AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

المديرية والزراعيين.. ميدانان احتضنا ثورة 30 يونيو في بني سويف

الثلاثاء 30/يونيو/2020 - 04:00 م
صدى البلد
Advertisements
محمد عبدالحليم
ميدان المديرية" الكائن في وسط وقلب مدينة بني سويف، والذي يوجد به أكبر تجمع للمصالح وسمي بميدان المديرية، لأنه كانت توجد به حتى وقت قريب قبيل الثورة مديرية أمن بني سويف القديمة، وهو الميدان  الأهم والأشهر، إذ أنه شهد أهم تظاهرات المحافظة، من طلاب مدارس وجامعات ، ومسيرات للأحزاب والنقابات المهنية. 

وظل الميدان كما هو، قبلة للمواطنين، حتى الأفراح والجنازات، كانت تمر عبر ميدان المديرية، نظرًا لوجود مسجد عمر بن عبد العزيز، في وسط الميدان، وهو المشهور باسم المسجد الكبير، ويُعقد فيه القران، وهناك قاعة ملحقة بالمسجد مخصصة للمناسبات، سواء الأفراح أو الجنازات، وظل الميدان على جمالة ورونقه، حتى ثورة 30 يونيو، وشهد الميدان خروج عشرات الآلاف من أبناء المحافظة.

وفى 3 يوليو 2013، اعتصم الإخوان في ميدان المديرية، وخزنوا الأسلحة  في اعتصامهم، وسيطروا على المسجد، وكانوا يفتشون الأهالي أثناء دخولهم مسجد عمر بن عبد العزيز للصلاة، واستخدموا المسجد في أغراض خبيثة.

وفى 14 أغسطس، وعقب فض اعتصامي رابعة والنهضة، قامت عناصر جماعة الإخوان المعتصمة في ميدان المديرية، بإشعال النيران  في محكمة بني سويف الابتدائية، الموجودة بوسط الميدان، وتمكنوا من تفجيرها وإسقاطها، لتتغير معالم الميدان، لأول مرة منذ أكثر من 50 عامًا والتي تحولت الآن إلي موقف مؤقت لسيارات الأجرة والسيرفيس فضلا عن إنشاء كوبري وسط الميدان ليمر أعلي مزلقان السكة الحديد وترعة الإبراهيمية.

إقرأأيضا : 


كما يوجد بالميدان مسجد عمر بن عبد العزيز في وسط مدينة بني سويف وبني هذا المسجد في عهد الرئيس الراحل أنور السادات عام 1978 وكان وقتها الشيخ محمد متولي الشعراوي وزيرا للأوقاف وكان المحافظ عبد المنصف حزين حينذاك .

ويعد المسجد شاهد عيان على أحداث الثورة حتى فض رابعة في 14 من أغسطس 2014 و حتي الآن حينما شارك في دفن شهداء فيرس كورونا .

وفي تلك الأثناء وبعدها يشهد المسجد جميع الأحداث التي مرت بها البلاد من مظاهرات واحتفالات علي مدار الثورة وحتى الآن يقوم المسجد بدور هام  في إقامة كافة الاحتفالات الدينية والمناسبات العامة والقومية بحضور القيادات التنفيذية والأهالي، وكذلك بناء مقابر للصدقة و دفن شهداء فيرس كورونا. 

أما الميدان الثاني فهو ميدان الزراعيين  الذي يتوسط شارع عبدالسلام عارف أو الشيخ الشعراوي حاليا، مدينة بنى سويف، والذي احتضن ثوار المواطنين في 30 يونيو، وهو ثان أكبر وأشهر ميدان بالمحافظة، ويتوسط شارع محمد متولى الشعراوى «عبدالسلام عارف سابقا» باعتباره أطول شارع فى المدينة، فيما قرر المحافظ المهندس شريف حبيب، تغيير الاسم من ميدان الزراعيين ليحمل اسم الشهيد البطل العقيد محمد إبراهيم هارون «صائد التكفيريين» والذى لقبه أهالي المحافظة بأمير الشهداء.

وسمى بميدان الزراعيين لوجود نقابة ونادٍ للزراعيين به، ولم يتغير به سوى مبنى الحزب الوطنى الذى أحرقه المتظاهرون فى الثورة  ، ليتم استبداله بمجمع محاكم مجلس الدولة وهو على بعد 200 متر من ميدان الزراعيين والذي سمي حاليا بميدان الشهيد العقيد محمد هارون .

فى الميدان 3 مقاهٍ أشبه بالصالونات السياسية، ويتجاوز دورها دور المقاهي الشعبية كتجمعات لقضاء أوقات الفراغ، وتختص بنشاط سياسى موازٍ لدورها الأساسى، وتتحول إلى شعلة حراك ثورى وثقافى، ووسيلة إعلام لتوجيه العامة في المحافظة. 




المديرية والزراعيين.. ميدانان احتضنا ثورة 30 يونيو في بني سويف
المديرية والزراعيين.. ميدانان احتضنا ثورة 30 يونيو في بني سويف
المديرية والزراعيين.. ميدانان احتضنا ثورة 30 يونيو في بني سويف
المديرية والزراعيين.. ميدانان احتضنا ثورة 30 يونيو في بني سويف
المديرية والزراعيين.. ميدانان احتضنا ثورة 30 يونيو في بني سويف
المديرية والزراعيين.. ميدانان احتضنا ثورة 30 يونيو في بني سويف
Advertisements
AdvertisementS