ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

الخاسرون بـ انتخابات الرئاسة الأمريكية.. 10 رؤساء فشلوا في الفوز بولاية ثانية.. أحدهم لم ينافس بأي سباق انتخابي.. وآخرهم جورج بوش الأب

الجمعة 06/نوفمبر/2020 - 06:53 م
رؤساء الولايات المتحدة
رؤساء الولايات المتحدة
Advertisements
صدى البلد
منصب رئيس الولايات المتحدة تأسس عام 1789
جون آدامز أول رئيس أمريكي يخسر انتخابات ولايته الثانية
جروفر كليفلاند فاز بولايتين غير متعاقبتين


تأسس منصب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية سنة 1789 بعد 13 عامًا على إعلان الاستقلال الأمريكي عن السيادة البريطانية ووضع الدستور عام 1776، وبعد 231 عامًا منذ انتخاب أول رجل لأعلى منصب في البلاد، حصل أربعة وأربعون شخصًا على هذا اللقب.


ووفقًا لتقرير نشرته صحيفة "الإندبندنت" البريطانية، لا يُسمح لرؤساء الولايات المتحدة بتولي المنصب إلا لفترتين متتاليتين بحد أقصى مدة كل منهما 4 سنوات، ولكن على الرغم من أن أي رجل أو سيدة يمكنهم شغل المنصب، فإن جميع رؤساء الولايات المتحدة حتى الآن كانوا من الرجال.

وأوضح التقرير أنه من بين الـ 44 الذين شغلوا منصب الرئاسة الأمريكية، فشل عشرة رؤساء فقط في الفوز بفترة ثانية، بالإضافة إلى اغتيال الرئيس الراحل جون كينيدي قبل الترشح لإعادة انتخابه.

وكانت أطول فترة مرت بها الولايات المتحدة دون أن يفشل رئيس في إكمال ولايتين متعاقبتين، بين عامي 1932 و1976.

وأضافت صحيفة "اندبندنت" أنه بعد أكثر من 28 عامًا على آخر فشل لرئيس أمريكي بالفوز بولاية ثانية (جورج بوش الأب)، يواجه الرئيس دونالد ترامب منافسه الديمقراطى جو بايدن في الانتخابات الرئاسية.

ويعد "جون آدامز" أول رئيس أمريكي يفشل في إعادة انتخابه لولاية ثانية، وقبلها شغل أيضًا منصب نائب أول رئيس للبلاد جورج واشنطن.

ومن الغريب أن ثاني رئيس أمريكي يفشل في الفوز بولاية ثانية هو جون كوينسي آدامز، الابن الأكبر لجون آدامز والرئيس السادس للولايات المتحدة.

ويُعد مارتن فان بورين ثالث رئيس أمريكي يفشل في الفوز بولاية ثانية عام 1840، أما الرئيس جروفر كليفلاند ففشل في الفوز بولاية ثانية عقب انتهاء ولايته الأولى مباشرة عام 1888، وإن عاد ليفوز مجددًا برئاسة البلاد في انتخابات عام 1892.

وبين فترتي كليفلاند المنفصلتين، تولى الرئيس بنجامين هاريسون منصب الرئاسة لفترة واحدة، ليصبح خامس رئيس أمريكي يتولى المنصب لفترة واحدة.

وسادس رئيس يقضي فترة وحيدة في المنصب هو ويليام هوارد تافت، الذي فشل في الفوز بولاية ثانية في انتخابات عام 1912، وكان الرئيس الوحيد في تاريخ الولايات المتحدة الذي يتولى منصب رئيس المحكمة العليا خلال فترة رئاسته للبلاد

أما الرئيس الأسبق هربرت هوفر، فكان سيء الحظ، بحيث تزامنت فترة رئاسته مع أزمة الكساد الكبير عام 1929، وفي انتخابات عام 1932 فشل هوفر في الفوز بولاية ثانية تبعًا لفشله في إنهاء الأزمة الاقتصادية.

وبالنسبة للرئيس الأسبق جيرالد فورد، فهو لم يفشل في الفوز بولاية ثانية فحسب، بل إنه لم يخض أي انتخابات أصلًا، حيث وصل إلى منصب الرئاسة عام 1974 بعد استقالة سلفه ريتشارد نيكسون على أثر فضيحة ووترجيت، وكان فورد نائب نيكسون إبان رئاسة الأخير، وفي انتخابات عام 1976 انهزم فورد أمام الرئيس الأسبق جيمي كارتر.

وجيمي كارتر نفسه هو تاسع رئيس أمريكي يفشل في الفوز بولاية ثانية في انتخابات عام 1980، التي خسرها أمام الرئيس الأسبق والنجم السينمائي القديم رونالد ريجان.

وكان آخر رئيس فشل في الفوز بإعادة انتخابه هو جورج بوش، الذي خسر أمام بيل كلينتون في عام 1992، ضمن عشرة رؤساء فقط خسروا معركة الفوز بولاية ثانية لرئاسة الولايات المتحدة الأمريكية، وفي حالة خسارة ترامب معركة إعادة انتخابه فسيكون في الترتيب الحادي عشر للرؤساء ذوي الحظ السيئ.

ومساء أمس، قال بايدن إنه ليس لديه شك في الفوز، داعيا إلي الهدوء والصبر مع تواصل عملية إحصاء الأصوات.

وفي كلمة مقتضبة، قال المرشح الرئاسي الديمقراطي إنه ليس لديه شك في الفوز، داعيا إلى الهدوء والصبر مع تواصل عملية إحصاء الأصوات.

وناشد بايدن الجميع بالتزام الهدوء حتى اكتمال احتساب الأًصوات، مؤكدا ضرورة احتساب كل صوت.

واقترب المرشح الديمقراطي من الفوز على منافسه الرئيس دونالد ترامب في انتخابات متقاربة للغاية يتوقف الحسم فيها على هوامش ضئيلة جدا في بضع ولايات، بينما أقام الرئيس الجمهوري سلسلة دعاوى قضائية على أمل إبطاء خصمه.
Advertisements
Advertisements
Advertisements