AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

هل حفظ القرآن فرض على المسلم؟

الخميس 15/أكتوبر/2020 - 05:05 م
هل حفظ القرآن فرض
هل حفظ القرآن فرض على المسلم
Advertisements
محمود ضاحي
قال الشيخ عبدالله العجمي، أمين لجنة الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن حفظ القرآن ليس شرطًا وإنما هو فضيلة محمود عليها وتوفيق من عند الله.


وأجاب العجمي، خلال فتوى مسجلة له، عن سؤال ورد مضمونه (هل حفظ القرآن الكريم فرض على المسلم ؟)، أن حفظ القرآن الكريم فرض كفاية أي إذا قام به بعض الناس سقط الوزر عن الباقين، فيستحب لك أن تحفظ القرآن وتجتهد فى حفظه طالما كنت تستطيع أن تفعل ذلك أما إن شق عليك الأمر فاكتف بحفظ ما تصح به العبادة، ولا وزر عليك فى عدم الحفظ.


لا أستطيع حفظ القرآن وأخشى الموت قبل تعلمه فماذا أفعل؟ أمين الفتوى يرد

قال الشيخ عويضة عثمان، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن حفظ القرآن ليس شرطًا وإنما هو فضيلة محمود عليها وتوفيق من عند الله.


وأضاف "عثمان" فى إجابته عن سؤال تقول صاحبته "أستمع للقرآن كثيرًا ولكني لا أستطيع القراءة وأخشى الموت قبل تعلمه، فماذا أفعل؟)، قائلًا إنك مجرد أن تمسكي بالمصحف وتقرأي القرآن الكريم فأصبحتِ مأجورة، متسائلًا : ماذا ترتدين أكثر من ذلك؟ فضلًا عن أنك لا تستطيع القراءة الصحيحة وقد بيًن النبي صلى الله عليه وسلم فى الحديث الشريف "الَّذِي يَقْرَأُ القُرْآنَ وَهُو ماهِرٌ بِهِ معَ السَّفَرةِ الكِرَامِ البَرَرَةِ، وَالَّذِي يقرَأُ القُرْآنَ ويَتَتَعْتَعُ فِيهِ وَهُو عليهِ شَاقٌّ لَهُ أَجْران".


وأشار إلى أن المسلم عندما يتلو القرآن الكريم؛ له في كل حرف 10 حسنات، كما قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم): "خيركم من تعلم القرآن وعلمه"، لافتًا إلى أن القرآن معجزة خالدة، عجز البلغاء والأدباء والشعراء والإنس والجن عن أن يأتوا بمثله، كما في قوله تعالى: "قل لئن اجتمعت الإنس والجن على أن يأتوا بمثل هذا القرآن لا يأتون بمثله".


الاستغفار والابتعاد عن المعاصي 
النية السليمة والعزم على الحفظ اخلاصا لوجه الله
الإلحاح على الله في انهاء حفظ القرآن بالدعاء
عدم التكاسل على الحفظ والمداومة عليه دون انقطاع
تنظيم الوقت وتخصيص ورد يومي لعدم الملل أو مواجهة صعوبات


كيفية حفظ القرآن بدون نسيان
يمكن الاستفادة من نظام الكتاتيب القديم؛ فنقوم بتحفيظ الطفل فاتحة الكتاب أولًا ثم نبدأ من سورة الناس صعودًا إلى سورة الفلق ثم الإخلاص، فكلما كبر الطفل نحفظه السور الكبيرة، ثالثًا: يستحب أن يكون الحفظ على يد شيخ حتى يتعلم أحكام التلاوة.  


فضل حفظ القرآن
«من قرأ القرآن، وتعلمه، وعمل به، ألبس يوم القيامة تاجًا من نور، ضوؤه مثل ضوء الشمس، ويكسى والداه حلتين، لا تقوم بهما الدنيا، فيقولان: بم كسينا؟ فيقال: بأخذ ولدكما القرآن».
AdvertisementS