AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

لجنة ضبط الأداء المهني للإعلام تكشف مفاجأة عن قرارات مرتقبة

الأربعاء 07/أكتوبر/2020 - 11:53 م
المجلس الأعلى لتنظيم
المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام
Advertisements
البهي عمرو
قال صلاح دندش عضو لجنة ضبط الأداء المهني للإعلام الرياضي، إن هناك بعض الإجراءات التى سيتم اتخاذها فى الفترة المقبلة لضبط الإعلام الرياضي.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية ببرنامج " نبض مصر " المذاع على قناة الحدث اليوم، تقديم الإعلامي هشام البقلي، أن الموقف صعب وهناك ضباب فى هذا الشأن.

وأشار إلى أن الإعلام المقروء أقل حدة وهجوما من الإعلام المرئي، موضحًا أن الشئ الذي سيضبط تلك الأزمة؛ هو الضمير و العمل لـ مصلحة البلد، وتقديم مادة نظيفة".

ولفت إلى أن العمل فى المجال الإعلام الرياضى يجب أن يكون للإعلاميين فقط، وأن نعطي العيش لخبازه، وسيتم تغليظ العقوبة لمن يتجاوز أو يتدخل فى حياة أى شخصية عامة".

وأوضح أن الفترة الماضية عرض على شاشة احدى القنوات ردح بين نجوم كبار، مؤكدًا :" هذا الأمر غير مقبول ولذلك على الجميع الالتزام بضبط النفس".

ودعت لجنة ضبط أداء الإعلام الرياضى بالمجلس الأعلى للإعلام ، كل المعنيين بالعمل الإعلامى الرياضى (مقروء-مرئى-مسموع- والصفحات الالكترونية) بضرورة العمل والتعاون على عودة الروح الرياضية والحفاظ على حيوية الأحداث الرياضية ومتعتها التى تحفظ للرياضة المصرية مكانتها وتأثيرتها الإيجابية على قطاعات عريضة من المجتمع دون الانزلاق الى اثارة التعصب أو التشجيع على العنف وتعكير الأمن والسلم بين الجماهير ومخالفة القوانين ،وايضا التعرض للحياة الشخصية للرموز الرياضية أو المشاركين فى المنافسات الرياضية.

ورصدت اللجنة مؤخرا بعض الخروقات لهذه المبادئ تتضمن فى محتواها خروجا عن القيم الرياضية الإيجابية التى تضع روح المنافسة فى خدمة التنمية الصحيحة للعلاقات الإنسانية.

وطالبت اللجنة بدعم الروح الإيجابية مع ختام الموسم الرياضى والكروى على وجه الخصوص ، والاستعداد لموسم جديد واستضافة مصر لكأس العالم لكرة اليد مع مطلع العام المقبل، لافتة إلى أنها ستواصل عملية الرصد لأى خروقات مستقبلية ورفع الأمر للمجلس الأعلى لتنظيم الاعلام لاتخاذ العقوبات الواجبة لمنع هذه الخروقات واستعادة الروح الرياضية الحقيقية إلى مجتمعنا.
AdvertisementS