الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

في عيدهم الـ69.. «الفلاحين» توجه نداءً عاجلا للحكومة

الفلاحين
الفلاحين

قال حسين عبدالرحمن أبوصدام نقيب عام الفلاحين، إن ذكرى عيد الفلاح التاسعة والستين تحل بعد أيام وسط تحقق العديد من الإنجازات العظيمة، لافتا إلى أن الفلاحين تطالب الحكومة بـ 9 مطالب ملحة.

وأضاف عبدالرحمن خلال تصريحات له، أنه وبعد مرور 69 عاما على أول عيد فلاح والذي يوافق صدور قانون الإصلاح الزراعي في التاسع من سبتمبر عام1952، كما يتواكب ايضا مع وقفة زعيم الفلاحين احمد عرابي أمام الخديوي توفيق في التاسع من سبتمبر عام 1881 ، مشيراً الي قوانين الاصلاح الزراعي كان لها فضل كبير في تحول الكثير من الفلاحين من اجراء في الاراضي الي ملاك لها مما أعاد بعض من حقوق الفلاحين المهدره إليهم.

 

 وأشار ابوصدام ان أبرز الانجازات التي تحققت للفلاح بعد69 عام من اول احتفال لتكريمه ، و عودة الاهتمام بالأرض الزراعيه اهتمام لم يحدث من قبل وخاصة بعد تولي الرئيس عبدالفتاح السيسي زمام الأمور حيث زادت الرقعه الزراعيه وزاد الاهتمام بالتوسع الافقي لاستصلاح وزراعة الأراضي الزراعيه بمشاريع قوميه عملاقه كمشروع الدلتا الجديده ومشروع المليون ونصف المليون فدان

 

وتابع قائلا :" كما زاد الدعم المالي لمربي الماشيه عن طريق المشروع القومي لإحياء البتلو وتحولت الحيازه الورقيه الي حيازة مميكنه فيما يعرف بالكارت الذكي كما تم البدء فعليا في انتاج تقاوي الخضر محليا بالمشروع القومي لانتاج التقاوي وانشئت الصوامع الحديثه لحفظ الغلال" .

وأضاف أنه زادت الصادرات الزراعية المصريه الي اكثر من 5مليون طن سنويا ، كما تحقق حلم الفلاحين في تقنين الاراضي لواضعي اليد

وأوضح أنه تم فعليا البدء في تطوير القري المصريه كتكريم للايادي المنتجه ، وادخلت نظم زراعة حديثه كالمشروع القومي لزراعة 100الف فدان بنظام الصوب الزراعيه ، مع بدء تفعيل نظام الزراعه التعاقديه في بعض المحاصيل

وقال إنه اهتمت الدوله اهتمام غير مسبوق بزراعة الاسماك وتربية الدواجن ، وبدأت فعليا في تبطين كافة الترع وتطوير الصرف الزراعي .

واوضح ابوصدام ان أبرز مطالب الفلاحين في عيدهم هو انشاء صندوق التكافل الزراعي واقامة عيد الفلاح بحضور السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي مع النظر بجديه مستقبلا في تمثيل الفلاحين تمثيل حقيقي في مجلسي النواب والشيوخ والمجالس المحليه

وأشار إلي أنه تم اعادة هيكلة الإرشاد الزراعي بما يواكب العصر الحاليوالنظر بجديه في تخفيف اسعار الكهرباء الخاصه بالانتاج الزراعي واعادة هيكلة منظومة توزيع ودعم الاسمده

وأكد أنه مع إعادة صياغة الكتب الزراعيه الدراسيه بما يواكب الحاضر والاهتمام بالمدارس الزراعيه وانشاء مجلس قومي للفلاحين يتبع مباشرة لرئاسة الجمهوريه مع سرعة إقرار قانون النقابة المهنيه للفلاحين وعمل بعثات دوليه للفلاحين لرؤية ومواكبة التطور الزراعي في الدول المتقدمه زراعيا.