AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

فخر مصر والعرب.. الأمم المتحدة تختار والي في ذكرى تنصيب غالي

الخميس 21/نوفمبر/2019 - 10:27 م
الدكتورة غادة والي
الدكتورة غادة والي -بطرس بطرس غالي
Advertisements
على صالح
في ذكرى نفس اليوم لاختيار وزير الخارجية الراحل بطرس بطرس غالي ليتولى منصب سادس أمين عام للأمم المتحدة، في 21 نوفمبر، يأتي اختيار الدكتورة غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي، لمنصب المديرة التنفيذية لـ مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة (UNODC)

ويعد مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة (UNODC)، رائدا عالميا في مجال مكافحة المخدرات غير المشروعة والجريمة الدولية، فضلا عن كونه مسؤولا عن تنفيذ برنامج الأمم المتحدة الرئيسي لمكافحة الإرهاب.

وفي مصر، يكثر في عن تعديل وزاري محتمل مصر، خلال الفترة القريبة، أكدته مصادر حكومية اليوم الخميس بإعلانها عن أول الراحلين من حكومة الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء وهي وزيرة التضامن الاجتماعي الدكتورة غادة فتحي والي.

اقرأ ايضا

كواليس اعلان رحيل الدكتورة غادة والي كشفها مصدر مطلع في تصريحات خاصة لـ «صدى البلد» بأن التعديل المحتمل سوف يشمل وزارات اقتصادية وخدمية لتحسين الاقتصاد المصري وتقديم خدمات للمواطنين، وستكون أول الراحلين عن الحكومة هي الوزيرة غادة والي.

ويأتي هذا في الوقت الذي أشارت المصادر إلى أن الجهات الرقابية تفحص ملفات المرشحين للحقائب الوزارية قبل التشكيل النهائي للحكومة.

وكشف إعلان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش، اليوم الخميس، أيضا عن اسباب اختيار الدكتورة غادة والي من مصر، بمنصب المديرة التنفيذية لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة (UNODC)، وفقا لموقع الأمم المتحدة، والذي من المقرر أن تعمل والي به أيضا كمديرة عامة لمكتب الأمم المتحدة في فيينا (UNOV).

وتخلف يوري فيدوتوف من الاتحاد الروسي الذي يعرب الأمين العام عن امتنانه لخدمته المتفانية للمنظمة.

وتولت والي عدة مناصب على مدى أكثر من ثلاثين عامًا من الخبرة في مجال التنمية المستدامة والحد من الفقر والحماية الاجتماعية وتمكين المرأة والشباب.

وتشغل والي حاليًا منصب وزيرة التضامن الاجتماعي، وهو منصب تولته عام 2014، وقد وضعت الاستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات، وقادت حملة على مستوى الوطن للتوعية بالمخدرات والوقاية منها بين الشباب وقادت برامج مبتكرة لإعادة تأهيل وإعادة دمج الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات تعاطي المخدرات، وعلى مستوى المجتمع.

وفي دورها الحالي، تعمل أيضًا كمنسقة للجنة الوزارية للعدالة الاجتماعية، ورئيسة المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية وتترأس المجلس التنفيذي لوزراء الشؤون الاجتماعية العرب بجامعة الدول العربية.

اقرأ ايضا

ومن بين مناصبها القيادية السابقة المدير الإداري للصندوق الاجتماعي للتنمية (2011-2014)، والممثل المقيم المساعد في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP) في مصر (2004-2011) ومديرة برنامج منظمة كير الدولية في مصر (2000-2004) ).

وتحمل والي درجة الماجستير في العلوم الإنسانية وبكالوريوس الآداب في اللغات الأجنبية والأدب من جامعة ولاية كولورادو.

وتتحدث والي العربية والإنجليزية والفرنسية بطلاقة كما أن لديها معرفة باللغة الإسبانية.

ومن جانبها، رحبت وزارة الخارجية بما أعلنته الأمم المتحدة، اليوم الخميس، بقرار السكرتير العام أنطونيو جوتيريش باختيار الدكتورة غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي؛ لتولي منصب وكيلة السكرتير العام للأمم المتحدة المدير التنفيذي لمكتب الأمم المتحدة للمخدرات والجريمة، ومدير مقر المنظمة الدولية في فيينا.

وأكدت وزارة الخارجية ما تتمتع به وزيرة التضامن الاجتماعي من خبرة وكفاءة ممتدة تؤهلها لتولي هذا المنصب المهـم، بما يخدم مصالح الدول الأعضاء، ويحقق أهداف المكتب إزاء مواجهة التحديات الناشئة عن الجريمة والجريمة المُنظمَة وانتشار ظاهرة المخدرات والإدمان.

وأشارت الخارجية إلى حرص مصر، سواء من خلال تولي مواطنيها لمراكز بمنظمة الأمم المتحدة أو من خلال بعثاتها لدى المنظمة ووكالاتها المتخصصة، على الإسهام في دعم منظومة الأمم المتحدة والعمل على تعزيز التعاون متعدد الأطراف، بما يُعزز تنفيذ مبادئ ميثاق الأمم المتحدة وأهدافه.

وأكدت مصر تقديرها البالغ للدور الذي يقوم به سكرتير عام الأمم المتحدة وما يضطلع به من جهود مخلصة وبجدارة عالية في قيادة الأجهزة الأممية؛ من أجل الحفاظ على السلم والأمن الدوليين وتحقيق التنمية المستدامة

وأكدت دعمها لجهود الأمم المتحدة وتوفير كل الإمكانات لتحقيق تلك الأهداف المشتركة، وبما يدعم منظومة العمل الدولي المشترك من خلال آليات الأمم المتحدة، ويعزز قواعد الشرعية الدولية.
Advertisements
AdvertisementS