AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

الذكرى السابعة لـ 30 يونيو.. ليلى عبد المجيد: الإعلام قاوم تعدي الإخوان.. نشأت الديهي: الثورة كانت نقطة فارقة في الإعلام والهوية المصرية

الإثنين 29/يونيو/2020 - 09:31 م
30 يونيو
30 يونيو
Advertisements
حمادة خطاب
ما دور الإعلام فى قيام ثورة 30 يونيو؟
العامة للاستعلامات: الإخوان كانوا في عداء مع الإعلام
ليلى عبد المجيد: الإعلام كشف حقائق الإخوان أولا بأول


تحل غدا الثلاثاء الذكرى السابعة لثورة 30 يونيو المجيدة، وبهذه المناسبة أصدر الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، قرارًا بأن يكون يوم الخميس المقبل الموافق 2 يوليو 2020 إجازة رسمية مدفوعة الأجر، بمناسبة ذكرى ثورة 30 يونيو، وذلك بدلًا من يوم الثلاثاء الموافق 30 يونيو 2020.

ولعل أهم الأسباب التي دفعت إلى قيام ثورة 30 يونيو هو الإعلام المصرى ودوره الفعال فى كشف حقائق الإخوان للشعب ، فمنذ ترشح محمد مرسى للحكم نهاية ً بإزاحته عن الحكم بثورة شعبية  قامت وسائل الإعلام بتغطيتها على أكمل وجه .

وتذكر  الهيئة العامة للاستعلامات  فى تقرير تحت عنوان " أهم الأسباب التى دفعت إلى قيام ثورة 30 يونيو"أن الأخوان كانوا فى عداء مع الإعلام لدوره السريع في كشف المسالب أمام الرأي العام، موضحًا أن الإعلام الذي لعب دورًا جوهريًا في تعريف المرشح الرئاسي محمد مرسي، وجماعته للرأي العام المحلي. هدفًا مباشرًا لتحجيمه، بل وإقصاء رموزه.

 
وتابعت الهيئة، فى تقرير بتاريخ "03 يوليو 2018"، السعي بكل قوة لأخونة مؤسسات الدولة الصحفية والإعلامية، في محاولة واضحة لتأسيس الفكر الإخواني من جهة، والحد من تأثير الإعلام المضاد من جهة ثانية.

الدكتورة  ليلى عبدالمجيد، أستاذ الإعلام بجامعة القاهرة، قالت إن الإعلام به العديد من  الوطنين، ولعل أبرز دورهم هو كشف حقائق الإخوان أولا بأول.


وأضافت عبدالمجيد، في تصريحات لـ "صدى البلد"، أن الإعلام قاوم كل تعدى من الإخوان خلال هذه الفترة من خلال محاصرة مدينة الإنتاج الإعلامي.


من جانبه قال الإعلامي نشأت الديهي، إن اليوم ذكرى مرور 7 سنوات على الثورة المصرية الشعبية العفوية في 30 يونيو، وهي أضخم تجمع بشري في التاريخ.


وأضاف "الديهي"، أن ثورة 30 يونيو كانت نقطة فارقة بين ضياع الإعلام  الهوية المصرية ووجه مصر التاريخي، وبين الحفاظ على هذه المقدرات والمكتسبات.


وتابع أنه في مثل هذا اليوم كان الشعب المصري على موعد مع استعادة وطنيته ودولته، وخرجت الملايين لصب لجام غضبهم على من سرقوا من الوطن المدنية والوسطية، وهذه التجمعات أعادت للوطن هيبته.


Advertisements

الكلمات المفتاحية

AdvertisementS