AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

ترامب يشكر الرئيس السيسي على إعلان القاهرة.. أهم ما جاء بالصحف الإماراتية.. ومصر والإمارات ترفضان العدوان على الضفة الغربية.. وهجوم من قبيلة المختار على أردوغان

الخميس 11/يونيو/2020 - 12:30 م
لقاء حفتر والسفير
لقاء حفتر والسفير الألماني
Advertisements
قسم الخارجي
  • مؤتمر التعاون الإسلامي يحذر إسرائيل من مواصلة الاستيطان 
  • طيران الإمارات تسيّر 4 رحلات عودة إلى القاهرة
  • مؤشرات على قرب نهاية الوباء «كورونا» عربيًا 
  • مليونا إصابة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة


تناولت صحف الإمارات عددا من القضايا العربية والدولية، فضلا عن المحلية، سيطر عليها الإشادة الأمريكية بدور مصر الريادي في حل القضية الليبية، والتأكيد المصري والعربي لرفض ضم دولة الاحتلال الإسرائيلي لأراضي الفلسطينيين بالضفة الغربية المحتلة، علاوة على أهم المستجدات فيما يخص الوباء العالمي.


واهتمت صحيفة "الاتحاد" بالمكالمة الهاتفية التي جرت بين الرئيس عبد الفتاح السيسي ونظيره الأمريكي حول الوضع في ليبيا، وقالت الصحيفة إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أشاد خلال المكالمة بجهود الرئيس عبد الفتاح السيسي، الرامية لتعزير المصالحة السياسية في ليبيا، مؤكدًا دعم أمريكا لإعلان القاهرة، وجهود مصر لتحقيق التسوية في الأزمة المشتعلة.


وكشف البيت الأبيض أن الرئيسين ناقشا خلال الاتصال سبل استئناف محادثات 5+5 لوقف إطلاق النار، ورحيل كل القوات الأجنبية عن ليبيا.


وفي الشأن الفلسطيني، قالت صحيفة "الاتحاد" الإماراتية: "أكدت مصر مجددا موقفها المناصر للقضية الفلسطينية، والداعم لجميع الحقوق الفلسطينية، وللجهود المخلصة الرامية لحلحلة الجمود المُسيطر على عملية السلام تمهيدًا لإطلاق المفاوضات على أساس حل الدولتين والمبادرة العربية للسلام وقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة".


جاء ذلك في كلمة وزير الخارجية سامح شكري خلال الاجتماع الاستثنائي للجنة التنفيذية لمنظمة التعاون الإسلامي بشأن فلسطين، وذلك عبر تقنية «الفيديو كونفرانس».


اقرأ أيضًا:



كما أكدت الإمارات الدعم المطلق للشعب الفلسطيني ومطالبه المحقة، مشددة على أن فرض السيادة الإسرائيلية على مناطق في الضفة الغربية المحتلة أمر غير مقبول.


أعلن ذلك أنور محمد قرقاش، وزير الدولة للشئون الخارجية،  خلال مشاركته في الاجتماع الطارئ للجنة التنفيذية لمنظمة التعاون الإسلامي على مستوى وزراء الخارجية، والذي تركز جدول أعماله على بحث المخططات العدوانية الإسرائيلية بضم أجزاء من الأرض الفلسطينية المحتلة في العام 1967.


وأكدت السعودية والدول العربية والإسلامية رفضها للأطماع الإسرائيلية، لافتة إلى أن ذلك لن يعمل إلا على تعقيد القضية، فضلا عن مخالفة المواثيق الدولية.



كما أكدت دول أخرى رفضها المحاولات الإسرائيلية، حيث عبر وزير الخارجية الألماني  عن "قلقه الشديد" بشأن ضم إسرائيل أجزاء من الضفة الغربية المحتلة.


وحول مستجدات فيروس كورونا (كوفيد 19)، فقد بلغ عدد الإصابات به المليونين في الولايات المتحدة، حسب حصيلة جامعة جونز هوبكينز التي تعد مرجعا، وأدى الوباء إلى وفاة أكثر من 112 ألفا و900 شخص في أمريكا، هذا البلد الذي سجل أكبر عدد من الوفيات بالوباء في العالم.


من جانبها، قالت صحيفة "البيان" الإماراتية، إن شركة طيران الإمارات أعلنت اليوم، الخميس، عن تسيير أربع رحلات عودة إلى القاهرة لمساعدة المصريين العالقين في الخارج على العودة إلى بلادهم.


وقالت الناقلة في بيان، إن الرحلات ستعمل من دبي أيام 14 و18 و19 و20 يونيو الجاري.


وأضافت أنه سوف يسمح بالسفر على هذه الرحلات فقط للمواطنين المصريين، وأولئك الذين تنطبق عليهم شروط ومتطلبات دخول مصر.


ومن صحيفة "الخليج" الإماراتية، رحب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بإعلان القاهرة حول ليبيا، معلنًا دعمه لقرار وقف إطلاق النار، بينما دعا وزير خارجيته، مايك بومبيو، الأطراف الليبية للعودة للتفاوض بنوايا حسنة، مشددًا على ضرورة وقف إطلاق النار، فيما قال القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر إن القوات المسلحة ماضية في سعيها لحفظ الوطن وسيادته ووحدة أراضيه.


وأشاد ترامب، بالرئيس عبد الفتاح السيسي، مؤكدًا دعمه لوقف إطلاق النار، وذلك في الوقت الذي قالت فيه مصادر بقصر الإليزيه الفرنسي، إن التدخل التركي في ليبيا مسألة خطيرة، مضيفة أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أبلغ قائد الجيش الوطني خليفة حفتر ورئيس الوفاق ، فايز السراج بضرورة العودة للتفاوض.


ولفتت صحيفة "الخليج" إلى ما ذكرته صحيفة «حريت» التركية، من أن أنقرة رفضت أمس اقتراح مصر لوقف إطلاق النار في ليبيا، وهذا ما استدعى بشكل غير مباشر، أن تشن قبيلة «المنفة»، التي ينحدر منها المجاهد الليبي عمر المختار، هجومًا لاذعًا على الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بعد تصريحات أدلى بها الثلاثاء ذكر فيها دعمه لأحفاد الزعيم الراحل.


وقالت القبيلة في بيان لها: إنها «تتابع وترصد ما يرتكبه أردوغان قائد الغزو التركي على ليبيا من انتهاكات صارخة وجرائم ترتقي إلى جرائم حرب».


اقرأ المزيد:


ووعدت بتسخير«جميع إمكاناتها المادية والمعنوية لطرد الغزاة الأتراك وأي طرف آخر يحاول النيل من أمن ليبيا القومي».


وحول كورونا، قالت صحيفة "الخليج": "شهدت بعض الدول العربية، تصاعدًا في عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد، وشهدت أخرى تدنيًا في أعداد الإصابات، في إشارة إلى قرب نهاية الوباء فيها، فيما تستمر أغلب الدول العربية في تسجيل حالات تعاف مرتفعة".


ولا يزال العالم في قبضة فيروس كورونا المستجد، منذ انتشاره في الصين، قبل ستة أشهر، في 11 ديسمبر، موديًا بحياة 416 ألف شخص حتى الآن، أصاب خلالها أكثر من سبعة ملايين و400 ألف شخص في 196 بلدًا، غالبيتهم في أوروبا وأمريكا.
Advertisements
AdvertisementS