ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

20 كلية بجامعة المنيا تتنافس في دوري الجامعة الرياضي تحت شعار "متحدون على مكافحة الفساد"

الأحد 13/ديسمبر/2020 - 11:00 ص
مسابقة تنس الطاولة
مسابقة تنس الطاولة بجامعة المنيا
Advertisements
ايمن رياض
بدأت فعاليات دوري جامعة المنيا في مسابقات الألعاب الرياضية للعام الجامعي 2020 /2021 والتي تنظمه إدارة النشاط الرياضي بالإدارة العامة لرعاية الطلاب تحت رعاية الدكتور مصطفى عبد النبي رئيس الجامعة، والدكتور عصام فرحات نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، وبمشاركة كليات الجامعة العشرين في ألعاب تنس الطاولة، وضربات الإرسال للكرة الطائرة، وضربات الجزاء لكرة القدم، وألعاب القوى للطلبة والطالبات، وذلك تحت شعار "متحدون على مكافحة الفساد". 

وأكد الدكتور مصطفى عبد النبي رئيس الجامعة على حرص الجامعة على تنفيذ دوري الجامعة الرياضي في إطار الالتزام بمعايير الحفاظ على سلامة الطلاب وصحتهم في ظل تداعيات فيروس كورونا، وتنفيذًا للضوابط والإجراءات الاحترازية التي تراعي التباعد وعدم التلامس والاحتكاك بين الطلاب، مشيرًا إلى أن النشاط الرياضي البدني أمر حيوي للصحة العامة البدنية والعقلية للطلاب يجب التشجيع على ممارسته لتوفير بيئة جامعية متوازنة للطلاب.

اقرأ المزيد:

وأوضح د. "عصام فرحات" أن دوري الجامعة بدأت فعالياته ببطولة تنس الطاولة للطلبة والطالبات وشهدت البطولة منافسة كبيرة بين جميع فرق الكليات المشاركة، معلنًا حصول كلية الطب على المركز الأول في بطولة تنس الطولة للطلبة، وحصول التربية النوعية على المركز الثاني، والسياحة والفنادق علي المركز الثالث، بينما فازت كلية الآداب بالمركز الأول في بطولة تنس الطاولة للطالبات، وجاءت الفنون الجميلة بالمركز الثاني وأخيرًا الصيدلة بالمركز الثالث.

أشرف على البطولة وليد عبد القوي مدير عام رعاية الطلاب ود. أحمد بسيوني مدير إدارة النشاط الرياضي ومحمد رشاد وهناء فاروق ونعمة رؤوف الأخصائيين الرياضيين بالإدارة.

وفي سياق متصل أطلقت الجامعة مبادرة "وعـــي" التي تنظمها إدارة النشاط الثقافي بالإدارة العامة لرعاية الطلاب وتستهدف عقد 10 ندوات توعوية وتثقيفية خلال شهر ديسمبر، يحاضرها أساتذة جامعيين ومتخصصين، تعزيزًا لقيم الولاء والانتماء للوطن لدى الشباب الجامعي، وعدم تركهم ليكونوا فريسة لأي فكر يستخدم لغة العنف والكراهية ويقتل آمالهم وطموحاتهم، وتوعيتهم بأهم التحديات التي تواجه بناء وتنمية الوطن.

أكد "رئيس الجامعة" أن فعاليات المبادرة تستهدف تنمية الوعي وفكر وثقافة الطلاب من خلال تعريفهم بمختلف القضايا والتحديات والمؤامرات التي تستهدف عرقلة مسيرة البناء والتنمية وزعزعة الأمن القومي، إلى جانب تنمية الوعى السياسي والقانوني لديهم، وإبراز مجهودات الدولة في تحقيق التنمية المستدامة والمشروعات القومية التي تنفذها القيادة السياسية من أجل مستقبل أفضل، بالإضافة إلى تعظيم قيم المواطنة وقبول الآخر لدى الطلاب، والتأكيد على دور الشباب في استكمال عملية البناء والتنمية، وضرورة مكافحة الفساد، وتنمية قدرات الطلاب القيادية وإعداد كوادر قادرة على تحمل المسئولية؛ لخدمة الوطن.

وأوضح الدكتور "عصام فرحات" أن أولى فعاليات المبادرة بدأت بندوتين أحدهما بعنوان "المشروعات القومية وأثرها على قوة الاقتصاد المصري" والتي حاضرها الدكتور رجب محمود ذكي، المدرس بقسم القانون العام بكلية الحقوق جامعة المنيا، تبعها ندوة عن "الوسطية في الاسلام وتعزيز قيم المواطنة وقبول الأخر" حاضرها الدكتور محمد عبد الرحيم عميد كلية دار العلوم الأسبق، تم تليها مجموعة من الندوات عن "تعزيز الولاء والانتماء من منظور ديني"، و"رؤية مصر للتنمية المستدامة  2030"، و"أثار الماضي حلم الحاضر وأمل المستقبل"، و"الهوية الثقافية المصرية كقوة ناعمة إقليمية"، و"تعظيم الاستفادة من توصيات منتديات الشباب في تنمية قدرات الشباب وإعداد جيل قادر علي تحمل المسئولية"، بالإضافة إلى ندوات عن "المشكلات الاسرية وأثرها على الشباب"، و"المسئولية القانونية لاستخدام وسائل التواصل الاجتماعي في ترويج الشائعات"، واخيرًا ندوة عن "مخاطر الفساد وإرساء قيم النزاهة والشفافية في المجتمع".

وناقش الدكتور "رجب محمود" خلال أولى الندوات التي جاءت بعنوان " المشروعات القومية وأثرها على قوة الاقتصاد المصري" أهمية دور الدولة في تنشيط حركة الاقتصاد، وإرساء قواعد العدالة الاجتماعية، وتقليص نسبة البطالة، والدفع نحو بناء مشروعات قومية عملاقة تسهم في تحقيق التوازن الاقتصادي الذي يعود بنتائج إيجابية على المواطن المصري، وتوفير فرص عمل حقيقية تدعم مصر على خريطة التنمية.

كما تناول الدكتور "محمد عبد الرحيم" وسطية الإسلام السمح، مستشهدًا بآيات القرآن الكريم، والأحاديث النبوية التي تدعو إلى احترام الآخر وقبوله دون تعصب أو تشدد أو انحياز، كما سرد المحاضر مواقف الرسول الكريم مع اصحابه ومع أعدائه، وكيف كان تعامله السمح الناهي عن أعمال العنف والإرهاب، والآمر بالإصلاح والتقوى في كل أمور الحياة دون الاعتبار لجنس أو عرق.
Advertisements
Advertisements
Advertisements