AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

محمد البياع يكتب: علامة فارقة في تاريخ مصر

الإثنين 29/يونيو/2020 - 10:06 م
صدى البلد
Advertisements
على المستوى السياسي الاقليمى , لا شيء يفوق الوعى السياسي للمواطن المصرى ,الشعب الذى لا احد يستطيع ان يشكل وجدانه الا  من صدقت نيته وصح عزمه على حماية الوطن ورعاية  شعبه , وكان ولاؤه لترابه وسلامة اراضيه ورفعة شعبه. 


إن ادراك المصريين لحقيقة الوجه القبيح لجماعة الاخوان الارهابية , وان  الدولة المصرية تختطف بغية طمس مصريتها و تحويلها لمجرد ولاية اسلامية تحت حلم  الخلافة المزعوم فى فكر اهل الشر المشوه  , هو ابسط سرد لوقائع  ثورة 30 يونيو والتعريف بأسبابها.


وفى رأيى,  كانت ثورة 30 يونيو بمثابة اول حرب ضد الارهاب , حرب وطنية  شعبية على قوى الشر , فالهوية المصرية بما تحمله من خصائص وطنية وطبيعة متفردة , تعد قوة دفاع شعبي ساحقة لأى خطر يتهددها  ايا كان نوعه , او قوة تنظيمه او تمويله. 


فكانت ثورة 30 يونيو علامة فارقة في التاريخ المصري، صنعها  المواطن المصري ليغير بها  كل ما هو غير صالح , وكانت القوات المسلحة  وباعتبارها ملاذ الشعب الآمن وسنده الأمين الدائم ,  تتابع  مطالب جماهير هذا الشعب العظيم حيث انحازت وفقا لعقيدتها الراسخة إلى الإرادة الوطنية الحرة ,  استنادا إلى ثوابتها التاريخية. وهو  ما أسفر عما ننعم به  الآن من نجاحات على كافة الأصعدة  فضلا عن استعادة  مصر لمكانتها على الساحة الإقليمية والدولية , فقد كان تثبيت اركان الدولة وتماسك مؤسساتها و تحقيق الامن والامان, واجتثاث الارهاب وتدمير تنظيماته  وبنيته التحتية من اهم مكتسبات ثورة 30 يونيو , ونقطة الانطلاق نحو تحقيق الاستقرار والنمو الاقتصادى  رغم التوترات التى تشهدها المنطقة  حتى يومنا هذا.

 
فقبل ان تختطف جماعة الاخوان الارهابية ثورة 25 يناير , لتنحرف بها الى بواعثها المتطرفة والتى لا تخدم الا هذا الفصيل الارهابي تنفيذا  لاجندة اعداء مصر , لم يكن المواطن المصرى يطمح فى اكثر مما تحقق, ولا يزال يتحقق على ارض الواقع بفضل جهود سيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي , تلك الجهود  المفعمة بالارادة والعزم  والقدرة على الرؤية  المضيئة  نحو ما  نحلم به لوطننا العظيم ,  من تقدم وازدهار تم , ومازال فى صباح كل يوم يتم المزيد  فى كل القطاعات بلا استثناء , وفى زمن قياسي تنافسي , بدءا من شبكة طرق ومحاور عملاقة , ومشروعات قومية اقتصادية وخدمية,  ومطارات ومدن جديدة , الى برامج اجتماعية عديدة غير مسبوقة ومبادارت رئاسية  لتحسن وتطوير جميع شئون و احوال المصريين ,  بهدف  تحقيق جودة حقيقية وملموسة فى حياة المواطنين , تكلفت حتى الان  4.5 تريليون جنيه استثمارات  فى السنوات الست الماضية.. وهو جهد وعمل غير مسبوق , ومستمر بلا توقف بتنفيذ خطة تحرك تستهدف القطاعات الواعدة والحيوية لاستمرار تحقيق الاقتصاد المصرى لمعدلات نمو مرتفعة والتعافى من تداعيات "كورونا , رغم  التراجع الاقتصادى الذى اصاب معظم دول العالم.


ولنعلم  ان من ثوابت عظمة  ثورة 30 يونيو,ان  نجحت فى  تحقيق جميع  مطالب الشعب المشروعه فى الحياة الكريمة  , وكان المجد كله  فى شجاعة وحكمة  القائد العظيم سيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي, وانتصاره  لمصر ,وللارادة الشعبية المصرية , فيا شعب مصر الكريم , قد تحققت كل مطالبكم المشروعة بالازدهار والتقدم والكرامة والعدالة الاجتماعية  , بثورتكم الواعية , ثورة 30 يونيو .
Advertisements
AdvertisementS