الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

خبيرة تغذية: معرفة هذه التفاصيل عن المريض تتيح التعامل مع السمنة المفرطة

مريض السمنة
مريض السمنة

قالت الدكتورة دعاء سهيل، خبيرة التغذية، إن العلاج بـ كورس "الأون لاين " يتيح وصول الأدوية لمريض السمنة للمنزل، ويشتمل على مكملات غذائية وأعشاب طبيعية دون أى مضاعفات أو آثار سلبية على المريض.  


وأوضحت دعاء سهيل، خلال استضافتها مع الاعلامية رشا مجدى ببرنامج صباح البلد، عبر فضائية صدى البلد، أن معرفة الطبيب لطول ووزن المريض يتيح له طريقة التفرقة بين السمنة المفرطة والعادية، لافتة إلى أن معرفة الفئة العمرية مهمة للغاية لتحديد المادة الفعالة التى تناسب مريض السمنة.


وأشارت إلى أن مجموعة العمل الخاصة بها تتكون من 33 طبيبا معالجا للسمنة، مؤكدة أن فريقها الطبى تم تكريمه فى عام 2018 بمهرجان المرأة العربية للإبداع، لجهوده فى محاربة السمنة.


يذكر أن  الدكتورة دعاء سهيل، خبيرة التغذية العلاجية، ذكرت فى تصريحات سابقة، أن أي طبيب تغذية حتى ينجح مع مريضه لابد من العمل على 3 محاور رئيسية هي “التشخيص الجيد، والتعرف على أسباب السمنة بكل مريض، وكم السعرات الحرارية التي تحتوي عليها الوجبة”.

 

وأضافت دعاء سهيل، أن الأكل خارج السبب الرئيسي لمرضى السمنة، لذلك لابد من عمل كورس يناسب الفئة العمرية للمريض.

 

كما أكدت ضرورة العمل على خفض السمنة بمدرسة الكميات وليس النوعيات، وهذا الأمر لا يتحقق إلا من خلال العمل على غلق شهية مريض السمنة، وبالتالي عدم منعه من تناول أي طعام، لأن غلق الشهية يُقلل ما يتناوله من طعام.

 

وأشارت  خبيرة التغذية العلاجية، إلى أن السمنة تُزيد من الخلايا الدهنية على القلب، وهذا الأمر مضر للغاية، موضحة أن الكرش هو أخطر أنواع السمنة.

 

وشددت خبيرة التغذية، على ضرورة غلق شهية مريض السمنة بمادة عشبية آمنة على الصحة، حتى يستطيع مريض السمنة تقليل ما يتناوله من طعام بدون إجبار.
 

وتابعت أنها أطلقت مبادرات لمحاربة السمنة منها "غيرى حياتك، مصر بلا سمنة، مش هنسلم للسمنة"؛ لمنح دافع للمريض لعدم الاستسلام لمرض السمنة.


ولفتت خبيرة التغذية العلاجية والتخسيس، إلى أن دور المتابعة لاستشارى التغذية مع المريض تكون عن طريق تثبيت وزنه وتناول  الأعشاب والنباتات الخضراء، ولابد من وجود استجابة للمريض بالسيطرة على شهيته.