الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

خبيرة تغذية: خفض الوزن ممكن بهذه الطريقة مع تناول جميع الأطعمة.. فيديو

دعاء سهيل
دعاء سهيل

قالت الدكتورة دعاء سهيل، خبيرة التغذية العلاجية، إن مريض السمنة الذي يعاني من الشهية العالية، من الممكن السيطرة عليها من خلال تناول بعض المواد العشبية الطبية، لكي لا يشعر بالجوع. 

وتابعت دعاء سهيل، خلال حوارها مع الإعلامية دينا رامز، ببرنامج "ست الستات"، المذاع على فضائية "صدى البلد"، الثلاثاء، أن ألياف الكوجيك والجرسنيا من الألياف التي تعمل على تقليل الشهية، خاصة مع تناول المياه التي تزيد من حجم الألياف داخل المعدة، وبالتالي الشعور بالشبع، مما يؤدي إلى  تقليل الوجبة، وخفض الوزن مع مرور الوقت. 

 

ولفتت إلى أن هناك بعض الحالات استطاعت خفض وزنها 30 كيلو خلال شهرين ونصف فقط ، من خلال تناول الأعشاب التي تقلل الشهية، وهذه الأعشاب موجودة في بعض الكورسات المرخصة من قبل وزارة الصحة.

 

قالت الدكتورة دعاء سهيل، خبيرة التغذية العلاجية، إن  الطعام متعة لدى الكثير من مرضى السمنة، ولذلك لا يستطيعون الامتناع عن تناول عن الطعام، إلا بغلق الشهية، من خلال الحصول على بعض الالياف الغذائية التي تقلل الشهية.

وتابعت  أن مريض السمنة قد لا يجد مقاسه في الملابس التي تعجبه في الكثير من المحال التجارية، وهذا قد يسبب له مشاكل نفسية.

ولفتت إلى أن هناك ضرورة لتغير المواد التي تقلل الشهية من مدة لأخرى حتى لا يعتاد الجسم على نوع العقار، وبالتالي يحدث ثبات الوزن، مشيرة إلى أن مريض السمنة  يكون اكثر حرصا على اتباع التعليمات الخاصة بالطبيب عندما يجد  نتيجة لهذه التعليمات في خفض وزنه.

 

 قالت الدكتورة دعاء سهيل، خبيرة التغذية العلاجية، إن  هناك ضرورة لفهم طبيعية الشعب المصري الذي يرفض فكرة وضع قائمة من الممنوعات من الطعام، للخفض الوزن.

وتابعت "سهيل"، أن هناك إمكانية لخفض الوزن من خلال تناول كل أنواع الأطعمة، ولكن بنسب قليلة معتدلة، معقبة: "كلمة ممنوع تضايق، وإذا استمر المريض على قائمة ممنوعات من الأطعمة أسبوع أو أكثر، فمن المستحيل أن يسير عليها طوال العمر".

 
 وأضافت أن هناك ضرورة للعمل على خفض الوزن من خلال تقليل الشهية، وليس بمنع مريض السمنة، وهذا ممكن من خلال تناول المكمل الغذائي الذي يحتوي على المادة الفعالة التي تقلل الشهية، مما يؤدي إلى خفض الوزن.


قالت الدكتورة دعاء سهيل، خبيرة التغذية العلاجية، إنه لا يوجد مكمل غذائي واحد لخفض الوزن يصلح لكل الحالات، والفئات العمرية، خاصة أن الحالات الصحية مختلفة من حالة لأخرى، فقد يكون سبب السمنة ناتج من زيادة الشهية أو بسبب وجود كسل في الغدة الدرقية.

 

وتابعت "  وجود مكمل غذائي يصلح لكل الحالات العمرية والصحية أمر غير حقيقي، ده أسمه لعب بالعقول ، ربنا يسامح اللي بيعمل كده".

 

وتابعت أن مريض السمنة بعد تناوله بعض المكملات الغذائية التي تقلل الشهية، لا يستطيع تناول الطعام بكميات كبيرة، مشددة على ضرورة الامتناع عن تناول الطعام بعد الساعة الثامنة مساءً، خاصة أن الغدة الدرقية المسؤولة عن حرق الدهون لا تعمل ليلاً، وفي حال تناول الطعام ليلاً يتحول إلى سعرات  حرارية، وتتحول إلى دهون.