ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

برلمانية: المدارس الفنية وكر للمخدرات.. ورقابة الأسرة الحل

الجمعة 06/نوفمبر/2020 - 06:48 م
الادمان - ارشفية
الادمان - ارشفية
Advertisements
القسم السياسي
علقت الدكتورة سماح سعد، عضو لجنة الشؤون الصحية بمجلس النواب، على تصريحات الدكتور عمرو عثمان، مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان، التي كشف فيها عن دراسة أعدها الصندوق على الطلاب وتوصلت إلى أن نسبة 7% من طلاب الثانوية يتعاطون المواد المخدرة، قائلة:"طلاب الثانوية أصبحوا يشكلون خطرا على المجتمع نظرا لكونهم في سن حرجة والمدارس الفنية بالتحديد وكر للمخدرات حيث لا يوجد رقابة كافية على الطلاب بها". 


وأوضحت "سعد"، في تصريح خاص لـ"صدى البلد"، أن طالب الثانوية يكون أكثر عرضة لتعاطي المخدرات؛ ولذلك تحتاج هذه السن لتعامل خاص والتوعية من جانب أولياء الأمور والمدرسين، مؤكدة أن الأسرة المسؤول الأول عن هذه الظاهرة. 

ودعت عضو لجنة الشئون الصحية بمجلس النواب، الأسر للاهتمام بأولادهم من جديد، قائلة:"الخلفة مسئولية ولابد أن يتعامل الكل مع هذا المبدأ ويجب على الأم والأب ترك مشاغلهم والاهتمام بأبنائهم مرة أخرى حتى نقضي على هذه الظاهرة وحصرها". 

وأشارت، إلى ضرورة تفعيل دور الأخصائية الاجتماعية والزائرة بالمدارس، قائلة:"يجب أن يكون لهم دور ويكون فيه تعاون مع مجالس الإدمان ويتم عمل جلسات مع متعافين ليحكوا قصصهم ليتعلم الطلاب من قصص واقعية". 

وكان الدكتور عمرو عثمان، مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان، قد كشف عن دراسة أعدها الصندوق على الطلاب وتوصلت إلى أن نسبة 7% من طلاب الثانوية يتعاطون المواد المخدرة، فضلا عن أن زيادة النسبة ترتفع في مدارس الثانوية الفنية وتصل إلى 8.5%.

وأضاف  "عثمان"، في مداخلة هاتفية ببرنامج "المصري أفندي" على قناة القاهرة والناس، مع الإعلامي محمد علي خير، أن مشكلة المخدرات بدأت تخترق الأولاد والمعدلات المعلنة كبيرة، لافتا إلى أنه خلال أول 10 شهور من هذا العام استقبلوا حوالي 1800 طفل يتقدمون للعلاج عن طريق أولياء الامور او الطفل نفسه.
Advertisements
Advertisements
Advertisements