AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

إيران تكشف حقيقة عرض تميم دفع تعويضات ضحايا الطائرة الأوكرانية

الإثنين 13/يناير/2020 - 03:01 م
إيران تكشف حقيقة
إيران تكشف حقيقة عرض تميم دفع تعريضات ضحايا الطائرة الأوكران
Advertisements
دعاء أبوهشيمة
كشفت الحكومة الإيرانية، اليوم الاثنين، حقيقة وجود عرض قطري بدفع مبلغ 3 مليارات دولار كتعويض عن إسقاط الطائرة الأوكرانية الأربعاء الماضي؛ مؤكدة أن هذا العرض لا أساس له من الصحة وإنما هي مجرد مزاعم.

ووفقا لوكالة الأنباء الإيرانية "إرنا"، قال المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي، في لقائه الصحفي الاسبوعي اليوم الاثنين: "إن ما اشيع لا أساس له في أن قطر تريد منح إيران مساعدة في هذا الصدد لانه ليس من واجب دولة قطر ولا يتماشى مع العرف الدولي. وهذه مسألة داخلية لبلادنا".

وأضاف: "أساس هذا الحديث غير منطقي وغير واقعي، لقد عقدنا اجتماعا جيدا مع القطريين وكانت هناك مناقشات جيدة جدا معهم حول القضايا الثنائية والاقليمية، لقد قدّر القطريون المساعدة التي قدمناها لهم خلال المقاطعة التي فرضت عليهم من بعض الدول العربية بالمنطقة".

وأضاف "قطر تسعى لإيجاد علاقات قوية مع إيران. ونحن نرحب بذلك".

وكان موقع "ميدل إيست أونلاين" نشر مقالا بعنوان "قطر ترد الجميل لإيران بدفع تعويضات كارثة الطائرة الأوكرانية"، نقل فيه عن مصادر إيرانية قولها إن "أمير قطر سيقدم للرئيس الإيراني حسن روحاني حوالي 3 مليارات دولار كتعويضات لضحايا الطائرة الأوكرانية التي اعترفت طهران السبت بإسقاطها".

وأعرب ربيعي عن حزن الجمهورية الإيرانية واسفها لحادث سقوط الطائرة الاوكرانية ومقتل 176 مسافرا، وقال ان "معظم الضحايا هم ايرانيون والباقون هم اخواننا في الانسانية، والاكثر ايلاما من ذلك هو ما أعلن بعد 3 ايام وهو سقوط الطائرة بنيران دفاعاتنا الجوية وهذا ما ضاعف المصيبة".

وتابع قائلا: "لقد اثيرت انتقادات كثيرة خلال هذه الايام الحزينة بحيث اتهمونا بالكذب واخفاء الحقائق في حين أن الأمر لم يكن كذلك، موضحا ان المعلومات الاولوية التي اعلناها ، كانت ردا على الحرب النفسية الواسعة لأميركا على الشعب الإيراني، كما أنها تستند الى المعلومات التي ابلغت الى الحكومة، والتي تفيد بنفي اصابة الطائرة بصاروخ ، ولكن في يوم الجمعة قام المجلس الأعلى للأمن القومي بدراسة التحقيقات النهائية للأركان العامة للقوات المسلحة وأبلغت الى رئيس الجمهورية ثم إلى الحكومة وكانت صادمة للجميع، وبعد ذلك تقرر صدور البيان الذي صدر من الاركان العامة للقوات المسلحة ثم بيان من رئيس الجمهورية بهذا الخصوص.

وكانت طائرة أوكرانية من طراز بوينج 737 قد سقطت بعد دقائق من إقلاعها، صباح الأربعاء الماضي، من مطار "الإمام الخميني" جنوب غرب العاصمة طهران، ما أدى إلى مصرع جميع ركابها البالغ عددهم 167 شخصا وغالبيتهم إيرانيون والطاقم المؤلف من 9 أفراد، فيما أعلنت القوات المسلحة الإيرانية يوم السبت، بعد إجراء التحقيقات اللازمة، بأن الطائرة سقطت بصاروخ أطلقه الدفاع الجوي إثر خطأ بشري وغير متعمد.
Advertisements
AdvertisementS