الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

رائفة الرز ليست الأولى.. فنانات تعرضن للقتل على يد أزواجهن فى ظروف غامضة

صدى البلد

تصدر خبر مقتل السورية رائفة الرز التي تبلغ من العمر 53عاما، في منزلها بهولندا، اهتمام الجمهور خاصة بعد العثور عليها غارقة في دمائها.


ونشرت الشرطة الهولندية صورة المشتبه به الأول في الحادث ، وهو شاب عمره 33 عاما، يدعي وائل درغام، سوري الجنسية، عثر عليه في مكان الحادث، واتضح أنه كان متزوجا منها في السابق، وتم الانفصال لأسباب غير معروفة.  


وليست هذه الجريمة الوحيدة فى الوسط الفنى التى يتم فيها قتل إحدى الفنانات على يد زوجها أو طليقها فقبل عدة أعوام وبالتحديد عام 2003 تم الإعلان عن خبر مقتل المطربة ذكرى على يد زوجها بعد أن  قام بإطلاق ما يقرب من  21 رصاصة  عليها ، ليقدم بعدها على خطوة الانتحار ،وتبين بعد ذلك أن الأمر يتعلق بوقوع بخلاف حاد بينهما، بل أنه قبل الانتحار أقدم على قتل مدير أعمالها وزوجته ، اللذان تواجدا معهما بالمنزل لحظة المشاجرة.


وظلت تلك القضية هى حديث العالم العربى لسنوات ، خاصة وأن الفنانة كوثر رمزى وهى واحدة من صديقات ذكرى كانت شاهدة على المشاجرة التى وقعت بين ذكرى وزوجها قبل الحادث بساعات ، حيث توجهت عقب انتهاء عرض مسرحيتها بودى جارد إلى منزل الراحلة ، وبعد فترة من وصولها ، دخل الزوج وأمرها بالخروج على الفور ، لتسمع بعدها بساعات خبر مقتلها ، مؤكدة أن الراحل كان محبًا للاحتفاظ بالأسلحة النارية، بالإضافة الى غيرته الشديدة عليها . 


الأمر ذاته تكرر مع الممثلة المصرية جيلان إبراهيم التى شاركت فى بطولة الضوء الشارد ، فقد قتلت على يد زوجها حيث قام بضربها بآلة حادة ، ثم تركها تنزف لعدة ساعات ، وتم فيما بعد الكشف عن سبب الحادث حيث تردد إنه لم يكن فى وعيه بشكل كامل بسبب تعاطيه أحد المواد المخدرة.