AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

قبل ساعات من انطلاق الدراسة.. البحيرة تستعد بـ 200 مدرسة جديدة

الخميس 15/أكتوبر/2020 - 03:05 م
البحيرة تستعد للعام
البحيرة تستعد للعام الدراسي الجديد
Advertisements
أسماء الجنبيهى

تشهد مديرية التربية والتعليم بمحافظة البحيرة، استعدادات مكثفة لإستقبال العام الدراسى الجديد 2020/2021 والإلتزام بتطبيق كافة الإجراءات الإحترازية والتدابير الوقائية التي تتخذها الدولة للوقاية من فيروس كورونا المستجد وتذليل المعوقات التى قد تواجه العملية التعليمية. 


وأكد الدكتور محمد سعد وكيل وزارة التربية والتعليم بالبحيرة، في تصريحات خاصة لـ "صدي البلد"، أن المديرية في أتم الإستعداد لاستقبال العام الدراسي الجديد في ظل جائحة كورونا، لافتًا إلى أن تم تكثيف الجهود منذ ما يقرب من شهر لمواجهة إنتشار عدوى فيروس كورونا بين الطلاب خلال العملية التعليمية من خلال تعقيم وتطهير المدارس وممرات دخول الطلاب وفصول التدريس والمعامل ودورات المياه والمكاتب الخاصة بالمعلمين والمداخل والمخارج ،مشيرا إلى توفير جميع المطهرات والمنظفات الوقائية اللازمة والتنبيه على الطلاب والطالبات والعاملين بارتداء القفازات الطبية والكمامات الواقعية خلال فترة الدراسة حفاظا على سلامة المجتمع الجامعي و أبنائها الطلاب.


أشار وكيل الوزارة، إلي أن تم التنسيق مع جميع الجهات المعنية من المجالس المحلية ومديرية الصحة لعمل جدول رش وتعقيم محيط المدارس لمكافحة الحشرات الطائرة  المختلفة، بالإضافة إلى تجهيز غرفة عزل ومتابعة يومية من خلال الزائرات الصحيات بالمدارس ولجنة مخصصة من مديرية الصحة. 


وأوضح وكيل الوزارة، أن يتم المتابعة اليومية لجميع مدارس المحافظة للتأكد من الالتزام بكافة القرارات والتعليمات الخاصة بالاستعداد لاستقبال العام الدراسى الجديد التي تشمل تنفيذ جميع أعمال الصيانة والإصلاحات بالمدارس من نوافذ ودورات مياه وكهرباء وأسوار وبوابات والتأكد من جاهزية المباني الجديدة للعام الدراسي الجديد من انتهاء كافة أعمال الصيانة اللازمة ومراجعة أسلاك وأعمدة الإنارة وتغطية أي أسلاك مكشوفة وكذا بالوعات الصرف وتوفير أغطية مناسبة ثابتة لها على مستوى سطح الأرض، بالإضافة إلى تكثيف أعمال النظافة وإزالة أي إشغالات بجوار المدارس خاصة بجوار بوابات الدخول والخروج للتلاميذ والتأكد من عدم تواجد صناديق القمامة بجوار أسوار المدارس ونطاقها، موضحًا أن تم إعداد خطة إخلاء أمنه بكل مدرسة لمواجهة أى ظروف طارئة، والتأكد من توصيل خدمة الإنترنت بجميع المدارس لمواكبة النظام التعليمى الجديد.


وأكد "سعد"، أن سيتم توزيع الكتاب المدرسى على الطلاب منذ اللحظة الأولى لبداية الدراسة، مشددًا على الإدارات التعليمية بالإلتزام بحضور الطلبة والتلاميذ وهيئة التدريس طابور الصباح وتحية العلم وتحقيق الانضباط الإداري بالمدارس والالتزام بمواعيد الحضور والانصراف الرسمية، والعمل بشكل طبيعي دون حدوث أي تقصير في سير العملية التعليمية وفقًا للإجراءات الاحترازية والوقائية ضد فيروس كورونا المستجد التي تشمل ارتداء الواقيات الشخصية وتقل المسافة البينية بين الطلاب داخل الفصول عن متر على الأقل، مع استمرار عمليات التعقيم.


أوضح وكيل الوزارة، أن الوزارة حريصة علي تطوير وإصلاح التعليم والارتقاء بالعملية التعليمية وتهيئة الأجواء المناسبة وإنشاء مدارس جديدة وتحسين الأداء الوظيفي للمعلمين والارتقاء بمستوياتهم ومهاراتهم لتقديم خدمات تعليمية جيدة للطلاب، مشيرًا إلى أن تم خلال العامين الماضيين إنشاء 200 مدرسة جديدة تتجاوز تكلفتها 1.4 مليار جنيه.


أشار وكيل الوزارة إلى أن تم عمل الصيانة الشاملة لعدد 127 مدرسة بنطاق المحافظة بتكلفة إجمالية تقدر بـ 151 مليون  جنيه حيث تم الانتهاء من عدد 80 مدرسة وجار العمل بعدد 47 مدرسة أخرى منهم  41 تعليم عام و 6 تعليم فنى.


أوضح وكيل الوزارة، أن مبادرة " احمى نفسك ... احمي بلدك" مستمرة بمدارس المحافظة بهدف نشر الوعى الثقافى والصحى لدى العاملين بالمدارس والإدارات التعليمية وتنمية روح التعاون البناء والفعال بين الجميع للعمل على خروج المدرسة فى اجمل صورة لاستقبال ابنائنا الطلاب مع بداية العام الدراسى الجديد.


