AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

محمد وهدان يوضح 4 آيات معلقات بعرش الرحمن

الأحد 06/سبتمبر/2020 - 05:02 ص
صدى البلد
Advertisements
إيمان طلعت
قال الدكتور محمد وهدان أستاذ الدراسات الإسلامية بجامعة الأزهر، إن هناك أربعة آيات من القرآن الكريم معلقات بعرش الرحمن عز وجل وهما فاتحة الكتاب وخواتيم سورة البقرة وآية الكرسي وقوله تعالى: شهد الله أنه لا إله إلا هو والملائكة وأولوا العلم قائما بالقسط لا إله إلا هو العزيز الحكيم ».

وأضاف وهدان خلال برنامج «الدين والحياة» على فضائية «الحياة»، أننا لو تأملنا في سورة الفاتحة نجدها سبع آيات و25 كلمة و113 حرفا فكلها وتر مفردة لأن الله سبحانه وتعالى وتر وهو على كل شئ قدير، ومن قرأها أعطاه الله تعالى من الخير ما لا يعد ولا يحصى فضلا عن أنها فاتحة الكتاب ليؤكد لنا قيمتها.


آية في «القرآن» بها أمرين ونهيين وبشرتين لعباد الله
أكد الشيخ رمضان عبد المعز الداعية الإسلامي، أن الله سبحانه وتعالى يربط على القلب السليم قلب العبد المؤمن بقوة العزم والصبر لتحمل البلاء والمسئوليات التي يواجهها في الحياة فلا ينكسر ولا يتعب لأنه دائمًا مرتبط بثقته في الله المتجددة فبذلك يكون هذا القلب أقوى من الأحداث التي يتعرض لها حتى أن الجبال تزول ولا يتحرك ساكنًا من الأحداث لأن الله تعالى ربط قوته في ثقة العبد به، لقوله تعالى « وَرَبَطْنَا عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ ».

وأضاف عبد المعز خلال برنامج " خير الكلام" على فضائي " الحياة"، أن هناك آية واحدة في القرآن الكريم إشتملت على أمرين لله تجاه عبده ونهى الله فيها عن فعلين وبشر سبحانه وتعالى فيها ببشرتين، وهي قال تعالى: « وَأَوْحَيْنَا إِلَىٰ أُمِّ مُوسَىٰ أَنْ أَرْضِعِيهِ فَإِذَا خِفْتِ عَلَيْهِ فَأَلْقِيهِ فِي الْيَمِّ وَلَا تَخَافِي وَلَا تَحْزَنِي إِنَّا رَادُّوهُ إِلَيْكِ وَجَاعِلُوهُ مِنَ الْمُرْسَلِينَ »، فالأمرين هنا أن ترضعه وأن تلقيه في اليم ، أما النهيين هما ألا تخاف ولا تحزن، أما البشرتين هما أن الله تعالى رده إلى أمه وجعله من المرسلين وهذه الآية نزلت في حق أم سيدنا موسى عليه السلام.

حكم قراءة القرآن أثناء الأذان
قال الدكتور محمد عبدالسميع، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إنه من الأفضل حال قراءة الإنسان للقرآن وقت الأذان أن يتوقف لترديد الأذان. 

وأضاف "عبدالسميع"، خلال لقائه بالبث المباشر لصفحة دار الإفتاء المصرية، فى إجابته عن سؤال «لو قرأت القرآن وأذن الأذان أكمل القراءة أم أردد الأذان؟»، أنه من الأفضل أن ترددي الأذان لأنه يوجد واجب موسع وواجب مضيق أى قراءة القرآن تصلح فى كل وقت لأن الله تعالى أمرنا أن نردد خلف المؤذن فهذه عبادة وقتها ضيق فيجب أن نعملها أما قراءة القرآن فمن الممكن أن نؤجلها لأن وقتها أوسع.
Advertisements
AdvertisementS