفس والاجتماع

الأحد 5 يوليو 2020: الجبر والهندسة الفراغية


وقال وزير التربية والتعليم إن الوزارة سوف تعلن للمواطنين خطة الدولة لتأمين إجراء امتحانات شهادات الثانوية العامة والدبلومات الفنية المقرر عقدها بالتزامن مع وجود فيروس كورونا المستجد ، يوم 15 مايو الجارى.


وأضاف الدكتور طارق شوقى أن عدد الطلاب الذين سيؤدون امتحانات شهادة الثانوية العامة يبلغ 660 ألف طالب وأكثر منهم بقليل بالدبلومات الفنية، مشيرا إلى خطة الدولة لإجراء امتحانات الشهادات للثانوية العامة والدبلومات الفنية وسط مخاوف انتشار فيروس كورونا، وأن الدولة وضعت عددا من الضوابط الجادة التى تضمن الحفاظ على سلامة الطلاب والمعلمين والمُراقبين وكل من يُشارك فى هذه العملية.


وأوضح أن عدد الطلاب فى كل لجنة لن يتجاوز الـ14 طالبا، وأنه تقرر زيادة عدد اللجان بنسبة 60% لتصل إلى 5000 لجنة على مستوى الجمهورية.


وأكد أن جميع اللجان ستكون فى مقرات تابعة للتربية والتعليم وأنها لن تكون فى مراكز الشباب أو أى أماكن تتبع وزارات أو هيئات أو جهات أخرى، وذلك لأسباب تتعلق بالتأمين ضد الغش والتسريب، موضحا أن تكلفة التأمين العادى الذى يحدث كل عام تبلغ نحو مليار و300 مليون جنيه.


وفيما يتعلق بالإجراءات الاحترازية المُتعلقة بالوقاية من فيروس كورونا المُستجد، قال الدكتور طارق شوقى، إنه سيتم تركيب 5000 بوابة تعقيم على لجان الامتحانات المُختلفة، وسيتم تعقيم الفصول واللجان وأوراق الامتحانات يوميا قبل وبعد الامتحانات، كما سيتم توزيع 25 مليون كمامة على المترددين على اللجان من مُشرفين وطلاب وموظفين وعمال، فضلا عن توفير أجهزة لتغطية الأحذية قبل دخول اللجان، وتجهيز غرف عزل باللجان وسيارات إسعاف للتعامل مع أى حالات اشتباه.


وأضاف: "هناك مطالب بتأجيل امتحانات الثانوية العامة وهذا سيكون له عواقب وخيمة، أما الحديث عن استبدال الامتحانات باختبارات قدرات فهذا كلام هزلى وكلام فاضى".


ناحية أخرى، شهدت مدارس محافظة القاهرة اليوم استمرار عملية استلام الأبحاث الورقية من الطلاب لليوم الخامس على التوالي.


وقد تلاحظ التزام المدارس بنفس الإجراءات الاحترازية اللازمة لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد، حيث ارتدى المعلمون وبعض أولياء الأمور والطلاب الكمامة والجوانتي، وحرص الجميع على الالتزام بالمسافات المطلوبة للتباعد الاجتماعي اللازم لمنع انتشار العدوى.


وقد فتحت مدارس مصر اليوم، الأربعاء 13 مايو 2020، أبوابها أمام طلاب الصفوف الثالث والرابع الابتدائي، وطلاب الصف الثاني الإعدادي، وكذلك  الصف الأول الثانوي الدارسين بنظام "أبناؤنا فى الخارج والدمج والتربية الخاصة والمنازل"، الذين تخلفوا عن تسليم الأبحاث الورقية في أيامهم المقررة ، بحيث يتم منحهم فرصة جديدة للتسليم.


وأوضحت وزارة التربية والتعليم ، أنه بالنسبة للطلاب الذين أعدوا المشروعات البحثية بشكل إلكتروني ، فالفرصة لا تزال مفتوحة لرفع وتحميل المشروع البحثي على منصة ادمودو ، لافتًا إلى أن الفرصة متاحة حتى يوم 16 مايو 2020.


وأكد  الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، أنه بالنسبة للطلاب الذين سيضطرون لتسليم أبحاثهم ورقيا، فالوزارة وضعت لهم جدول مواعيد للتسليم في المدارس، منعا للتجمعات و الازدحام.
Advertisements
AdvertisementS