AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

مسلمو الدول العربية موزعون في صلاة عيد الأضحى بين المساجد والساحات والمنازل

الخميس 30/يوليه/2020 - 09:34 م
صدى البلد
Advertisements
قسم الخارجي
يحتفل المسلمون غدا، الجمعة، بأول أيام عيد الأضحى المبارك، وسط إجراءات احترازية شديدة بسبب فيروس كورونا، لتصبح فرحة العيد منقوصة في ظل إصدار بعض الدول تعليمات بعدم إقامة صلاة العيد في المساجد أو الساحات، خوفا من تفشي الفيروس .

ففي المملكة العربية السعودية، قررت الجهات المختصة قصر صلاة العيد على المساجد المهيأة فقط، تجنبا للازدحام، أما الكويت فقد قررت إقامة صلاة عيد الأضحى المبارك في 1040 مسجدا، كما تم تجهيز 14 ساحة كمصليات للعيد في مراكز الشباب والساحات الرياضية، فيما أعلن المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية في البحرين استمرار تعليق الصلوات في المساجد وتعطيل العبادات الجماعية.

وعلى صعيد دولة الإمارات، قررت السلطات  إقامة صلاة عيد الأضحى في المنازل فقط، بهدف الحفاظ على سلامة المصلين ومنعًا لانتشار الفيروس، فيما سيتم بث تكبيرات العيد في الوسائل المرئية والمسموعة.

وقررت سلطنة عمان الإغلاق التام بين محافظات السلطنة، إضافة إلى استمرار منع التجمعات بكل أنواعها، بما يشمل ذلك صلاة العيد وتجمّعات المعايدة والاحتفالات الجماعية بالعيد، ووجهت السلطات الحكومية المواطنين بإقامة الصلاة في المنزل.

وقررت قطر فتح عدد محدود من المساجد لإقامة صلاة عيد الأضحي مع الأخذ بالاحتياطات الصحية اللازمة، وفي سوريا دعت الحكومة المواطنين إلى عدم مغادرة منازلهم وتجنب التجمعات وأماكن الازدحام، كما فرضت حكومة الوفاق الليبية حظرا شاملا على المواطنين خلال العيد. 

وفي لبنان تم إصدار قرارات بشأن إقامة صلاة عيد والجمعة بشرط الالتزام بالضوابط والشروط الصحية المنظمة لدور العبادة والتي كانت متبعة طوال الفترة الماضية. ويأتي ذلك على الرغم من إعلان السلطات اللبنانية فرض حظر شامل على بعض البلدات بسبب تفشي فيروس كورونا.

وفي العراق، فرضت السلطات الحكومية حظرا شاملا خلال أيام عيد الأضحى، ووجهت المواطنين لأداء صلاة العيد في منازلهم،كما فرضت حكومة اقليم كردستان العراق حظرا شاملا خلال عيد الأضحى في الإقليم،ومنعت إقامة الصلاة يوم الجمعة أو خلال أيام العيد، والاكتفاء بإقامتها داخل البيوت.

وفي مصر، يلتزم المواطنون بقرارات الحكومة ويؤدون صلاة العيد في المنازل.

 أما في فلسطين، فقد قررت الحكومة السماح بإقامة صلاة عيد الأضحى في الساحات العامة على أن تكون الصلاة قصيرة ولا تتجاوز 15 دقيقة.

 وفي الجوار، أعلنت المملكة الأردنية السماح بإقامة صلاة عيد الأضحى المبارك في جميع مساجد المملكة التي تقام فيها صلاة الجمعة، وفي المصليات التي تخصصها الوزارة بالساحات العامة. 

وإلى الجنوب من مصر، أعلن السودان السماح  بإقامة صلاة العيد في المساجد والساحات  العامة ضمن اشتراطات معينة على رأسها تقصير الصلاة والخطبة، وارتداء الكمامات والامتناع عن العناق، وعدم اصطحاب الأطفال وكبار السن، والالتزام بذبح الأضاحي في المسالخ.

وفي تونس، قررت السلطات السماح بإقامة صلاة عيد الأضحى في المساجد والجوامع مع الالتزام الشديد بتطبيق الشروط والاجراءات الاحترازية الخاصة بمواجهة فيروس كورونا. ومن ناحية أخرى، قررت الجزائر إقامة صلاة عيد الأضحى في المنازل، على خلفية عودة التفشي السريع لفيروس كورونا في البلاد.

وقرر المغرب عدم السماح بإقامة صلاة عيد الأضحى بالمصليات والمساجد، وإقامتها في البيوت، فيما سيؤدي المواطنون في الصومال وجيبوتي صلاة عيد الأضخى في الساحات العامة.
Advertisements
AdvertisementS