AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

مسؤول لبناني لـ صدى البلد: الحكومة اللبنانية رفضت مساعدات دولتين عربيتين

الأحد 09/أغسطس/2020 - 01:27 م
انفجار مرفأ بيروت
انفجار مرفأ بيروت
Advertisements
ميس رضا
كشف مصدر لبنانى مسؤول، عن إجراء غريب من الحكومة اللبنانية برفضها استقبال مساعدات من دولتين عربيتين وجمعية أطباء بلا حدود  دون إبداء أسباب الرفض، قائلًا "أمر مضحك ومبكي فى نفس الوقت". 

وأوضح المصدر الذى فضل عدم ذكر اسمه، فى تصريح خـاص لـ صدى البلد، أنه رغم الأوضاع القهرية المأساوية التى طالت كل بيت بعد نكبة الثلاثاء كيف لحكومة فاشلة تتبع حزب الله أن تتصرف بمثل هذا الإجراء غير المبرر، وترفض معونات دول دأبت على المساعدة بشكل عاجل، مضيفًا: لا يوجد تفسير عقلاني لهذا.


ومن جهة أخري، أعربت السفارة العراقية في بيروت عن "أسفها" لعدم ذكر الجيش اللبناني اسم العراق ضمن تقرير تضمن أسماء الدول التي قدمت مساعدات للبنان بعد الانفجار الذي دمر مرفأ بيروت، يوم الثلاثاء.

وردت فى بيان، قالت فيه "انسجاما مع موقف الإخوة والتضامن مع محنة الشعب اللبناني الذي أعلنه رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، وصلت إلى لبنان الشقيق اليوم الوجبة الأولى من إمدادات الوقود ضمن قافلة قوامها 20 ناقلة حوضية محملة بـ 720 الف لتر من زيت الغاز، بالإضافة إلى عجلتين ساندتين". 


وأضافت السفارة: "نعرب عن أسفنا لعدم ذكر تقرير الجيش اللبناني لاسم العراق ضمن الدول التي وقفت إلى جانب لبنان في محنته بعد أن كان العراق من الدول السباقة في إرسال المساعدات الطبية الفورية إلى بيروت، والتي قدرت بعشرين طنا من المواد الطبية، بالإضافة إلى الفرق الطبية الاختصاصية".

وأضاف البيان قائلا: "يستعد العراق لإرسال وجبات من الحنطة تعويضا للنقص المحتمل، وذلك ضمن التزام الشعب العراقي بالوقوف إلى جانب شقيقه الشعب اللبناني بعد فاجعة مرفأ بيروت". 


وأشارت السفارة إلى أن "المساعدات الطبية وشحنات الوقود التي وصلت اليوم وفي الأيام الماضية تسلمتها الجهات المختصة في لبنان الشقيق وأن العراق حكومة وشعبًا يتعامل مع هذا الملف من موقع الروابط التاريخية الأصيلة والممتدة بين الشعبين الشقيقين".

وتتدفق المساعدات من الدول العربية والأجنبية بشكل كبير  إلى لبنان من جميع دول العالم ، بهدف مساعدة منكوبي انفجار بيروت.وسط حالة اقتصادية مأساوية زادت بعد الحريق الذى دمر الوجهة الاقتصادية للبنان الثلاثاء الماضى . 


وأعلنت وزيرة الإعلام اللبنانية منال عبد الصمد، اليوم الأحد استقالتها من حكومة حسان دياب بعد يوم حساب أحداثه دموية أدى إلى سقوط عدد من الجرحى. 

وقالت الوزيرة في بيان: "أعتذر من اللبنانيين الذين لم نتمكن من تلبية طموحاتهم، التغيير بقي بعيد المنال وبما أن الواقع لم يطابق الطموح وبعد هول كارثة بيروت أتقدم باستقالتي من الحكومة".


وكان رئيس الحكومة قال أمس في كلمة متزامنة مع احتجاجات شعبية، إنه سيطرح الاثنين على مجلس الوزراء إجراء انتخابات نيابية مبكرة، مشددا على أنه لا يمكن أن يخرج لبنان من أزمته البنيوية إلا بإجراء انتخابات نيابية مبكرة لإنتاج طبقة سياسية جديدة.

وقال: "أنا مستعد لتحمل المسئولية لشهرين كي يتفقوا على حل الأزمة".


وتأتي استقالة عبد الصمد من الحكومة، غداة استقالة 5 نواب من البرلمان اللبناني، هم نواب حزب "الكتائب" برئاسة سامي الجميل والنائبة بولا يعقوبيان، وعضو كتلة جنبلاط النيابية مروان حمادة.

كما أعلن النائب نعمة افرام اليوم الأحد، استقالته من البرلمان اللبناني، وهو سادس نائب يعلن استقالته منذ وقوع انفجار مرفأ بيروت.
Advertisements
AdvertisementS