AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

أغربها بي إم دبليو ...سيارات تشبه سفن الفضاء من الداخل

الإثنين 29/يونيو/2020 - 09:13 ص
صدى البلد
Advertisements
أماني نوار
تتسابق بعض شركات السيارات حول العالم في تنفيذ تصميمات غريبة  للمقصورة الداخلية  والسبب هو تأثر  بعض المصممين بسفن الفضاء أو بسبب الرغبة في التجربة  والبحث دائما عن الشي الجديد الذي يلفت انتباه عشاق السيارات .
اقرأ أيضا

كما شهدت فترة الثمانينات عددا كبيرا من التصميمات الغريبة والتي كانت نتيجة لتأثر المصممين بشغف سفن الفضاء وظهرت في الكثير من الأفلام العالمية خلال هذه الفترة .

ويطمح المصميين دائما إلى تنفيذ هذه التصميمات في المستقبل خاصة أن البحث عن أفكار خارج الصندوق للسيارات المستقبلية سيطر على عقل الكثير من المصممين .

من أكثر التصاميم الغريبة كانت في شركة أوبل في سيارة Junior وذلك في عام 1983، شكل المقصورة الداخلية وتصميمها أثار استغراب الكثير من متابعي عالم السيارات خاصة وأنه معروف عن شركات السيارات الألمانية جديتها وطرازاتها المنظمة.

سنجد من أكثر المقصورات غرابة أيضا كانت نيسان COM  فكانت عجلة القيادة تبدو من بعيد وكأنها مصنوعة من الكرتون بالإضافة  إلى أن المقصورة الامامية  للسيارة تشبه في أشكالها منصة الملاحة الخاصة بالسفن. 


أما شركة mobile Old قدمت  سيارة إنكاس الاختبارية في عام 1986 وكانت السيارة تشبه المركبات الفضائية من الخارج وذلك مع أبواب تفتح إلى الأعلى أما المقصورة الداخلية فكانت تمتلك مقودا أشبه بذلك الخاص بالطائرات.

من أغرب المقصورات أيضا كانت عن سيارة اختبارية تسمى Blazer XT-1، أما بالنسبة للمقصورة الداخلية أشبه بغرفة عمليات لسفينة فضاء نظرا لعدد ازرار التحكم المهول.
 
اقرأ أيضا

ونجحت مرسيدس في جذب انتباه الجميع بهذا الطراز في عام 1996، وذلك كان رغبة منها في وضع هذه السيارة الاختبارية كحجر أساس لطموحها في إنتاج سيارة قيادة ذاتية والذي بدأ عام 2000.

 أما شركة بي إم دبليو فكان لها نصيب من السيارات الاختبارية الأغرب على مر التاريخ بعدما طرحت طراز z13 عام 1993 وظهرت في مقصورته الداخلية عجلة القيادة في منتصف المقصورة الامامية مما يجعل وجود راكب بجوار السائق أمر مستحيل كماتشابتهت مقصورة السيارة بتلك الخاصة بسفن الفضاء عن طريق توزيع كافة أزرار التحكم عن يمين ويسار المقود.

Advertisements
AdvertisementS