الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

استشاري جراحات السمنة والسكر: زيادة الوزن أحد أسباب تأخر الإنجاب لدى السيدات.. فيديو

كريم صبري
كريم صبري

قال الدكتور كريم صبري، استشاري جراحات السمنة والسكر بجامعة عين شمس، إن السمنة المفرطة ضارة جدًا في كل الأعمار، خاصة وأنها تؤدي إلى الإصابة بالسكر والضغط وتدهن الكبد، وصعوبة الحركة ، والتهاب المفاصل، والتهاب الدورة لدى السيدات وتكيس المبيض، مما يؤدي إلى تأخر سن الزواج.

 

وتابع "صبري"، خلال حواره مع الإعلاميان رنا عرفة وممدوح الشناوي، ببرنامج "البيه والهانم"، المذاع على فضائية "صدى البلد"، مساء الأربعاء،  أن الكثير من السيدات التي تعاني من السمنة تعاني من اضطرب الدورة، وفي حال خفض الوزن ، تنضبط الدورة، ويتم علاج تكيس المبيض، وتستطيع السيدة الانجاب بصورة سهلة للغاية.

 

وبلفت إلى أنت عملية تحويل المسار مناسبة لأصحاب أمراض السمنة المفرطة،  وتجرى من خلال المنظار من خلال فتحات صغيرة ، والإقامة أقل من 12 ساعة في المستشفى.


قال الدكتور كريم صبري، استشاري جراحات السمنة والسكر بجامعة عين شمس، إن تحويل المسار تعتبر عملية علاجية لمرضى السكر، خاصة أنها تقلل امتصاص السكريات والدهون بصورة كبيرة، وتنشط البنكرياس، خاصة لمرضى السكر من النوع الثاني.

وتابع "صبري" أن تحويل المسار لا يؤدي إلى أي نتيجة فعالة مرض مرضى السكر من النوع الأول، لأن البنكرياس لا يعمل، ونزل الوزن بعد إجراء العملية يحدث بنسبة10% في أول شهر، وخلال العام الأول ينخفض الوزن بصورة كبيرة للغاية.

 

 وشدد على ضرورة إجراء جراحات السمنة في أماكن آمنة، وعلى يد  فريق طبي على أعلى مستوى ، لإجراء العملية على أعلى كفاءة ممكنة.

 


قال الدكتور كريم صبري، استشاري جراحات السمنة والسكر بجامعة عين شمس، إن عملية تحويل المسار قائمة على تقليل كمية الأكل من خلال عزل جزء من المعدة، وبالتالي يشعر المريض بالشبع سريعًا، وبالتالي ينخفض الوزن بالتدريج بصورة صحية سليمة.

 

وتابع "صبري"،  أن تحويل المسار تعزل أول 1.5متر من الأمعاء، وهذا الجزء مسؤول عن امتصاص السكريات والدهون، وتعالج الأمراض المصاحبة للسمنة المفرطة مثل السكر.

ولفت إلى أن تحويل مسار المعدة من العمليات الراقية والقوية في إنقاص الوزن، وطويلة الأمد في الاستمرارية في انقاص الوزن ، لأنها تعمل على تقليل كمية الأكل، وتقليل امتصاص السكريات بنسبة كبيرة.

 

قال الدكتور كريم صبري، استشاري جراحات السمنة والسكر بجامعة عين شمس، إن تحويل المسار تعيد الاتزان الهرموني في الجهاز الهضمي، وهذا يعيد تنشيط البنكرياس مما يؤدي إلى العلاج من السكر من النوع الثاني

وتابع "صبري"،  أن هناك أنواع كثيرة من تحويل المسار مثل تحويل المسار الكلاسيكي، أو تحويل المسار الاثنى عشر، او التكميم مع التحويل، ويتم اختيار العملية المناسبة لكل حالة.

ولفت إلى أن عملية تحويل المسار مناسبة لأصحاب أمراض السمنة المفرطة، وتجرى من خلال المنظار من خلال فتحات صغيرة ، والاقامة أقل من 12 ساعة في المستشفى.