الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

الداخلية الليبية تكشف حقيقة اقتحام مقرها في طرابلس

صدى البلد

نفت وزارة الداخلية بحكومة الوحدة الوطنية، اقتحام مقرها من قبل مسلحين، وسيطرتهم عليه لساعات.

وقالت الوزارة عبر حسابها في فيسبوك، فجر الجمعة: "في الوقت الذي تعمل فيه وزارة الداخلية بحكومة الوحدة الوطنية على تنفيذ مهامها الموكلة إليها في نشر الأمن وتحقيق الطمأنينة في ربوع الوطن العزيز، فإن الوزارة تستغرب ما نشر وينشر على صفحات التواصل الاجتماعي من أخبار زائفة وعارية عن الصحة تماما والتي مفادها اقتحام مقر الوزارة بطريق المطار".

وأضافت أن الوزارة "تؤكد عدم صحة ما نشر، وتفند تلك المعلومات جملة وتفصيلا".

ونقلت شبكة "إرم نيوز" عن مصادر أمنية قولها إن "عناصر مسلحة اقتحمت  الوزارة بهدف إجبار وزير الداخلية خالد مازن على التوقيع على ضم المليشيات المسلحة ضمن كادر الوزارة دون ضوابط قانونية أو الانخراط في دورة تدريبية وهو ما ينص عليه القانون واللوائح المنظمة لوزارة الداخلية".

وأضافت المصادر أن لوزير مازن لم يكن في مقر الوزارة لحظة اقتحامه".

ولوحظ أن الوزارة نشرت دوريات أمنية اعتبارا من مساء الخميس في منطقة طوق العاصمة طرابلس، قائلة إن نشر الدوريات جاء "لبسط وردع المجرمين والخارجين عن القانون ومنع حدوث أي خروقات أمنية والتصدي لها بكل حزم وقوة".