الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

تامر حسني يتصدر الأعلى مشاهدة بـ بحبك

تامر حسنى
تامر حسنى

تمكن الفنان تامر حسنى من تصدر قائمة الفيديوهات الاعلى مشاهدة عبر موقع يوتيوب ، وذلك من خلال أغنيته الجديدة بحبك ، بعد طرحها بساعات .

 

وحققت أغنية بحبك للفنان تامر حسنى ما يقرب من 800 ألف مشاهدة غضون ساعات . 

 

أغنية  “ بحبك ” للفنان تامر حسنى من كلمات : محمد الآياتى ،ألحان :محمد حمزة ،توزيع : أمين نبيل.

 

وحل الفنان تامر حسنى ضيفا على الإعلامي عمرو أديب من خلال برنامجه الحكاية ، للحديث عن مشواره الفني وتفاصيل أحدث أفلامه "مش أنا" ، الذى يعرض حاليا فى دور العرض.

 

تصريحات تامر حسنى

 

وأوضح تامر حسنى  أنه لم يتوقع حجم إيرادات الفيلم، لأنه تجاوز أعماله السابقة قبل جائحة الكورونا، مشيرًا إلى أن الفترة المقبلة سوف تشهد ارتفاع نسبة الإشغال في السينما إلى 70% وهو ما يوفر مزيد من الحظوظ للأفلام الأخرى.

 

وأكد تامر حسنى على حبه لتقديم الشباب مثل المخرجة سارة وفيق التي قامت بإخراج أحدث أفلامه "مش أنا" كذلك المخرج ماندو العدل في فيلم "البدلة" وإعادة تقديم المخرج سعيد الماروق في فيلم "الفلوس" بعد غياب دام لأكثر من 10 سنوات

 

وقال تامر حسنى أنه هو من قدم المخرج محمد سامي للمرة الأولى لإخراج مسلسله "آدم" على الرغم من رفض شركة الإنتاج.

 

ووجه تامر حسنى رسالة للشباب تحثهم على الصبر والكفاح والمثابرة وعدم التخلي عن احلامهم وتجاوز الصعاب وقال أنه مر بظروف معيشية صعبة وعانى من الوسطة إلا أنه تجاوز ذلك واستطاع تحقيق أحلامه.

 

كشف تامر حسنى عن مشروعه الجديد بإعادة تقديم الأغاني القديمة لكبار المطربين مثل هاني شاكر، على الحجار، مدحت صالح من أجل تعريف الأجيال الجديدة بتلك الأغاني وتأكيدًا لهم بأنه نتاج الاستماع لكبار المطربين.

 

أشار تامر حسنى إلى أنه كتب معظم أفلامه السابقة، مثل سلسلة "عمرو وسلمى" و"نور عيني" و"البدلة" و"الفلوس" وهي أفلام تعاون فيها مع كتاب آخرين مثل أيمن بهجت قمر وأحمد عبد الفتاح ومحمد عبد المعطي، إلا أن فيلم "مش أنا" هو تجربته الأولى كمؤلف بمفرده للقصة والسيناريو والحوار

 

قال الفنان تامر حسنى، إن قصة فيلم "مش أنا" البطل ظروفه صعبة وشماعة الظروف عند كل الشباب "أنا فقير" ومش معايا وأمى وأبويا وغيره ، لافتا إلى أنه شعر بضرورة أن يقدم عملا يلمس الشباب، ويحثهم على السعي وراء حلمهم، من خلال فكرة الفيلم وعدم التخلي عن حلمهم مهما كانت العقبات.

 

أنا عدت عليا سنين مش لاقي آكل، بس قلت لازم ادور علي طريق ، أصل هوصل يعني هوصل مليش دعوى، وفضلت أكافح لحد ما ربنا كرمني.

 

فيه وسائط ومحسوبيات لكن الشاب لا بد أن يعتمد على نفسه، وربنا بيحب السعي، ومدام الشخص لديه موهبه؛ هيقدر يحقق اللى نفسه فيه ، منوهاً بأن البشرية كلها تسير بالمحسوبية ولكن الناجح هو من يعتمد على نفسه .