AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

إعلامية كويتية: انفجار بيروت جرس إنذار خطير للدول العربية

الأربعاء 05/أغسطس/2020 - 06:09 م
انفجار بيروت
انفجار بيروت
Advertisements
مـيـس رضـا
حذرت الإعلامية الكويتية عائشة الرشيد، من خطورة تمدد حزب الله الموالى لإيران بعد الأحداث الدامية التى شهدتها العاصمة اللبنانية أمس بإنفجار مرفأ بيروت الذى خلف عشرات القتلى وآلاف الجرحى.

وقالت "الرشيد"، فى تصريحات لـ صدى البلد"، إن لبنان مختطف منذ ثمانينات القرن الماضى يعبث حزب الله الموالى لإيران به وبمؤسساته  ومسيطرًا على القرار اللبناني وعلى مفاصل الدولة اللبنانية وينهب خيراته إلى أن تحول لبلد فقير منهك اقتصاديا وشعب يعانى من الجوع وصولا إلى الصورة التى أبكت عيون العالم أمس بتدمير أشبه بالنووي .


ولفتت الإعلامية الكويتية، إلى الأحزاب عموما فى المنطقة العربية أمثالهم أمثال حزب الله وجماعة الإخوان الهدف من وجودهم القضاء على الدول العربية وخدمة أجندات خارجية تستهدف تقسيم المنطقة من الخليج إلى المحيط ، لافتة إلى أن ما حدث ببيروت هو جرس إنذار بمعنى الكلمة لجميع الدول العربية وخاصة لدولة الكويت ما يدعو للتحرك العاجل ضد الإخوان الإرهابيين المواليين لأنصار حزب الله والموجودين بمفاصل الدولة الكويتية حتى لا يتكرر السيناريو وينتقل من لبنان إلى الكويت.


وأشارت الرشيد،على الكويت أن تستشعر الخطر الذى يحدق بها خصوصا بعد ترسانة أسلحة خلية العبدللى التابعة لحزب الله والأعمال الإرهابية التى نفذتها على أرض الكويت فى الفترات السابقة، وعليها تحذو حذو مملكة البحرين التى اتخذت إجراءات مضادة بإغلاق السفارة الإيرانية وطرد السفير الإيرانى لديها بعد أحداث الشغب التى قاموا بها وتورط فيها حزب الله وجماعة الإخوان فى البحرين وأدرجت الجماعة على قائمة الإرهاب وصنفتها جماعة محظورة.


شهد  مرفأ بيروت  الواقع على البحر الأبيض المتوسط ، الثلاثاء، انفجارًا هو الأعنف الذي تسجله لبنان فى تاريخها ، في وقت يمر فيه بأزمة اقتصادية طاحنة وصحية إثر تداعيات فيروس كورونا، ليفزع العالم بمشهد الإنفجار الذى وصل دويه لكل بيت وكل قلب عربي  مخلفًا وراءه عشرات القتلى وآلالاف المصابين.

وأعلن رئيس الوزراء اللبناني حسان دياب الأربعاء، يوم حداد وطني على ضحايا الانفجار الذي وقع الثلاثاء في مستودعات ميناء بيروت مخلفا 100 قتيل على الأقل، حسب تصريح رئيس الصليب الأحمر اللبناني جورج الكتاني لقنوات تلفزيونية محلية الأربعاء، وإصابة قرابة أربعة آلاف شخص. وقال الرئيس ميشال عون إن 2750 طنا من نترات الأمونيوم كانت مخزنة في الميناء منذ ست سنوات من دون إجراءات السلامة.

Advertisements
AdvertisementS