AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

أستاذ المناعة تكشف أغذية وطرقا تقوي الجهاز وقت الوباء

الأربعاء 01/أبريل/2020 - 05:05 م
الدكتورة اماني الشريف
الدكتورة اماني الشريف عميدة صيدلة الأزهر
Advertisements
محمد شحتة
كشفت الدكتورة اماني الشريف، أستاذ الميكروبيولوجي والمناعة، عميدة كلية الصيدلة بنات جامعة الأزهر، عن الأغذية التي تقوى جهاز المناعة في ظل الأزمة التي نعيشها وانتشار فيروس كورونا.


وقالت الشريف في حوار لصدى البلد، إن جهاز المناعة ينشط في الوسط القلوي للدم، كما أن النشاط الفيروسي يقل في هذا الوسط.


جامعة الأزهر تصدر عدة قرارات لمصلحة العملية التعليمية

حقيقة غلق مستشفى جامعة الأزهر بأسيوط


وأوضحت أنه يجب المحافظة على أن يكون الدم مائلا للقلوية باستخدام الطعام القلوي مثل: شرب ماء الليمون وذلك بإضافة عصير ليمونة لكل لتر ماء شرب وتناول ما لا يقل عن 3 لتر يوميا.


كما أكدت على ضرورة تناول الثوم يوميا ولعل انتشار الثوم الطازج في هذا الوقت من العام إشارة طيبة ويجب إضافة الثوم لمعظم الوجبات لما له من آثار مطهرة بالإضافة لتأثيره القلوي على الدم. وكذلك البصل، علاوة على تناول الفاكهة الغنية بفيتامين سي مثل الموالح مثل البرتقال والمندرين والأناناس بكثرة.


وطالبت الشريف، بالإكثار من تناول الخضروات ذات الأوراق الخضراء، والإكثار من شرب شاي الأعشاب مثل اليانسون والشمر والزعتر والشاي الأخضر والزنجبيل.


ونبهت كذلك على ضرورة تناول اللبان المر أو نقعه مع الصمغ العربي وتناول فنجان منه يوميا، وتناول فيتامين "د" خاصة بعد فصل الشتاء وقلة التعرض للشمس إضافة الكركم للطعام لما له من تأثير معزز لخلايا جهاز المناعة.


وذكرت أن من أهم العوامل التي تساعد على تقوية جهاز المناعة العمل على زيادة نسبة الأكسجين بالدم وممارسة تمارين التنفس، فللأسف يتنفس الإنسان عادة بحوالي ثلث حجم الرئة.


ونصحت بضرورة عمل تمارين التنفس بأخذ شهيق طويل حتى يمتلئ الصدر تماما يتبعه زفير بطيء  10 مرات وتكرر خمس مرات على الأقل يوميا وضرورة عدم ملء المعدة بالطعام واتباع نصائح الرسول الكريم بترك ثلث المعدة للهواء وثلث للماء وآخر للطعام، وممارسة التمارين الرياضية الخفيفة وذلك لتنشيط  الدورة الدموية فممارسة التمارين الرياضية تزيد إفراز الاندورفينات التي تحسن أداء جهاز المناعة دون إرهاق وبعيدا عن الأماكن العامة أو المفتوحة لتجنب استنشاق هواء ملوث.

وذكرت بالاهتمام بتخصيص وقت للتأمل والأذكار التي تبث الطمأنينة، فالطمأنينة أيضا تفرز مواد طبيعية تعزز نشاط جهاز المناعة. ومهم جدا جدا البعد عن التوتر والقلق والمتابعة المستمرة للأحداث لأن ذلك يسبب الاكتئاب ومعروف أن الاكتئاب يهدم الخلايا المناعية ويضعفها، والبعد بعض الشيء عن استخدام التليفون المحمول بما يصدره من إشعاعات تضر الجسم بالكامل، وتحديد أوقات محددة على مدار اليوم لاستخدامه.


Advertisements
AdvertisementS