ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

قطاعة أرزاق ولها مصالح سياسية.. نواب يردون على عنصرية صفاء الهاشم ضد المصريين

الثلاثاء 13/أغسطس/2019 - 06:28 م
النائبة الكويتية
النائبة الكويتية صفاء الهاشم
عبد الرحمن سرحان/ أسامة علي
عاودت النائبة الكويتية صفاء الهاشم، بذاءتها وتصريحاتها غير المسئولة عن مصر والمصريين، ولم يسلم منها أفرادا كانوا أو مسئولين.

صفاء الهاشم هاجمت العمالة المصرية في الكويت، واكدت أن دخول 8 آلاف مصري شهريًا إلى الكويت يُعد كارثة وأمرا خطيرا، ما جعل البعض يقول إنها لا تكتفي فقط بالتصريحات السياسية وإنما تتدخل في "أكل عيش الناس".

تعد هذه الإساءة الثالثة لها بحق المصريين فقد سبق وهاجمت وزيرة الهجرة، في مقطع مصور لها، في شهر نوفمبر من العام الماضي، وهاجمت الوافدين المصريين إلى الكويت.

صفاء الهاشم، أظهرت أكثر من مرة كما سبق وأشرنا، تعاملا غير لائق ضد مصر، ووصلت تصريحاتها ومواقفها إلى حد يوصف بالسفه والبذاءات المتكررة، كان يستوجب معها أن يكون هناك موقف ضدها، يتم فيه التعامل تلك التصريحات التي لا تصدر أبدًا من شخص مسئول، خاصة وإن كان الأمر يتعلق بشعبين شقيقين "المصري والكويتي".

نواب البرلمان المصري لم يقفوا هكذا أمام تصريحات صفاء الهاشم ضد مصر، وإنما كان لهم موقفًا منها ووصفوا بأنها تتعامل بحقد وكراهية، ويبدو أن هناك شيئًا شخصيًا دفعها لاستخدام هذا الأسلوب الساذج.

النائب عماد جاد، عضو لجنة العلاقات الخارجية، بالبرلمان، قال إن صفاء الهاشم، النائبة الكويتية، لها موقف ثابت من مصر، وتصريحاتها غير موضوعية وعندها حالة عداء تجاه مصر غير مبررة، مشيرًا إلى أنها لا تقوم بهذا حبًا في الكويت وإنما لأسباب أخرى، قد تكون شخصية وقد تكون تقربًا لجماعة ما.

وطالب "جاد"، في تصريحات خاصة لـ "صدى البلد"، بمنع صفاء الهاشم، النائبة الكويتية من دخول مصر، لاسيما وأنها تحمل كل هذا الكره لمصر والمصريين.

وأضاف عضو لجنة العلاقات الخارجية، بـ النواب المصري، أن هناك نوابا كويتيين كان لهم موقف مشرف في الرد على تصريحات صفاء الهاشم غير الموضوعية، ولا نستطيع أن يتم تحميل البرلمان الكويتي أو الكويت، مسؤولية هذه التصريحات الفردية.

وأشار النائب عماد جاد إلى أن صفاء الهاشم لا تطرح أفكارًا لأي حلول سياسية أو تربط العلاقات بين البلدين، وإنما كلامها مرسل في المقام الأول، يوصف بأنه سخيف.

في ذات السياق، قال العميد جمال محفوظ عضو لجنة الشؤون العربية بمجلس النواب، إن النائبة الكويتية صفاء الهاشم تسير دائما فى طريق معادي للدولة المصرية، ولكن أى رأى لها بخصوص أى ملف مثل ملف العمالة المصرية بالكويت لا يمثل إلا شخصها فقط.

وتابع "محفوظ" ، خلال تصريحات لـ "صدى البلد" قائلا: "ستستمر صفاء الهاشم فى معادة الدولة المصرية ويجب ألا نلتفت لتصريحاتها، والسبب فى ذلك هو متانة العلاقات المصرية الكويتية على المستوى الدبلوماسي والبرلماني والشعبى، والدليل المعاملة الطيبة التى يتلقاها أى مواطن مصرى يعمل فى الكويت من الحكومة والشعب.

وأكد أن رأي صفاء الهاشم لا يمثل إلا نفسها، ولم ولن يؤثر فى العلاقات التاريخية بين مصر والكويت.

كما طالبت النائبة غادة عجمى عضو لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب النائبة الكويتية صفاء الهاشم بمراجعة تاريخ العلاقات الطبية بين الدولة المصرية ودولة الكويت الشقيقة، كذلك مراجعته معاملة المسؤولين بالكويت للعاملة المصرية، وأن تكف عن العنصرية غير المبررة تجاه المصريين.

وتابعت عجمى خلال تصريحات لـ:"صدى البلد"، قائلة: إن العمالة المصرية بالكويت بمختلف فئاتها من الذين لم يتلقوا نصيبهم من التعليم وحتى المهندس والطبيب ساهموا في إعادة بناء دولة الكويت الشقيقة وهذا شرف لنا، وعقبت:" الدولتان لم ولن تتخليا عن مساندة بعضهما البعض فى السراء والضراء".

وأشادت بمواقف البرلمان الكويتى المشرفة والمؤكدة على عمق العلاقات والتى طالما جابهت عنصرية صفاء الهاشم ضد العمالة المصرية.