AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

أردوغان ينهب آثار سوريا.. رصد عمليات سرقة وتنقيب لميليشيات تركية في عفرين.. صور

السبت 27/يونيو/2020 - 08:13 ص
صدى البلد
Advertisements
أحمد قاسم
رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، عمليات سرقة وتنقيب عن الآثار في المناطق الخاضعة لسيطرة المليشيات الإرهابية والتركية في شمال شرقي سوريا. 

وقال المرصد، إن عناصر من فصيل يدعى "أحرار الشرقية" الموالي لتركيا، لا يزالون حتى الآن يقومون بعمليات حفر وتجريف للتربة في ريف مدينة عفرين شمال غرب محافظة حلب.

وذكر المرصد أن استخبارات القوات التركية فصلت عددا من موظفي الشرطة المدنية في ناحية راجو، حيث جرى اعتقالهم بعد ذلك واقتيادهم إلى جهة مجهولة على خلفية تهم وجّهت لهم، وهي العمل مع الإدارة الذاتية الكردية إبّان سيطرتها على مدينة عفرين وريفها.

من جانب آخر، قالت مجلة "أحوال" التركية "إن تركيا تسعى لتعزيز خطوات التغيير الديموغرافي ومحو تاريخ وحضارة المناطق التي تحتلها في سوريا، وذلك عبر عمليات التنقيب العشوائية عن الآثار وسرقتها، وخصوصًا في ريف مدينة عفرين شمال غرب حلب".


ويواصل مسلحون من فصيل مليشياوي تركي يدعى "السلطان سليمان شاه" أو  "العمشات" عمليات حفر بهدف التنقيب عن الآثار في تل أرندة الأثري الواقع في ناحية الشيخ حديد في ريف عفرين الغربي، وهو ما أدّى لتضرّر التل بشكل كبير وإحداث دمار هائل به نتيجة عمليات البحث العشوائية المتواصلة.

وبات سكان منطقة عفرين الذي يبلغ تعدادهم مئات الآلاف نازحين في مخيمات بشمال حلب، فيما منازلهم تنهب وتسلب ويستولى عليها من قبل فصائل قوات عملية "غصن الزيتون"، التي سيطرت على عفرين في مارس من العام 2018.

وتعرّضت آثار عمرها قرون ومواقع تراثية في عفرين لأضرار بالغة جراء المعارك التي دارت خلال التدخل التركي في سوريا.
أردوغان ينهب آثار سوريا.. رصد عمليات سرقة وتنقيب لميليشيات تركية في عفرين.. صور
Advertisements

الكلمات المفتاحية

AdvertisementS