ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

وداعا للتخدير .. تقنية جديدة لخسارة الوزن بأمان

الإثنين 02/نوفمبر/2020 - 06:30 م
خسارة الوزن
خسارة الوزن
Advertisements
حياة عبد العزيز
تلجأ الكثير من السيدات والرجال إلى الأطباء لإجراءات عمليات لخسارة الوزن ونسف الدهون وشد الترهلات، ولكن مع تقدم التكنولوجيا ظهرت تقنية جديدة لإذابة الدهون دون تخدير.

صرح الدكتور محمود زكريا الجنزورى أستاذ جراحة السمنة والسكر بجامعة عين شمس وعضو الجمعية المصرية والأوروبية لجراحة المناظير، أن الكبسولة المبرمجة الذكية أحدث تقنية تم تطويرها لخسارة الوزن على مستوى العالم، لمحبى الطعام وأصحاب الوزن الزائد الذين يرهبون العمليات الجراحية والمناظير ، وهى تقنية سهلة وبسيطة تتم خلال جلسة واحدة فى 10 دقائق حيث يتم فيها بلع الكبسولة الذكية بكوب من الماء بدون أى ألم أو تخدير أو منظار، بعدها يستطيع المريض الذهاب للمنزل مباشرة.

اقرأ ايضا:

وقال الدكتور محمود زكريا الجنزورى في تصريحات صحفية، أن الكبسولة المبرمجة الذكية، هو البالون الأول عالميًا لفقدان الوزن الذى يتم وضعه بالمعدة وإزالته دون الحاجة إلى جراحة أو منظار أو تخدير ، حيث يتم إبتلاعها بكوب من الماء وبعدها يتم ضخها بمحلول معقم يساعد على إنتفاخها لتصبح كالبالونة، ولا يمكن ان تطلق عليها عملية بالاسم المتعارف عليها ولكنها عبارة عن جلسة مدتها 10 دقائق توضع فيها  الكبسولة المبرمجة خلال زيارة قصيرة دون دخول المستشفى.

وأضاف الدكتور محمود زكريا الجنزورى تساعد الكبسولة المبرمجة الذكية على تحقيق الهدف فى فقدان الوزن دون الإحساس بالجوع ، كما تمنح الكبسولة المبرمجة  شعورا بالامتلاء مما يدفع الشخص لتناول كميات أقل من الطعام دون الشعور بالجوع الذي يصاحب أغلب الحميات الغذائية.

وأشار الدكتور محمود زكريا انه يوجد فرق بين الكبسولة المبرمجة وبالون المعدة حيث أن الكبسولة الذكية تتميز عن بالون المعدة كونها تتم بدون منظار او جراجة أو تخدير ، ولا تحتاج الإقامة فى المستشفى، ولا ترتبط بنظام غذائى قاسي كما أنها أمنة.
Advertisements
Advertisements
Advertisements