AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

إعلامية : عين ترامب على الصناديق السيادية لـ 3 دول خليجية

الثلاثاء 19/مايو/2020 - 02:42 م
الرئيس الأمريكى ترامب
الرئيس الأمريكى ترامب
Advertisements
ميـــس رضــا

قالت الإعلامية الكويتية عائشة الرشيد، إن الوضع فى أمريكا داخليا يشهد توترًا بعدما عري فيروس كورونا النظام الصحي بها فضلا عن حالة التراشق والاتهامات المتبادلة بين واشنطن و الصين كان آخرها اليوم تهديد الرئيس دونالد ترامب، بسحب عضوية الولايات المتحدة من منظمة الصحة العالمية.

 اقرأ أيضا:-

ترامب يهدد بتعليق عضوية بلاده بـ منظمة الصحة العالمية في هذه الحالة

الصناديق السيادية بالخليج كنز لمواجهة ما أفسده كورونا .. معلومات عنها

ترامب يتعاطى دواء الملاريا للوقاية من كورونا.. وأطباء يحذرون من تناول هيدروكسي كلوروكين


وأوضحت عائشة الرشيد فى رسالة بثتها عبر صدى البلد، أن قواعد اللعبة بدأت تنكشف للجميع وحتما سيحاسب العالم أمريكا إذا ثبت ضلوعها فى نشر الفيروس، مشيرة إلى أن شعبية الرئيس الأمريكى دونالد ترامب تراجعت بنحو 40% وتسببت الأزمة فى خسارة كبري الشركات الأمريكية.

 

وأضافت الرشيد، أن الرئيس الأمريكى ترامب بعدما وجهت له الإتهامات المباشرة بالتقاعس عن اتخاذ اجراءات جادة حيال الفيروس والذي تسبب فى حصد أرواح آلاف المواطنين الأن تتجه انظاره نحو الصناديق السيادية لدول الخليج وتحديدا السعودية، الكويت، الإمارات كنوع من الإبتزاز ولن يحدث .


وذكرت تقارير اقتصادية أن صناديق الثروة السيادية في العالم لديها أصول تبلغ قيمتها 8 تريليونات دولار، أكثر من ربعها تستحوذ عليه أربع دول خليجية.

 

وتبلغ قيمة الصندوق السيادي بالمملكة نحو  360 مليار دولار من الأصول يدير صندوق الاستثمارات العامة. ويلعب هذا الصندوق دورًا مهمًا في تحقيق رؤية التنويع الاقتصادي "رؤية 2030". ويتمثل دور الصندوق، في تمويل الاستثمارات بربحية آمنة ومستدامة من أجل دعم أجيال المستقبل السعودية التي لن تكون قادرة على الاعتماد على عائدات النفط، ومن ناحية أخرى للتمويل السريع للمشاريع الهيكلية لرؤية 2030.

 

بينما تحظى الإمارات العربية المتحدة بإمتلاكها 3 صناديق سيادية على الأقل: مبادلة، وهيئة الإمارات للاستثمار، وأقواها، جهاز أبوظبي للاستثمار (ADIA) الذى تأسس عام 1976، يُقال إن قيمته كانت، قبل أزمة عام 2008 بوقت قصير، تقترب من الترليون دولار مستثمرة في جميع فئات الأصول.

 

وبالنسبة للصندوق السيادي الكويتى يعد أقدم صندوق للثروة السيادية في العالم، وتبلغ أصوله 592 مليار دولار. وفي كل عام، يزخر الصندوق بمبلغ يعادل 10% من دخل الكويت.

Advertisements
AdvertisementS