AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

طرنشات الصرف والمياه الجوفية تهدد الأهالي بجزيرة مطيرة في قنا.. شاهد

الأربعاء 14/أكتوبر/2020 - 09:30 ص
المياه الجوفية
المياه الجوفية
Advertisements
يوسف رجب

رغم دخول خدمة الصرف الصحى والغاز الطبيعى إلى القرية الأم، إلا أنها توقفت على بُعد أمتار قليلة من ٤ نجوع تابعة لجزيرة مطيرة بمركز قوص فى محافظة قنا، مما تسبب فى معاناة كبيرة للأهالى.


المعاناة تتزايد يوميا، نتيجة ارتفاع نسبة المياه الجوفية وتسببها فى تآكل جدران المنازل، كنتيجة طبيعية لانتشار طرنشات الصرف الصحى المستخدمة كحل مؤقت أو بديل لشبكة الصرف الصحى، فضلا عن قرب القرية من نهر النيل.


قال طه إبراهيم طه، مزارع: "أسكن منذ ولدت فى نجع طه التابع لجزيرة مطيرة، وتم توصيل جميع المرافق للمنطقة، لكن عند توصيل مشروع الصرف الصحى للقرية توقف على بُعد أمتار من نجع طه لا تتجاوز ٥٠٠ متر، وقدمنا الكثير من الطلبات آخرها منذ ٥ أشهر لتوصيل خدمة الصرف الصحى والغاز الطبيعى، لكن لم يتم الرد علينا حتى الآن".


وقال جمال إبراهيم طه، طالب: "نعانى منذ فترة من نقص وتدنٍ فى الخدمات الأساسية، مما يزيد معاناتنا اليومية، فالنجوع التى نعيش بها لم يصلها الصرف الصحى، رغم وجوده على مسافة قريبة من نجوع " طه، شلبية، حامد رمضان، عبد السلام آدم"، إضافة لعدم توصيل الكهرباء لبعض المناطق منها مسجد تم إنشاؤه منذ ٣ أعوام بالجهود الذاتية، وكذلك الطرق غير الممهدة".


وأشار محمد طه، مزارع، إلى أن عدد سكان النجوع المتضررة من عدم توفير خدمة الصرف الصحى يزيد على ٥ آلاف نسمة بالنجوع الأربعة،  فضلا عن أن الأهالى ساهموا بالجهود الذاتية فى إنشاء العديد من المبانى الخدمية والمساجد.


وطالب حمدتو حامد سعيد، مزارع، المسئولين بضرورة إدخال الصرف الصحى والغاز الطبيعى النجوع المذكورة، حتى يستغنى الأهالى عن الطرنشات التى تسببت فى تلف وتدهور حالة المبانى، لافتًا إلى أنه تم تقديم العديد من الشكاوى للنظر إلى حالة النجوع التى تحتاج للكثير من الخدمات، منها أيضا الطرق غير الممهدة ونقص الإنارة بنجع حامد رمضان.


وأوضح عبود عطا عجلان، محام، أنه تقدم بالعديد من الطلبات لاستكمال مشروع الصرف الصحى ببقية نجوع جزيرة مطيرة وهي نجوع "طه، شلبية، حامد رمضان، عبد السلام آدم"، لتخفيف معاناة الأهالي والحفاظ على منازلهم من الانهيار، الذى قد ينتج عن المياه الجوفية وطرنشات المياه، والتى ينتج عنها تلوث بيئة وصحى، لكن لم يتم اتخاذ أى إجراء حتى الآن.


وأشار عجلان، إلى أن آخر رد كان فى ١٦ سبتمبر ٢٠١٩ يفيد بأن العمل متوقف لحين توفير دعم، رغم أن الطرق ميسرة ومفتوحة أمام المشروع والمسافة المتبقية لا تزيد على ٥٠٠ متر عن نجع طه.


اقرأ أيضًا:

غدًا.. بدء تفعيل خدمة الشباك الواحد بمركز خدمات المستثمرين بقنا

عباس مصطفى منسقا لشئون الاحتياجات والمخازن.. و محمود كمال للخطط التعليمية بـ جنوب الوادى

طرنشات الصرف والمياه الجوفية تهدد الأهالي بجزيرة مطيرة في قنا.. شاهد
طرنشات الصرف والمياه الجوفية تهدد الأهالي بجزيرة مطيرة في قنا.. شاهد
طرنشات الصرف والمياه الجوفية تهدد الأهالي بجزيرة مطيرة في قنا.. شاهد
AdvertisementS