الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

المراكز التكنولوجية بالشرقية تستقبل ٢٤٧ ألفا و١٣١ طلب تصالح من المواطنين فى مخالفات البناء

محافظ الشرقية
محافظ الشرقية

أكد الدكتور ممدوح غراب، محافظ الشرقية، انتهاء  ٢٤٧ ألفا و١٣١ مواطنا من تقديم طلبات التصالح فى مخالفات البناء العشوائي بالمراكز التكنولوجية حتى ٣١ مارس ٢٠٢١، وهو اليوم الأخير من المهلة المحددة من الحكومة لتقديم طلبات التصالح، والتى تم مدها عدة مرات من قبل، وتحديد آخر مارس موعداً نهائياً لتقديم طلبات التصالح وفق قانون التصالح.

 

وأوضح المحافظ أهمية التصالح للمواطنين، في رفع القيمة الاستثمارية للعقارات والمبانى المخالفة بعد التصالح، بالإضافة إلى استخدام المبالغ التى يتم تحصيلها من مقابل التصالح في مخالفات البناء فى تنفيذ مشروعات خدمية فى شتى القطاعات لخدمة المواطنين، فضلا عن المساهمة فى الحد من العشوائيات، وحماية الرقعة الزراعية التى تتآكل بسبب البناء العشوائى على الأراضى الزراعية.

 

اقرأ أيضا:

وكيل صحة الشرقية يعلن جاهزية مستشفيات المحافظة لأي طوارئ

 

كان محافظ الشرقية وجه رؤساء المراكز بالتنسيق مع مسئولي المراكز التكنولوجية للتيسير على المواطنين لإنهاء إجراءات تقديم طلبات التصالح على مخالفات البناء العشوائي والاستفادة من الفرصة التي أعطتها الحكومة لتقنين أوضاعهم القانونية.

 

من جانبه، أوضح أحمد الشريف، المشرف العام على المراكز التكنولوجية بالمحافظة، أن المراكز التكنولوجية المنتشرة بنطاق المحافظة استقبلت ٢٤٧ ألفا و١٣١ طلب تصالح من المواطنين للتصالح على مخالفات البناء العشوائي حتى يوم ٣١ مارس ٢٠٢١.

 

على جانب آخر، عقد الدكتور هشام شوقي مسعود، وكيل وزارة الصحة بالشرقية، اجتماعات متعددة مع مديري الإدارات الفنية والإدارية، واجتماعا آخر بمديري المستشفيات العامة والمركزية والنوعية بالمحافظة، عبر تقنية الفيديو كونفرانس، بمكتب وكيل الوزارة.

 

وأكد وكيل وزارة الصحة بالشرقية أن الاجتماع الأول كان مع مديري الإدارات الفنية والإدارية بالمديرية، ومدير عام الشئون المالية والإدارية، ومديري التخطيط، ومكافحة العدوي، والرعاية الأساسية، والتموين الطبي، والشئون القانونية، والإدارة الهندسية، وناقش خطة المديرية في جاهزية منافذ تقديم الخدمة الطبية في التعامل مع أي مستجدات طارئة، وتقديم الدعم اللازم للفرق الطبية، وتذليل أي عقبات قد تواجههم.

 

وأوضح أنه تمت مناقشة تطوير الوحدات الصحية، ومتابعة الآلات والأجهزة والماكينات المعطلة بالوحدات الصحية ومستشفيات الصحة بالمحافظة.

 

 ووجه وكيل الوزارة بإعادة تطويرها في أسرع وقت، وتكثيف المتابعة المستمرة على منافذ تقديم الخدمة الطبية، والتأكد من توافر احتياجات الوحدات الصحية من المستلزمات الطبية والوقائية وتوفير أي نواقص لديهم.

 

وعقد  الدكتور هشام شوقي مسعود اجتماعا آخر بمديري المستشفيات العامة والمركزية والنوعية بالمحافظة، عبر تقنية الفيديو كونفراس، في حضور مديري الإدارات الفنية بالمديرية.

 

تناول الاجتماع مناقشة خطة العمل وتقارير سير العمل اليومية بالمستشفيات، وبحث السلبيات والإيجابيات بها، ومعوقات سير العمل، ووضع الحلول المناسبة لها، ومناقشة التحديات المستقبلية.