AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

هدايا عيد الحب.. بوكسات تتعدى 400 جنيه والبعض يكتفي بهدية تقليدية

الثلاثاء 11/فبراير/2020 - 08:15 ص
عيد الحب
عيد الحب
Advertisements
مروة كمال

مع اقتراب الاحتفال بعيد الحب حول العالم، 14 فبراير من كل عام، وهو المناسبة التى تنتظرها الفتيات والسيدات والرجال أيضا في كل عام، للتعبيرعن مشاعره تجاه الآخر، وهو الامر الذي دفع أصحاب محال الهدايا لإبتكار أشكال جيدة لهدايا عيد الحب سواء للفتيات أو الرجال، وابتكر أصحاب محال الهدايا مجموعة أفكار جديدة لهدايا عيد الحب.

 

هدايا عيد الحب

أعلنت ميار السيد، مسؤولة الصفحة الإلكترونية "بوكسات عيد الحب"، عن عروض عيد الحب قائلة: "معانا السنة دى بوكس الصور اللى كلنا بنحبه عشان بيفضل ذكرى العمر كله مش مجرد مناسبة وخلاص، بوكس خشب مطبوع من كل الجوانب 12 صورة 3 مل ومحتويات البوكس دبدوب فلافيلو وممكن باندا او كيتي، وبرطمان الرسائل عشان تكتب اللى عايزه، وساعة بناتى ديور وممكن تبدلها بمج عليه 3 صور، وجوا البوكس بوكس صغير جواه ميدالية وشيكولاتات صغيره وبازل خشب وتوت بك وشيكولاتات وكور فل وزينة وكارت وقلب صغير وكل دا بـ 300 جنيه فقط ".


أما أحمد سمير، صاحب محل الجوكر، فقد أعلن عن بوكسات عيد الحب، بأشكال عديدة، وبداخلها اما الورد أو مستخضرات تجميل للفتيات، او مستحضرات للولاد أو شيكولاته او قهوة بأنواعها، بالاضافة لبرطمان الرسائل والزينة وكل بوكس وله سعره حسب المحتويات، واسعار ما بين 400 و500 جنيه.

.

تابلوه خشب

 

فيما أعلنت منة الله أحمد، مصممة هدايا، عبر موقع الفيس بوك، عن توفير هدايا غير نمطية لعيد الحب "الحياة عبارة عن ذكريات.. يبقى لازم تسيب ذكريات حلوة، و هدية الفلانتين عبارة عن تابلوه خشبى من 30 لـ 50 صورة للولد والبنت، بسعر 250 جنيه، والألوان والطباعة عالية الجودة وطبقة حماية ضد الماء، وسهلة التنظيف والتركيب، وهناك بوكيه الفالنتين عبارة عن بوكس ملئ بالورود ورسائل الحب بسعر 150 جنيه".

 

بوكس "الفلانتين"


وعرضت أيضا "بوكس الفلانتين"، عبارة عن قلب خشب بداخله "دبدوب وشيكولاته وبرطمان رسائل ورقية بسعر 200 جنيه، وتابلوه صور صغير".

 

هاند ميد


وأوضحت منة "أبرز ما يميز هدايا الفالنتين، انها هاند ميد وغير تقليدية، لأن كل ولد او بنت، بيكون عاوز حاجة مش تقليدية ودا اللي بنوفره لهم من خلال التقاليع الجديدة، واشكال الصناديق الخشبية المزينة بالفايبر والزينو والتابلوهات الخشبية".


لطلبة الجامعة

بينما تعرض ولاء محمد، مصممة هاديا، بوكس الفلانتين بشكل قلب "فيه ورد مجفف ودبدوب وشيكولاته وكل دا بسعر 100 جنيه " بنحاول نوفر حاجات بسيطة بسعر قليل عشان طلبة الجامعة والثانوي".

 

بوكس رجالي


وتعرض ولاء أيضا "بوكس رجالي"، حيث قالت "البنات برضو بتجيب هدايا للاولاد، وعشان كدا عملنا بوكس يلائم الولاد والرجالة، وهو عبارة عن برفيوم سيمي اوريجنال، وشاور جل رجالي وسكارف وكريمات رجالي ودا سعره غالي حوالي 400 جنيه".

 

هدايا المتزوجين

 

وتقوم مرام السيد، بصميم "تورتة عيد الحب"، بأسعار تبدأ من 200 جنيه" "أغلب المقبلين عليها من السيدات والرجال المتزوجون، تكون ملائمة لجو الاسرة وعليها أسم الزوج والزوجة، وكلمات حب، ومزينة بالمارشملو والشيكولاته".

 

"البوكسات" مكلفة

فيما تري مريم فكري، طالبة جامعية، أن فكرة شراء بوكس هدايا عيد الحب مكلفة للغاية، وانها تحوي أشياء لا تلائم البعض، ولهذا تري انه من الافضل أن تنظم الهدية بنفسها "بدأت اقرأ كتير وبدأت أفكر أن أعمل البوكس بنفسي وجبت محتواياته من محلات هدايا عيد الميلاد واشتريت حاجات تلائم خطيبي ومحتاجها، زي الاسكارف ونوع البريفيم اللي بيحبه، والهدية بقت مميزة اكثر وتعبانة فيها وملائمة له".

 

صنع اليد

وبالمثل رأي احمد سعيد أنه فكرة "البوكس" غيرعملية، لانها هدية جاهزة "مفيهاش خصوصية، ودا خلاني أشتري بوكس فاضي وبدأت احط فيه انواع الشيكولاته ومستخضرات التجميل اللي خطيبتي بتحتاجها، وبرضوه أشتريت لها باندا دبدوب لانها بتحبها، وساعة يد وردي، وحطيت ورد التيوليب اللي بتحبه، وعجبتها الفكرة أوي لان كلها حاجات بتحبها".

 

إجمالي الإنفاق

وأظهرت دراسة لـ"ماستر كارد"، ارتفاع إنفاق المصريين في "عيد الحب" بنحو 72% منذ 2014 وحتى 2016، مع زيادة بنحو 58% في عدد الصفقات التي تمت على الانترنت في عيد الحب من 2014 حتى 2016، وكشفت الدراسة أن معظم المشتريات تتم، في 13 فبراير، مع أكثر من 19 ألف معاملة في ذلك اليوم على مدى الثلاث سنوات الماضية في مصر.

 

نشأة الاحتفال بعيد الحب

ويحتفل الكثير من الناس في العالم، في 14 فبراير، حيث ذكرى القديس فالنتين، ويقول البعض إنه بدأ في القرن الثاني الميلادي، حيث قام الإمبراطور الروماني أوريليان بسجن القديس "فالنتاين" بمدينة تورني في روما، لكنه وقع في غرام ابنة سجانه فأمر الإمبراطور بإعدامه في 14 فبراير.

وفي رواية أخرى قيل إن الإمبراطور منع الزواج في هذه الفترة ليتفرغ الشباب للجيش ويدخرون طاقاتهم البدنية للقتال فسجن "فالنتاين" لمخالفته لأمر الإمبراطور بتزويج المحبين سرًا.
Advertisements
AdvertisementS