AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

1138 فصلا دراسيا تدخل الخدمة لاستقبال مليون و650 طالبا بالشرقية

الخميس 15/أكتوبر/2020 - 03:17 م
صدى البلد
Advertisements
محمد الطحاوي

تستعد مديرية التربية والتعليم بالتنسيق مع مديرية الصحة بالشرقية لاستقبال العام الدراسي الجديد والمقرر إنطلاقة يوم السبت القادم مع نتخاذ مجموعة من الإجراءات والاستعدادات المكثفة لاستقبال الطلاب ومواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد.


فيما حرص موقع صدي البلد علي رصد ابرز إستعدادت مديرية التربية والتعليم بالشرقية لإستقبال العام الدراسي الجديد حيث أكد رمضان عبد الحميد وكيل أول وزارة التربية والتعليم بمحافظة الشرقية أن المديرية أنهت استعداداتها لاستقبال العام الدراسي الجديد 2020 – 2021  ومن المقرر أن تستقبل نحو 4 آلاف و450 مدرسة أكثر من مليون و650 ألف طالب وطالبة على مستوى 20 إدارة تعليمية بمحافظة الشرقية.

اقرأ أيضا:

ننشر استعدادات صحة الشرقية لاستقبال العام الدراسي الجديد

وأضاف وكيل أول وزارة التربية والتعليم بالشرقية في حديثة لموقع صدي البلد انه شهدت الأيام القليلة عقد عدة إجتماعات مع مديري عموم الإدارات التعليمية بحضور وكلاء الادارات ومديري مراحل التعليم الابتدائي والإعدادي والثانوي والفني ورؤساء اقسام التطوير التكنولوجي لمناقشة الاستعداد لاستقبال العام الدارسي الجديد 2020 م / 2021 م .

 

وأشار "عبد الحميد" الي انه من المقرر دخول  56 مدرسة جديدة باجمالي 1138 فصل دراسي الخدمة هذا العام باجمالي تكلفة 496 مليون جنيه كما تم توقيع بروتوكول أمنى مع مديرية أمن الشرقية والخاص بتأمين المدارس والإدارات التعليمية والتعامل الفوري مع حالات الطوارئ والأزمات والكوارث والإرهاب وتم اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لتأمين المنشآت التعليمية وهيئات التدريس والتلاميذ والعاملين بالمدارس على أن تتم تنفيذ هذه التعليمات بكل دقة بمعرفة مديري المدارس وهى تنظيم عملية دخول التلاميذ صباحًا وكذلك خروجهم بعد انتهاء اليوم الدراسي والتأكد من خلو المدرسة من جميع التلاميذ ووضع سجل الزيارات على البوابة الرئيسية وعدم دخول اى شخصية للمدرسة إلا بعد التأكد من تحقيق الشخصية وتسجيل بياناته وسبب الزيارة ومراجعة جميع التوصيلات الكهربائية بالمدارس من قبل الفنيين وخاصة توصيلات وعدم تحميل أى أحمال كهربائية زائدة وعدم الإسراف فى الإضاءة ليلًا وفصل التيار الكهربي بعد انتهاء العمل عن الفصول الدراسية.

 

كما كلف بضرورة التأكد من صلاحيات حنفيات الحريق للاستخدام وكذلك طفايات الحريق وتوزيعها في الأماكن الهامة وضرورة وجود خطة للإخلاء والأحداث الطارئة بالمدارس والإدارات التعليمية مع عمل تجارب تدريبية عليها من حين إلى آخر والتأكد من تكوين جماعة الطوارئ والأمن ومكافحة الحريق بكل مدرسة وإدارة تعليمية للقيام بأعمال الدفاع المدني والإخلاء في حالة حدوث اى طارئ والتنبيه على التلاميذ بعدم التعامل مع الباعة الجائلين المنتشرين خارج المدارس .

