AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

جامعة القاهرة في أسبوع.. ختام امتحانات طلاب الفرق النهائية للأسبوع الثاني.. الانتهاء من تجهيز وحدة متخصصة لاستقبال حالات كورونا من الأطفال بالمجان .. والخشت يترأس جلسة المعتقدات بمؤتمر فقه الطوارئ

الجمعة 24/يوليه/2020 - 04:24 م
جامعة القاهرة في
جامعة القاهرة في اسبوع
Advertisements
قســـم التعليــــم

د. الخشت: خطة تقليل الكثافة خلال الامتحانات نجحت في الوقاية من عدوى كورونا

جامعة القاهرة تعلن دعمها للجيش والقيادة السياسية للدفاع عن الأمن القومي المصري



شهدت جامعة القاهرة العديد من الأخبار والأحداث الهامة التي لفتت انتباه المهتمين بشأن التعليم الجامعي على مدار الأسبوع.

اختتمت جامعة القاهرة الأسبوع الثاني، كليات جامعة القاهرة امتحانات طلاب الفرق النهائية، حيث عقدت اليوم الامتحانات في 15 كلية وهي: الحقوق (قسم فرنسي)، والتجارة، والآثار، والعلوم، والاقتصاد والعلوم السياسية، وفرع الخرطوم، والهندسة، والعلاج الطبيعي، والتربية النوعية، والتربية للطفولة المبكرة، والطب البيطري، والزراعة، والتمريض، وطب الأسنان، والصيدلة.


اقرأ ايضا |

التعليم العالي تعلن موعد انطلاق تنسيق الثانوية العامة 2020.. و6 أغسطس فتح الموقع


وقال الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، إن خطة الجامعة التي تم إعدادها تحت إشرافه ومتابعته المباشرة، لتقليل الكثافة الطلابية وفقًا لأقصى درجات الاحتراز الممكنة، نجحت في تنظيم سير الامتحانات في الكليات داخل الحرم وخارجه، والوقاية من العدوى بين الطلاب وأعضاء هيئة التدريس والعاملين، وحققت الانسيابية والتباعد، مؤكدًا أن الحفاظ على سلامة الطلاب وأعضاء هيئة التدريس والعاملين يأتي في المرتبة الأولى وفوق أي اعتبارات، حيث يقارب عدد طلاب جامعة القاهرة في الفرق النهائية والدراسات العليا حوالي 80 ألف طالب وطالبة.


وكان رئيس جامعة القاهرة، وجه عمداء الكليات بضرورة الالتزام بإتخاذ التدابير اللازمة لتهيئة المناخ المناسب للامتحانات، وتوفير كافة الخدمات للطلاب وتوفير قاعات كبيرة تستوعب أعداد الطلاب والتأكد من استيفاء أماكن إجراء الامتحانات للضوابط المقررة للوقاية من حيث التهوية ومراعاة التباعد الإجتماعي والسلامة، وإجراء عمليات التطهير يوميًا في كافة الأماكن التي تجرى بها الامتحانات، وترك مدة كافية بين امتحانات المواد تيسيرًا على الطلاب، وإعداد اللجان الخاصة للطلاب ذوي القدرات الخاصة ووجود من يعاونهم، وتوافر لجان طبية متخصصة من لجان مكافحة العدوى داخل الحرم الجامعي وفي الكليات للتعامل الطبي السريع مع أي حالة اشتباه.


اقرأ ايضا |

متفوقة على جامعات أمريكية وأوروبية.. الخشت: جامعة القاهرة تقدمت في 8 تصنيفات عالمية مرموقة


كما ترأس هذا الأسبوع الدكتور محمد عثمان الخشت أستاذ فلسفة الدين ورئيس جامعة القاهرة، جلسة بعنوان "مجال المعتقدات: موقف الإنسان من الكوارث والأزمات وكيف يفسرها" وذلك ضمن جلسات المؤتمر العالمي "فقه الطواريء .. معالم فقه ما بعد جائحة فيروس كورونا المستجد"، والذي نظمته رابطة العالم الإسلامي ومجلس الإمارات للإفتاء الشرعي عبر تقنية الفيديو كونفرانس، خلال يومي 18 و 19 يوليو 2020، بمشاركة نخبة من كبار العلماء والمفتين والمجالس والمجامع الفقهية، وعدد من المفكرين والأكاديميين.


وقال الدكتور محمد عثمان الخشت، إن فقه الطوارئ مرتبط بإصلاح علم الفقه وعلم أصول الفقه بشكل عام، وأن إصلاح الفقه وأصوله مرتبط بإصلاح المعتقدات وردها إلى الوحي الإلهي بعيدًا عن أصحاب التفكير السحري الذين يشككون في الرابطة الضرورية بين الأسباب والمسببات في قوانين الله في الطبيعة.


اقرأ ايضا |

جامعة حلوان تعلن عن مميزات برنامج الدراسات القانونية باللغة الإنجليزية


ودعا الدكتور محمد الخشت، خلال جلسته بالمؤتمر العالمي "فقه الطواريء" إلى ضرورة دراسة الصلة بين الفقه الأصغر (علم الفقه) وأصوله، والفقه الأكبر (علم أصول الدين)، وتعميق العلاقة بين علم الفقه وعلم أصول الفقه والمعتقدات؛ في إطار ضرورة التحول إلى التخصصات البينية بين علوم الدين طبقا لاستراتيجيات جامعات الجيل الثالث، مشيرًا إلى أن كثيرًا من الأحكام الفقهية الخلافية، يرجع السبب الحقيقي فيها إلى التصورات الاعتقادية التي يحملها الفقيه في خلفيته المعرفية وفي رؤيته للعالم، وهي تؤثر على طريقته في استنباط الحكم الشرعي.


