AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

هل يحرم استعمال آنية بها مقابض مطلية بالذهب؟.. الإفتاء توضح

الخميس 09/يوليه/2020 - 02:03 ص
صدى البلد
Advertisements
عبد الرحمن محمد
قال الشيخ عبدالله عجمي، أمين لجنة الفتوى بدار الإفتاء، إن استعمال أواني مصنوعة من مادة ستانلس ستيل أو غيرها ومقابضها مطلية بطبقة من ذهب، لا يجوز، مشيرًا إلى ما ثبت عن رسول الله عليه الصلاة والسلام أنه قال: «لا تشربوا في آنية الذهب والفضة ولا تأكلوا في صحافها فإنها لهم في الدنيا ولكم في الآخرة» متفق على صحته من حديث حذيفة.

وأوضح عجمي في فيديو البث المباشر لدار الإفتاء على صفحتها الرسمية على فيس بوك، ردًا على سؤال: ما حكم استعمال أواني في الطهي والأكل بها مقابض وأغطية مطلية بالذهب عيار 24؟ أنها تعد من أواني الذهب والفضة لأنها إذا دخلت على النار سيذوب منها الذهب وينزل على هيئته الأصلية، وهو محرم بالنص والإجماع، لافتًا إلى قوله ﷺ: «الذي يأكل ويشرب في آنية الذهب والفضة إنما يجرجر في بطنه نار جهنم » متفق عليه.

وأضاف أن الواجب على المسلم الحذر مما حرم الله عليه وأن يبتعد عن الإسراف والتبذير والتلاعب بالأموال، وإذا كان عنده سعة من الأموال فعنده الفقراء يتصدق عليهم، وتعمير المساجد والمدارس وفي إصلاح الطرقات.


أمين الفتوى يوضح حكم استعمال الأواني المطلية بماء الذهب والفضة
قال الشيخ محمود شلبي أمين الفتوى بدار الإفتاء أن استخدام الأواني المطلية بماء الذهب أو الفضة يجوز استعمالها بشكل طبيعي ولا حرمة في استخدامها في الطعام والشراب ، لأنه ليس ذهب خالص او فضة خالصة .

وأضاف شلبي في رده على سؤال سيدة تسأل : " هل يجوز تناول الطعام في أواني مطلية بماء الذهب او الفضة ؟". قائلا: أما إذا كان الإناء من الذهب الخالص او الفضة الخالصة فهذا يحرم استخدامه .

وتابع: نهى عن ذلك، الرسول ﷺ نهى عن الأكل والشرب في أواني الذهب والفضة، قال: لا تشربوا في آنية الذهب والفضة، ولا تأكلوا في صحافهما فإنها لهم في الدنيا -يعني: الكفرة- ولكم في الآخرة وقال عليه الصلاة والسلام: الذي يشرب أو يأكل في إناء الذهب والفضة إنما يجرجر في بطنه نار جهنم. 
Advertisements
AdvertisementS