 

 

 وأشار " رمضان " إلى أنه تمت تم مراجعة موقف المدارس بالمحافظة بالتنسيق مع هيئة الأبنية التعليمية وأن  المدارس جاهزة لاستقبال العام الدراسى الجديد 2020/2021  ؛ ولا يوجد معوقات أو مشاكل تعوق سير العملية التعليمية وبالإضافة الي أنه تم استلام كتب المراحل التعليمية المختلفة  وتسليمها لجميع الادارت بنسب المخصصات المحددة لها وتم تجهيز جميع  المدارس الثانوية العامة علي مستوي المديرية  بخطوط الفايبر  والبنية التكنولوجية والشاشات التفاعلية .

 

 وأكد " رمضان " أنه تم الانتهاء من جميع أعمال الصيانة البسيطة اللازمة بالمدارس  ( تركيب الزجاج – حمامات – حنفيات – إصلاح تخت وكراسي – أبواب – شبابيك – تغطية اى أسلاك كهربية مكشوفة.

 

 و شدد " رمضان " علي  مديري عموم الإدارات التعليمية التأكيد على استلام الكتب الدراسية  توزيعها على والمدارس لتسليمها للطالب قبل بدء العام الدراسى وعدم ربط تسليم الكتب بالمصروفات الدراسية والانضباط الإداري لجميع العاملين بالمدارس والإدارات بالتواجد في أماكنهم والالتزام بمواعيد العمل الرسمية و حظر تحصيل اى مبالغ مالية تحت مسمى تبرعات بالمدارس و التزام مدارس التعليم الخاص باللوائح والقوانين والرسوم المقررة والكثافة المقررة وتخصيص جزء من اليوم لمقابلة أولياء الأمور وحل مشاكلهم .

 وأختتم "عبد الحميد" حديثة مؤكدا علي أن مديرية التربية والتعليم بالشرقية استعدت لإستقبال العام الدراسي الجديد، ووضعت خطة لمواجهة إنتشار فيروس كورونا المستجد من خلال التهوية الجيدة للفصول والمعامل ودورات المياه وحجرات الانشطة  والحرص علي تطهير ونظافة المدرسة باستمرار وعدم ترام القمامة وتطهير الأسطح المشتركة باستخدام الكلور المخفف تحت إشراف إدارة المدرسة كما اتم التنبيه علي توعية أولياء الأمور بعدم إرسال الطفل الي المدرسة في حالة ارتفاع درجة حرارته الي 38 درجة فاكثر أو ظهور علية اعراض مرضية آخري والتواصل مع إدارة المدرسة لاتخاذ الازم في هذا الشان  وضرورة غسيل اليدين بالماء والصابون جيدا قبل الخروج من المنزل او فركها بالكحول تركيز 70 % ويتاكد ولي الأمر من ارتداء الطالب للكمامة الطبية  بشكل صحيح وتوعية الطالب بضرورة تناول الطعام والشراب الخاص به وعدم تناول أي اطعمة من الباعة الجائلين.

 

كما تم التنبيه علي ضرورة عمل فرز حراري للتاكد من عدم وجود ارتفاع  درجة حرارة الطلاب والمعلمين والمعاونين والزائرين وعدم التزاحم عند الدخول الي المدرسة والخروج منها والتزام مسئول الامن القائم علي عملية الفرز الحراري بارتداء الكمامة وتطهير يدية بالماء والصابون او الكحول والتشديد علي  تخصيص غرفة عزل مؤقت بكل مدرسة بحيث تكون منفصلة عن العيادة المدرسية وتستخدم عند الاشتباه في احد الحالات بين الطلاب او العاملين بالمدرسة وفي حالة اصابة احد التلاميذ او الطلاب يصاحبه احد المشرفين لحين حضور الطبيب المختص او ولي الامر أو الاحالة الي المستشفي مع التاكيد علي تطهير الايدي وارتداء الكمامات لجميع المتواجدين بتلك الغرفة.

AdvertisementS