قناة صدى البلد البلد سبورت صدى البلد جامعات صدى البلد عقارات Sada Elbalad english
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
طه جبريل
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
طه جبريل

إعادة إعمار غزة من حطام المباني وباستخدام مياه البحر المتوسط.. الحدوتة بالتفصيل

الطلاب الأربعة رفقة
الطلاب الأربعة رفقة نقيب المهندسين

كرَّم المهندس طارق النبراوي، نقيب المهندسين المصريين، 4 من طلاب السنة النهائية بقسم الهندسة المدنية بكلية الهندسة بالجامعة الأمريكية، أعدوا مشروع تخرج عن إعادة إعمار غزة من حطام المباني وباستخدام مياه البحر المتوسط.

وفي حضور الدكتور المهندس عادل الحديثي، أمين عام اتحاد المهندسين العرب، التقى "النبراوي" بمكتبه في النقابة العامة، طلاب الجامعة الأمريكية: فريدة ياسر الكرماني ونادين داود وعبدالله الشناوي وأيمن سعيد، بصحبة مشرفي مشروع التخرج، الدكتور محمد نجيب أبو زيد، أستاذ الهندسة المدنية "عبر تقنية زوم"، الدكتورة مرام سعودي، أستاذ الهندسة المدنية.

إعادة إعمار غزة

وأشاد نقيب المهندسين بفكرة مشروع التخرج وحماس طلاب قسم الهندسة المدنية له، قائلا: "الفكرة جيدة، وتعبر عن تسخير العلم والجهد لخدمة أهم القضايا القومية، وهي القضية الفلسطينية، ورفع المعاناة عن الشعب الفلسطيني جراء العدوان المتواصل عليه".

وتابع: "إعمار غزة أحد القضايا التي توليها نقابة المهندسين اهتمامًا كبيرًا، وستشكل لجنة موسَّعة تحت شعار (من التدمير إلى التعمير) وتضم نُخبة من خبراء كافة الشُّعب الهندسية، ويسعدنا أن تكون أبحاث ومشروعات تخرج طلاب الجامعة الأمريكية وباقي الجامعات المهتمة بهذه القضية، ضمن الدراسات التي ستبحثها اللجنة عن إعادة إعمار غزة، من أجل مساندة الشعب الفلسطيني ودعمه لاستعادة مقومات الحياة مرة أخرى".

كما أشاد الدكتور عادل الحديثي، أمين عام اتحاد المهندسين العرب بفكرة مشروع التخرج للطلاب الأربعة، قائلا: "الفكرة جيدة وقابلة للتطبيق، وتتميز بأنها استفادت من تطورات علمية ونظرية حديثة".

وقدَّم الطلاب الأربعة شرحًا موجزًا لتفاصيل مشروع تخرجهم حول إعادة إعمار غزة من حطام المباني المدمرة وباستخدام مياه البحر المتوسط، مؤكدين أن تأثرهم بما يتعرض له الشعب الفلسطيني من تدمير وعدوان كان دافعًا لهم لاختيار فكرة مشروع التخرج عن إعمار غزة وتسخير العلم الهندسي للمساهمة في ذلك بأفكار مبتكرة وغير مكلفة".

وأضاف الطلاب: "أعددنا مشروعًا متكاملًا لإعادة إعمار غزة باستخدام حطام المنازل ومياه البحر في عمل الخرسانات واستخدام إطارات السيارات ومخلفات البلاستيك في إعادة رصف الشوارع"، متابعين: "أجرينا تجارب عديدة على حطام حقيقي، واستخدمنا مياه البحر المتوسط، المتوافر على شواطئ غزة، ووصلنا إلى نتائج إيجابية كبيرة.

وأكد الطلاب أنهم يطمحوا إلى استفادة الجهات المعنية والدولية من مشروع التخرج الذي أعدوه عن إعادة إعمار غزة، بما يشمله من طرق وأفكار وتطبيقات مبتكرة تحقق إعادة الإعمار بأقل تكلفة وبمواد متاحة وغير مكلفة".

ووجَّه الدكتور محمد أبو زيد، الشكر لنقابة المهندسين على دعمها للمتميزين من طلاب الهندسة، مؤكدا أن مشروع تخرج طلاب الجامعة الأمريكية عبارة عن نظام كامل لإعادة بناء البيوت والمنشآت ورصف الطرق بأحدث ما توصلت إليه النظريات والتطبيقات العلمية الحديثة.

وقالت الدكتورة مرام سعودي، إن نتائج مشروع تخرج الطلاب الأربعة يحقق فكرة إعادة الإعمار بتطبيقات صديقة للبيئة وتراعي التغيرات المناخية، مضيفة أن حماس الطلاب لفكرة مشروع التخرج كان أحد عوامل تميز المشروع وتحقيقه نتائج إيجابية هائلة.

ووجَّهت أستاذ الهندسة المدنية، الشكر لنقيب المهندسين، على اهتمامه بطلاب الهندسة، وحرصه على تشجيع المتميزين منهم، قائلة: "لا شك أن تكريم نقيب المهندسين لطلاب الجامعة الأمريكية الأربعة سيكون أكبر حافز لهم على مواصلة التميز في المستقبل".

وعبَّر الطلاب عن سعادتهم بلقاء نقيب مهندسي مصر وتكريمه لهم، وقالوا إنهم يفتخرون بهذا التكريم من نقابة المهندسين العريقة التي تمثل البيت الكبير لكل مهندسي مصر، وما يمثله ذلك من دافع لهم في بداية حياتهم العملية.

وفي ختام اللقاء أهدى نقيب المهندسين للطلاب الأربعة والمشرفين على مشروع التخرج عن إعادة إعمار غزة، شهادات تقدير تعبيرا عن تقدير النقابة لجهدهم وحسهم الوطني والقومي.

-