AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

للمرة الأولى.. الصين تعترف بتدمير عينات من فيروس كورونا

الجمعة 15/مايو/2020 - 10:57 م
مسؤول صيني يعترف
مسؤول صيني يعترف بتدمير عينات من فيروس كورونا في وقت مبكر
Advertisements
رحيم يسري
بعد سيل من الاتهامات الأمريكية والتكهنات الصحفية، تقر الصين، للمرة الأولى، بتدمير عينات تخص فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، حيث اعترف مسؤول صيني بصدور أمر من الحكومة لبعض المعامل بتدمير العينات، إلا أن ذلك كان "للحفاظ على السلامة البيولوجية"، على حد قوله.

يقول ليو دنج فنج المسؤول باللجنة الوطنية للصحة إن السلطات الصينية أمرت مختبرات غير حكومية وغير مرخصة بتدمير عينات كورونا، وذلك حفاظا على السلامة البيولوجية في تلك المختبرات ومنع الكوارث الثانوية الناتجة عن مسببات الأمراض غير المحددة، حسبما تنقل عنه صحيفة "ساوث شاينا مورنينج".

اقرأ أيضا:

ويتزامن الاعتراف الصيني، مع تأكيد وزير الخارجية الأمريكي مايك بوميو أن بكين رفضت تقديم عينات فيروس كورونا في وقت مبكر من تفشي الوباء العالمي، مؤكدا أن السلطات الصينية دمرت العينات في بداية انتشار المرض.

بينما يقول المسؤول الصيني إن التصريحات التي أدلى بها بعض المسؤولين الأمريكيين أخرجت من سياقها وتهدف إلى الخلط"، وأوضح ليو أنه عند بدء ظهور المرض الشبيه بالالتهاب الرئوي للمرة الأولى في ووهان، كانت المعامل المحلية هدفها تحديد العامل المسبب للمرض، حسبما تنقل عنه الصحيفة.

ويشير ليو إلى أنه بعد مشاورات ونصائح من الخبراء تم تصنيف فيروس كورونا ضمن الفئة الثانية للأمراض شديدة الخطورة، وهو ما تطلب فرض إجراءات السلامة البيولوجية على تلك العينات، النقل والأنشطة التجريبية، إضافة إلى تدمير العينات.

بحسب مذكرة حكومية صادرة عن لجنة الصحة في الصين، صدرت أوامر لجميع من يتعاملون مع عينات فيروس كورونا بعدم إرسالها إلى أي جهة دون موافقة، كما طلب من المختبرات غير الحكومية في بداية تفشي كورونا، تدمير العينات أو إرسالها إلى مركز حكومي تابع للجنة.

ويأتي الاعتراف الصيني بعد سلسلة من الاتهامات الأمريكية والانتقادات الصحفية للصين بسبب تعاملها مع المرض، حيث أكد الرئيس دونالد ترامب نفسه مرارا أن الصين أخفت معلومات حول فيروس كورونا، بل دعم نظرية تسرب "كوفيد-19" من مختبر في ووهان مصدر تفشي العدوى.

في الوقت ذاته، تتزايد الضغوط الدولية على الصين لفتح تحقيق دولي حول تعاملها مع الوباء، بعد اتهامات وزير الخارجية الأمريكي لبكين بمنعهم من أخذ عينات المصابين بكورونا في بداية انتشاره ديسمبر الماضي، بينما ترفض بكين تلك الاتهامات، بل أكدت عدم منعها منظمة الصحة العالمية من زيارة المختبرات.

وتسبب فيروس كورونا في وفاة ما يقارب من 300 ألف شخص حول العالم، فيما تجاوز عدد المصابين حاجز الـ4 ملايين ونصف المليون حالة، حيث احتلت الولايات المتحدة المرتبة الأولى في عدد الوفيات بنحو 85 ألف حالة وفاة.
Advertisements
AdvertisementS