AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

بـ صوت واحد و14 لغة.. العالم يتوحد خلف الطيب وفرانسيس للقضاء على كورونا

الخميس 14/مايو/2020 - 12:04 ص
ارشيفية
ارشيفية
Advertisements
عبدالله قدري

كغريق يتعلق بقشة، ينتفض العالم اليوم، الخميس، للصلاة خلف القيادات الدينية، للتضرع إلى الله من أجل الحفاظ على الإنسانية، وحمايتها من فيروس كورونا المستجد ( كوفيد – 19)، تلبية لدعوة اللجنة العليا للأخوة والإنسانية.

بكل لغات العالم، صدر بيان اللجنة العليا للأخوة الإنسانية، لدعوة الإنسانية جمعاء للصلاة والصيام اليوم، الخميس، 14 مايو للتوجه إلى الله بصوت واحد و14 لغة يتحدث بها معظم سكان العالم هي لغات "العربية، الإنجليزية، الصينية، الإسبانية، والألمانية، الإيطالية، الفارسية، العبرية، التركية، الأردو، البشتو، السواحلية، الإندونيسية، الفرنسية"، والتي صدر بها بيان اللجنة العليا للأخوة والإنسانية.

لم تتأخر ردود الفعل على بيان اللجنة العليا للأخوة الإنسانية، حيث رحب شيخ الأزهر الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب ببيان اللجنة العليا، معلنا مشاركته في هذا الحدث العالمي والهام للإنسانية.

وقال شيخ الأزهر "أرحب بالنداء الإنسانى النبيل الذى أطلقته اللجنة العليا للأخوة الإنسانية، بدعوة الناس حول العالم للصلاة والدعاء وفعل الخير من أجل أن يرفع الله جائحة كورونا عن أسرتنا البشرية".

اقرأ أيضا

أسامة الشاهد: الاستجابة لدعوة شيخ الأزهر للصلاة من أجل الإنسانية يؤكد مكانة الطيب بين دول العالم

14 مايو يوم للصلاة لرفع كورونا.. مقترح الأخوة الإنسانية يحظى بتأييد عالمي.. شيخ الأزهر وبابا الفاتيكان يشاركان ورئيسا فلسطين ولبنان يرحبان بالفكرة.. وغوتيريس: علينا المشاركة

كذلك رحب بابا الفاتيكان  البابا فرانيس بدعوة اللجنة العليا للأخوة الإنسانية " بما أن الصلاة هى قيمة عالمية، فقبلت بدعوة اللجنة العليا للأخوة الإنسانية بأن يتحد المؤمنون من جميع الديانات روحيا، يوم 14 مايو، ليكون يوما للصلاة والصوم والأعمال الخيرية، وذلك للدعاء إلى الله أن يساعد البشرية فى التغلب على جائحة فيروس كورونا".

لم يقتصر الأمر على القيادات الدينية فقط، فقد أعلن سياسيون المشاركة في هذا الحدث الهام، حيث أعلن أنطونيو غوتيريس، الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، مشاركته، وقال عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعى "تويتر": " أشارك فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر، وقداسة البابا فرنسيس، الصلاة والدعاء من أجل الإنسانية فى 14 مايو المقبل"، كذلك رحب الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط بالدعوة، مطالبا العالم بالتوحد حول مواجهة كورونا.

كما أعلن مجلس كنائس مصر، ومجلس كنائس الشرق الأوسط، المشاركة في الصلاة، مثمنين الدعوة والصلاة إلى الله لإنقاذ الإنسانية من وباء كورونا.

من جانبها، قالت اللجنة العليا للأخوة الإنسانية عبر حسابها بموقع "تويتر"، إن مبادرة "الصلاة من أجل الإنسانية" التي أطلقتها اللجنة تعد جزءًا من الجهود المبذولة لتحقيق أهداف وثيقة الأخوة، المبرمة في فبراير 2019 بين شيخ الأزهر الشريف وقداسة البابا فرنسيس في العاصمة الإماراتية أبوظبي، للتقارب وتحقيق السلام وخلق حوار بين جميع البشر باختلاف أديانهم.

Advertisements
AdvertisementS