AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
hedad
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

مصر.. منتدى شباب العالم ملتقى الحضارات

ريهام مازن

ريهام مازن

الإثنين 16/ديسمبر/2019 - 08:40 ص
واصل الإعلام الدولي، لليوم الثالث على التوالي، تغطية منتدى شباب العالم في نسخته الثالثة، الذي تستضيفه مدينة شرم الشيخ، عقب انطلاق فعالياته أمس الأول، بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وركز الإعلام العربي على دعوة الرئيس عبد الفتاح السيسي، لوقف التمييز على أساس الدين أو اللون أو الجنس، مشيرًا إلى تقديم المنتدى لرؤية شاملة لمستقبل الشباب الذين ينشدون العيش فيه، بحيث ستتاح لهم الفرصة للتعبير بحركة وصدق عن آرائهم وأفكارهم.

وحرص الإعلام العربي على إبراز محاور المنتدى خاصة قضايا "الإرهاب والنزاعات المسلحة، والتعاون في قطاع الطاقة بين دول المتوسط"، وملفات "التعاون والتنسيق بين دول المتوسط في مجال اقتصاديات الطاقة، و"مجالات التعاون في مجال الطاقة المتجددة والربط الكهربائي"، "الفرص والتحديات التي تواجه دول شرق المتوسط في تأمين مصادر الطاقة المختلفة، وتمويل إنشاء وصيانة البنية التحتية"، وموضوعات الثورة الصناعية، والأمن الغذائي، والاتحاد من أجل المتوسط، والتحديات البيئية، والذكاء الاصطناعي، وتكنولوجيا سلسلة الكتل، وتمكين المرأة والفن والسينما.

كما أكد الإعلام على أهمية المنتدى كمحفز للشباب على المشاركة الجادة بالحوار وخلق الأفكار في المنتدى لخدمة أهداف الإنسانية.

ومن جانبه ركز الإعلام الأوروبي، على أن منتدى شباب العالم الذي يُعقد في شرم الشيخ، يمثل رسالة سلام وتنمية، تُسهم في مواجهة التطرف والإرهاب، خاصة وأن انعقاد المنتدى في سيناء الآن، يعد أبرز دليل على نجاح جهود الدولة بكل مؤسساتها في مواجهة الإرهاب، كما اعتبر الإعلام الغربي أن المنتدى أبلغ رد على مروجي الشائعات والمشككين في هذه الجهود.

أما الإعلام الأسيوي، فقد ركَّز على الإشارة إلى أن المنتدى العالمي للشباب، يحث على مشاركة الشباب في القضايا العالمية الرئيسية، ويعطيهم مجالًا لتبادل الآراء في تجمع خصب من أجل اقتراح مبادرات مفيدة لصانعي القرار والشخصيات المؤثرة.

أنطونيو جويتيريش، الأمين العام للأمم المتحدة، طالب الشباب بالمشاركة الجادة بالحوار في منتدى الشباب.. وتحدث الأمين العام، عبر رسالة وجهها بواسطة الفيديو للمنتدى، داعيًا الشباب للمشاركة الجادة بالحوار وخلق الأفكار في المنتدى لخدمة أهداف المنظمة الدولية.

يشارك نحو 7 آلاف شخص في فعاليات المنتدى الذي تختتم أنشطته، غدًا الثلاثاء، ووفق جدول المنتدى، فإن المشاركين، سيحضرون 24 جلسة، و14 ورشة عمل، وتتضمن الجلسات "القضايا الرئيسية محل الاهتمام العالمي"، ومنها: "أثر التغيرات المناخية على الإنسانية: انعكاسات وحلول"، وتناقش الحاجة الماسة للتعامل العاجل مع قضية تغير المُناخ، أما جلسة "آفاق التنمية المستدامة بأفريقيا: فرص وتحديات" فتبحث التنمية المستدامة في القارة من خلال تنفيذ مشروعات تكاملية بالقارة، وفي الشأن ذاته تأتي جلسة "الأمن الغذائي في أفريقيا".

وفي لفتة شبابية كما عودنا، استبق الرئيس السيسي افتتاح المنتدى، بجولة تفقدية فجر أمس الأول، بالدراجة في مدينة شرم الشيخ الواقعة على البحر الأحمر، والتي تحتضن المنتدى.

من كل قلبي: بالفعل مصر استطاعت أن تؤكد أنها ملتقى الحضارات وأن هذه النسخة الثالثة من المنتدى العالمي للشباب، تؤكد مقدرة الدولة المصرية على جمع هذا الشباب من جل أنحاء العالم، لمشاركتهم جميعًا في القضايا العالمية الرئيسية. ولا شك أن مصر، من خلال منتدى شباب العالم تبعث برسالة قوية للعالم، أنها تعطي المجال لشبابها للاحتكاك بالآخرين والانفتاح عليهم، من خلال هذا التجربة والتي تعد تبادلًا للآراء في تجمع خصب من أجل اقتراح مبادرات مفيدة لصانعي القرار والشخصيات المؤثرة في العالم.

Advertisements
AdvertisementS