ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

عاكف المصري يكتب: أزمة الانقسام الفلسطيني

الخميس 05/نوفمبر/2020 - 06:08 م
صدى البلد
Advertisements
 إن المواطن الفلسطيني المنهك والمتعب والمعذب ، والجائع والفقير المعدم ، والجريح والمريض والمصاب ، والمضطهد والمظلوم والمحروم   والعاطل عن العمل والذي ضحى بالغالي والنفيس من أجل الوطن، ينظر باشمئزاز الى استمرار حالة الانقسام وهو يرى من يريد أن يسجل انتصارات حزبية ضيقة على حساب المصلحة الوطنية العليا للشعب الفلسطيني.


لا قيمة لأي ادعاء أو محاولة للتزلف الى الشعب بشعار جميل أو ألفاظ براقة ليس لها من الواقع نصيب . وعليه . ينبغي أن تنشغل الساحة الفلسطينية اليوم  بسماع حقيقة ترسي أسس ومعالم مصالحة وطنية شاملة وتبدد الآثار الغائرة التي حاقت بالعلاقات الداخلية ، وتوفير ضمانات أصيلة وملموسة للخروج من نفق التكلس والجمود وانعدام الثقة والشعور بالضياع والانفتاح على المجهول الذي يهيمن على الوضع الفلسطيني العام.
  

الجميع يدرك أن الانقسام الفلسطيني والصراع على السلطة قد أضعفنا وأرهقنا وشوه  من صورتنا وأضاف نكبة إضافية الى نكباتنا .


إن الشراكة الوطنية تشكل القاعدة الصلبة في مواجهة الاحتلال والمؤامرات والتحديات الجسام.


إن فلسطين ليست حكرا على شخص أو فصيل بعينه، فالوطن وطن الجميع، ولا مناص من الاعتراف بأن النهج والسياسة الفصائلية على مدار أربعة عشر عاما قد أضرت بفلسطين وقضيتها العادلة أشد الضرر، وباعدت بين الفلسطينيين وبين تلمس آفاق النصر والحرية، وأعادتهم الى سنوات طويلة إلى الخلف.


من يقرر في شأن فلسطين وقضاياها الكبرى، ومن يبت في المصير الوطني، يجب أن يكون الشعب الفلسطيني بكافة شرائحه ومكوناته في الداخل والخارج .


إن الحل هو في العودة مرة أخرى للشعب وإجراء انتخابات شاملة بدون قيد أو شرط، الحل هو تغليب مصلحة الوطن فوق جميع المصالح، الحل في تعزيز صمود المواطن فوق أرضه المحتلة ، والدفاع عنه و في إعطاء اﻷمل للشباب، الحل هو أن نتحد جميعا لمواجهة الاحتلال الإسرائيلي. 
 
Advertisements
Advertisements
Advertisements