وأضاف أن تشمل المبادرة أعمال النظافة داخل وخارج المدارس وإعداد خطة وقائية تهدف إلى اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية للوقاية من الفيروسات، وكذا نظافة الافنية والأسوار والطرقات والفصول ودورات المياه والتشجير مع تجديد الاعلام دهان الأسوار ومراجعة طفايات الحريق والتأكد من صلاحيتها ومتابعة كافة الإجراءات الخاصة بصيانة بالوعات الصرف الصحى والوصلات الكهربائية وجميع مخارج الكهرباء وتأمينها مع عمل الصيانة اللازمة للبوابات وغسيل خزانات المياه وتطهيرها ورفع جميع الرواكد الخشبية ومتابعة النوافذ وسلامتها واستبدال التالف منها وتقليم الأشجار والحدائق وزيادة المساحات الخضراء ومتابعة سلامة قوائم الملاعب والأجراس والشبابيك.


وأكد وكيل الوزارة، أن وزارة التربية والتعليم أصدرت قرارا رقم بتاريخ 5 أكتوبر 2020 بشأن تنظيم مجموعات التقوية المدرسية مكون من 7 مواد ينص على الآتي: - أن تكون مجموعات التقوية المدرسية اختيارية في مواد الدراسية للطلاب على مستوى الإدارة للشهادتين الإعدادية والثانوية العامة، وعلي مستوي المدرسة لصفوف النقل تهدف إلى تحسين مستوى الطلاب الدراسي لهم بتلك المواد، وذلك بمقابل مادي مناسب، ويتم الإعلان عن قيمة الاشتراك والمواعيد وأماكن الدراسة وأسماء المعلمين القائمين بالتدريس في لوحة إعلانات لمجموعات التقوية.


أوضح وكيل الوزارة، أن القرار نص أيضا على أن تكون المدة المدرسية المخصصة للمجموعة ساعتين في الأسبوع وفقًا للخطة التعليمية المحددة للمواد الدراسية، وتنص المادة الثالثة تنص على مراعاة أن تكون المجموعة مكونة من عدد مناسب من الطلاب تناسب مساحة القاعات المخصصة مع ضرورة إتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية للحفاظ على الصحة العامة.

وأشار إلي أن سيتم تخفيض نسبة 50% لأبناء المعلمين بالتربية والتعليم، وتخفيض 25% لباقي العاملين بالتربية والتعليم، كما يتم تخفيض 50% لأبناء الشهداء الشهداء والطلاب الأيتام من الاشتراكات المحددة لكل الصفوف الدراسية بعد تقديم المستندات الدالة علي ذلك.

وأضاف وكيل الوزارة، أن يتم تحديد مقابل الإشتراك للطالب عن الحصة الواحدة عن طريق مدير الإدارة التعليمية المختص ومجلس أمناء المدرسة بالنسبة لصفوف النقل، مع مراعاة أن يكون الحد الأدنى 10جنيه والحد الأقصى 85 جنيه للاشتراك في الحصة الواحدة.

أوضح وكيل الوزارة، أن سيتم تنظيم المجموعات الدراسية وفقًا للضوابط الاتية :- يتولى مدير المدرسة والوكلاء كل ما يخص مجموعات التقوية للصفوف النقل من خلال الإعلان و التنظيم و الإشراف والنواب المالية، على أن أن يكون المعلمين من داخل المدرسة فقط و للطالب حرية الإختيار من بينهم، لافتًا إلى أن التنظيم في الشهادتين الإعدادية والثانوية العامة من خلال مدير عام  الإدارة وذلك من خلال تشكيل لجنة برئاسة لمتابعة كل ما يخص مجموعات التقوية التي تم ذكرها، على أن يكون اختيار المعلمين على مستوى الإدارة وللطالب حرية الإختيار من بينهم.

وأكد أن القرار سمح بالاستعانة ببعض الكوادر الغير عاملين بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني بعد مراجعة مؤهلاتهم من خلال مدير عام الإدارة التعليمية المختص على ألا  تزيد نسبة هؤلاء عن 25٪من إجمالي عدد المعلمين المشاركين بالمجموعات، موضحًا أن تحصيل رسوم الاشتراكات وتوزيع حصيلتها على المشاركين طبقًا لائحة مالية يتم وضعها في هذا الشأن، مع مراعاة ألا تقل نسبة مقابل الأداء للمعلمين عن 75%من إجمالي المتحصلات، ومؤكدًا أن هذا القرار يتم تطبيقة منذ صدوره.

اقرأ أيضا :- 2.651 مليار جنيه تنعش البحيرة.. حصاد عامين من الإنجازات

قبل ساعات من انطلاق الدراسة.. البحيرة تستعد بـ 200 مدرسة جديدة
قبل ساعات من انطلاق الدراسة.. البحيرة تستعد بـ 200 مدرسة جديدة
قبل ساعات من انطلاق الدراسة.. البحيرة تستعد بـ 200 مدرسة جديدة
قبل ساعات من انطلاق الدراسة.. البحيرة تستعد بـ 200 مدرسة جديدة
قبل ساعات من انطلاق الدراسة.. البحيرة تستعد بـ 200 مدرسة جديدة
قبل ساعات من انطلاق الدراسة.. البحيرة تستعد بـ 200 مدرسة جديدة
قبل ساعات من انطلاق الدراسة.. البحيرة تستعد بـ 200 مدرسة جديدة
قبل ساعات من انطلاق الدراسة.. البحيرة تستعد بـ 200 مدرسة جديدة
قبل ساعات من انطلاق الدراسة.. البحيرة تستعد بـ 200 مدرسة جديدة
AdvertisementS