وشدد أستاذ فلسفة الدين ورئيس جامعة القاهرة، على ضرورة إصلاح كثير من معتقدات الفرق العقائدية المتناحرة بردها إلى المعتقدات المنضبطة من القرآن والسنة المتواترة، حيث إن المعتقدات تؤثر على طريقة استنباط الأحكام، وإصلاح المعتقدات يترتب عليه تغيير طريقة تحديد الأحكام الشرعية.


وأكد الدكتور الخشت، أنه لابد من إدراك أن الدين جاء رحمة للعالمين في نص واضح الدلالة واضح المعنى، وأنه يجب أن تكون هذه الغاية حاكمة لعمل الفقهاء في استنباط الأحكام الشرعية، وعليهم أن يدركوا أن الدين جاء من أجل الناس، أما الذين يزايدون على الدين فيظنون أن الناس جاءت من أجل الدين.

جدير بالذكر أن المؤتمر العالمي "فقه الطواريء .. معالم فقه ما بعد جائحة فيروس كورونا المستجد" يهدف إلى دراسة المسائل والمجالات التي تؤثر فيها جائحة كورونا، وما أحدثته الجائحة من أثر على الناس في صحتهم وفي أمور حياتهم وعباداتهم، والخروج باجتهاد فقهي مؤسس على مقاصد الشرع في رعاية مصالح الخلق، وذلك في ظل إمكان استمرار الجائحة زمنًا طويلًا وتعاظم آثارها وتأثيراتها في المجالات المختلفة.


وشارك في جلسات المؤتمر العالمي نخبة من كبار العلماء والمفتين والمجالس والمجامع الفقهية، على رأسهم الشيخ الدكتور محمد عبدالكريم العيسى أمين رابطة العالم الإسلامي، والعلامة عبدالله بن بيه رئيس مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي، والدكتور معروف أمين نائب رئيس اندونيسيا ورئيس مجلس علماء اندونيسيا، والشيخ نور الحق قادري وزير الشؤون الدينية في باكستان، والدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف المصري، والدكتور شوقي علام مفتي الديار المصرية، والدكتور فهد الماجد الأمين العام لهيئة كبار العلماء السعودية، والدكتور عبد السلام العبادي الأمين العام لمجمع الفقه الإسلامي الدولي، كما شارك في جلسات المؤتمر عدد من المفكرين والأكاديميين منهم الدكتور رضوان السيد أستاذ الدراسات الإسلامية في الجامعة اللبنانية، والدكتور هشام قريسة رئيس جامعة الزيتونة تونس، والدكتور إبراهيم مشروح مدير تحرير مجلة المسلم وغيرهم الكثير.


وخلال الاسبوع نفسه .. أعلن الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، الإنتهاء من كافة التجهيزات الطبية اللازمة للدور الخامس بمستشفى الباطنة بالكامل، وتحويله كمستشفى عزل مخصص للأطفال الذين يثبت اصابتهم بفيروس كورونا من خلال عمليات الفرز التي تتم أثناء الكشف على الاطفال في مستشفى أبو الريش الأطفال الياباني والمنيرة، وذلك بالمجان.


وقال الدكتور محمد الخشت، إنه منذ ظهور فيروس كورونا في مصر، والجامعة تضع أساتذة قصر العيني ومستشفياتها المختلفة على أهبة الاستعداد لمواجهة هذا الوباء، مشيرًا إلى أن مستشفيات أبو الريش كانت تقوم بعملية الفرز وتحويل الحالات الإيجابية إلى مستشفيات العزل، ومع زيادة أعداد المصابين من الأطفال تم التنسيق مع الدكتورة هالة صلاح الدين عميد كلية طل قصر العيني والدكتور أحمد طه مدير عام المستشفيات الجامعية بالعمل على تخصيص وحدة كاملة وتجهيزها لاستقبال الأطفال بالمجان.


وأضاف الدكتور الخشت، أنه في أقل من أسبوع من التوجيه تم الانتهاء من تجهيز الوحدة، وذلك بدعم من الجامعة بالإضافة إلى تبرع أساتذة قصر العيني وأفراد المجتمع المدني، موضحًا أن الوحدة تتكون من 18 سريرًا للأطفال وأمهاتهم، ومجهزة بالأكسجين وأجهزة المونيتور ومضخات المحاليل وكل ما يلزم من المستلزمات الطبية والأدوية.


وأشار رئيس جامعة القاهرة، إلى أنه يتم الكشف على حالات الاشتباه للأطفال من خلال مستشفى أبو الريش وبعد ثبوت الإصابة بفيروس كورونا يتم تحويلهم إلى الوحدة الجديدة وذلك تحت إشراف كامل من أساتذة طب الأطفال في جميع التخصصات؛ ومتابعة حالتهم المرضية بشكل يومي، مع توفير كافة التحاليل والأشعة المطلوبة، وذلك تحت إدارة طبية من الدكتورة هناء راضي أستاذ طب الأطفال والحالات الحرجة.


كما أعلنت جامعة القاهرة، برئاسة الدكتور محمد عثمان الخشت، التأييد الكامل والدعم من كافة المنتسبين للجامعة من أساتذة وعاملين وطلابًا، للجيش المصري الباسل برئاسة الرئيس عبدالفتاح السيسي القائد الأعلى للقوات المسلحة، لكل ما يتم اتخاذه من قرارات ومواقف للدفاع عن الأمن القومي المصري.


وأكدت الجامعة، على الوقوف صفًا واحدًا وراء الدولة المصرية والقوات المسلحة المصرية، ضد المخاطر والتهديدات الخارجية والتي تقودها قوى الشر والظلام والاستعمار.


Advertisements
AdvertisementS