AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

في 2020.. معارض الكتب العالمية بين الافتراضي والتوقف

الإثنين 14/سبتمبر/2020 - 12:17 م
صدى البلد
Advertisements
جمال الشرقاوي
تسببت جائحة فيروس كورونا، في توقف العديد من معارض الكتب العالمية، مما أثر على الناشرين بالضرر الكبير ووقع خسائر مالية ضخمة على كافة دور النشر سواء في الوطن العربي أو العالم أجمع، ولكن من تحسن الأوضاع قليلًا، أقيم بعض المعارض إما بشكل محدود، أو بشكل إفتراضي.
وفي هذا التقرير نرصد أبرز المعارض التي تعطلت الفترة الماضية، وأقيمت بشكل مختصر، والمعارض المتوقع إقامتها خلال الفترة التالية من عام 2020.
في يونيو الماضي وسط إجراءات وقائية مشددة، افتتح معرض موسكو للكتاب أبوابه أمام الجمهور، في "الساحة الحمراء" بالعاصمة الروسية، حيث أقيم خلال الفترة من 6 حتى 8 يونيو.
وتدفّق المئات من سكان العاصمة الروسية موسكو على معرض للكتاب الذي أقيم في الهواء الطلق في الساحة الحمراء، رغم عدم مشاركة بعض دور النشر به خاصة مع إبقاء سلطات المدينة على معظم القيود التي فرضتها لمواجهة جائحة كورونا.
وشارك في المعرض أكثر من 200 دار للطباعة والنشر من خلال عرض منشوراتها في أقسامه المختلفة مثل "الأدب" و"مسرح الأطفال" ونون فكشن" وغيرها.
وفي أكتوبر المقبل، ينطلق معرض فرانكفورت الدولى للكتاب، أكبر معرض من نوعه فى العالم، بالتخلى عن العرض التقليدى للكتب فى القاعات فى هذا العام بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد، فى خطوة تعزز إقامة المعرض بشكل افتراضى، ويفقد واحدة من أقوى مميزاته لأول مرة فى تاريخه، ومن المقرر أن يعقد فى موعده المحدد  فى الفترة من 14 إلى 18 أكتوبر 2020 مع برنامج رقمى مكثف لمحترفى النشر، وأحداث مثيرة عبر الإنترنت، بالإضافة إلى الأحداث الحية فى فرانكفورت على مسرح، بالإضافة إلى حوالى 80 حدثًا.
 
وفي يونيو الماضي أعلنت هيئة الشارقة للكتاب عن بيع وحجز كامل المساحة المخصصة للناشرين فى معرض الشارقة الدولى للكتاب، فى دورته 39، والبالغة 14 ألفًا و625 مترًا مربعًا، لتفتح بذلك الباب على الدورة الجديدة التى من المقرر أن تنطلق فى نوفمبر المقبل وتجمع صناع الكتاب والمعرفة من مختلف اللغات والبلدان العربية والأجنبية، وتواصل مسيرة المعرض الذى يعد واحد من أكبر ثلاثة معارض فى العالم.

وكانت إدارة المعرض قد فتحت باب التسجيل وحجز المساحات فى إكسبو الشارقة منذ شهر فبراير الماضى، حيث تخصص الهيئة مساحات للناشرين وأخرى لتنظيم فعاليات المعرض، وعروضه الفنية والإبداعية، إلى جانب المساحات المخصصة للكوادر الإدارية والتنسيقية التى تتولى مهام التواصل وإدارة شؤون الناشرين.

وتدرس وزارة الثقافة المصرية، إمكانية إقامة معرض للكتاب في ساحة دار الأوبرا المصرية، أو إحدى الساحات التابعة للوزارة، مع اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية، هذا إلى جانب إقامة معرض كتاب في مدينة الإسكندرية.
Advertisements
AdvertisementS